الشعر

قصّة في قصيدة ..للإتّعاظ


علي عبد الله البسامي / الجزائر

القصّة مقتبسة من كتاب كليلة ودمنة عنوانها ( الحمامة والثعلب ومالك الحزين )

***

لك يا حليمُ قصيدة

تحوي معانيَ قصَّةٍ تهدي إلى حُسنِ التَّصرُّفِ فاعتبِرْ

لا تبذل الرّأي السّديدَ مُعلِّماً

في حينِ تهلكُ بالغَررْ

كن كيِّساً

مُستيقظاً

تقفو النَّباهةَ والحَذرْ

***

يُحكى على وجْهِ النَّصيحة في الورى

لذوي البصيرةِ والنَّظرْ

أقصوصةٌ تهدي النُّهى

فاسمعْ وفكِّرْ يا فتى ودع الهَذرْ

مغزى الحكايةِ يُرتجى

بالإهتمام و بالفِكَرْ

أقصوصةٌ لحمامةٍ تبني لها عشًّا على أعلى الشَّجَرْ

تسعى وتشقى في احْتضان بيوضِها

تحمي الفراخَ من الخَطَرْ

حتَّى إذا نَمَتِ الفراخُ وأدركتْ

وترعرعتْ

يأتي ابنُ آوى راعداً ومُكشِّرا يُلقي الشَّررْ

يدعو الحمامة في خداعٍ صارخٍ

أن تلقيَ الأفراخ في لمح ِالبصرْ

يوحي إليها أنَّها ان أحجمت .. وتردَّدتْ

يرقى إليها حاملا شُؤْمَ القَدَرْ

يمضي الخداعُ على العقيمة في الرُّؤى

بغبائها يقوى العدوُّ وينتصرْ

يقضي على أفراخها كلَّ المواسم في بَطَرْ

***

وبينما كانت تعاني في الخفا

تحيا المآسيَ والكَدرْ

رُعْباً من الوحش الذي

يُدمي فؤادا مُثخناً

بضنا الثَّكالة يَعتصرْ

إذ حطَّ قُرْبَ خَبائِها

طيرٌ غريبٌ واسْتقرْ

هو لُقلقٌ شهمٌ حكيمٌ ذو نظرْ

سأل الحمامةَ مُشفقاً عن حُزنها

فروتْ له أخبار نكبتها التي

تُبكي الحَجرْ

قالَ اسْمعي

لا تُخدعي

لا تستجيبي في غباءٍ هكذا

لمخادعٍ وحْشٍ أشِرْ

ها أنتِ آمنةٌ هنا فوق الشَّجرْ

فإذا أتى

قولي له :

اصعدْ إذا رُمْتَ افتراسي يا قذِرْ

بذلَ النَّصيحة َثمَّ حلَّق قاصدا شَطَّ النَّهَرْ

***

وأتى ابْنُ آوى في اختيالٍ يبتغي نَيْلَ الوَطَرْ

ألقى الأوامرَ وانتظَرْ

قالت له إن شئت فاصعد واختصرْ

جرِّبْ حظوظكَ واختبِرْ

فأنا هنا في مَأمنٍ لا خوف يقلقُ او ضَجَرْ

فأجابها من علمكْ ؟

كمْ قد رَميتُك بالخداعِ فما بدا منكِ الذَّكاءُ وما بَدَرْ؟

قالتْ له هو لُقلٌقٌ بذلَ النَّصيحةَ وانْحَدَرْ

***

كتمَ ابْنُ آوى غَيظهُ

وسعى إلى الإيقاع بالشَّهم الذي

نَجَّا الحمامةَ والفراخَ برأيه الهادي الحَذِرْ

قَصدَ الغديرَ فسرَّهُ أنَّ الفريسةَ تنتظِرْ

فدنا من الطَّيْرِ الحكيمِ مُسلِّماً

ينوي له شرَّ النِّهاية إنْ قَدَرْ

وتبلورتْ فيه المكيدةُ خُطبةً مسمومةً

أردى بها حَذَرَ الحكيمِ فما شَعَرْ

فغدا يخادعُ قائلا :

يا معشرَ الأطيارِ انتم في المعارفِ والعلومِ كواكبٌ ومشاعلٌ

بِكُمُ الخلائقُ تنبَهِرْ

أرِني إذا أتت العواصفُ كيف تجتنبِ الضَّرَرْ

وهنا هوى الطَّيرُ الحكيم إلى الرَّدى لمَّا عَثَرْ

أهوى برأس غافلٍ تحت الجناحِ فما ظَهَرْ

كسرَ العدوُّ عظامَهُ

يقسو العدوُّ إذا ظَفَرْ

***

كم ْمن حكيمٍ حاذقٍ

يَهوِي إلى قَعْرِ الحُفَرْ

يَلقَى مصيرَ الأغبياء إذا تباهى وافْتخَرْ

احذرْ من الكَيْدِ المُبيَّتِ لا تَكُنْ

مِمَّنْ بإهمالِ النَّباهةِ يَنتَحِرْ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
رسول حسن نجم : الانتخابات والمرجعيه مادامت المرجعيه تنأى بنفسها عن دعم حزب معين فلن نجد من المتدينين من يسعى الى ...
الموضوع :
أجريت الانتخابات نبارك للفائزين..
رسول حسن نجم : كان الاولى باحزابنا في الجنوب ان تسعى بكل ماأوتيت من قوه في محاربة الفساد المستشري في كل ...
الموضوع :
قراءة في فتوى الجهاد الانتخابي
المستشار الإعلامي نعيم جميل مطلك البديري : نعم انتخاب السيد عدنان درجال نزيه وواضح ...
الموضوع :
مصدر: عدنان درجال يشكل تحالفا انتخابيا جديدا
رسول حسن نجم : لقد شخصت المشكله ووضعت يدك على الجرح... والذي اتمناه من جنابك الكريم وهو غير عصي عليك ان ...
الموضوع :
الأعداء يراهنون على نتائج الانتخابات
فيسبوك