الشعر

قصيدة عاشق العشرة

1946 07:01:00 2006-12-27

( قصيدة للدكتور نوري الوائلي )

 

أسفي وحزني قد أهاجَ مواجعي=== والقلبُ في صدري يضيقُ تحسرا

دمعي يفحُّ على جروحي بالحمى == ما أكثر الآهات تعصرُ خاطرا

عجزتْ خطوطي ثم شعري قاصرا ً= عن وصف هم ٍ قد تجمّعَ قاهرا

هذي مشاعرُ لا يدوّن قدرُها == حرفا ً ولا قلما ً يوضّحُ معسرا

هذا ليومٌ قد تخلف راحلي === لحضورِ مكة َ والمدينةِ نافرا

أحببتُ قبرَك يا حبيبَ قلوبنا === يا رحمة ً للناس تشفع ُ حائرا

في روضك الزهراءُ ترقد روحُها== والكونُ يسطعُ منكما متنوّرا

في ذاكري تبقى قبابُك سيدي === طيفا ً أمامي يستفيضُ مشاعرا

سعدتْ بقبرك أرضُنا ونفوسُنا === وانسابَ عشقُ هيامِنا به انهرا

من بعد قبرك والبقيع ِ وجعفر ٍ === ورياض جناتٍ ببيتك للورى

مالتْ عيوني نحو واقعة ٍ بها === غدر ٌ بحمزة َ ,صدرُهُ قد اُنحرا

بعد المدينة قد حزمتُ حوائجي === وغسلتُ جسمي طاهرا متأزّرا

ونويتُ أن أمضي إلى خير القرى ===أرض بها بيتٌ يطافُ شعائرا

بيتٌ له أشتاقُ حتى تكتوي === روحي بنار الحب تحرقُ ساجرا

ما أن نظرت لبيتِ ربك, تستقيـ=== م بك الرؤى , تروي حياتك ناظرا

بيتٌ له تأتي على ولع ٍ بها ==== بشرٌ كأفواج الجراد تواترا

***********

الكعبة ُ السوداءُ حول جدارها == زمر ٌ تطوفُ تواليا ودوائرا

بنيتْ بأسم إلهنا رمزا له ==== حرم ٌ عظيم ٌ ضمّ يوما ً حيدرا

تصبو له شوقا ً رجال ٌ امنتْ === فرضا ً عليها أن تطوف وتنحرا

لبيك ربّي قلتها متتاليا === لبّيتها ألفا ً وألفا ً غافرا

حمدا ً وشكرا ً قلت عند ندائنا ===لبّت جوارحُنا فلبّت قاهرا

غُلقت بيوتُ الناس, بيتك ٌ دائما === أسوارُه للكون تحفظُ زائرا

وجلستُ أنظرُ في عيون ٍ لا ترى ===إلا جمالا ً قد تنوّرَ مبهرا

بللتُ من دمعي ومعدن ِ مقلتي === الكعبة َ الغراءَ أجهشُ حاسرا

صلّيتُ فيك صلاة َ عبدٍ تائب ٍ === وقرأتُ آيات الكتاب تبحرا

وقف الخليلُ وأبنهُ تشاورا ً === في رفع صخرات الجدار منائرا

يا قبلة َ الإسلام يا أرضَ الهدى === تتلألأ ُ الأنوارُ منك نوافرا

من حولك الرحمن أنزل شارعا ً=== فغدت قبابك للزمان منابرا

وعلى يمينك هاجرٌ قد هرولتْ === بين الصّفا (والمروه) تطلبُ ناصرا

ورميتُ من فجر ٍ حجارة َ جمرة ٍ == وفديتُ قربانا ً , نحرتُ مناحرا

وحلقتُ رأسي ثم سرتُُ بواديا === البيتُ قصدي ساعيا ً متبشرا

بعد الطواف نظرتُ للبيت الذي ===رمزٌ الهيّ ٌ حوى متكبّرا

فسألتُ صاحبه عطاءً مكرما === عمرا ً وعافية ً أعودُ مكبّرا

يا ساقيا ً من بئر زمزمَ أسقني === ماءً على جسمي يزيلُ توترا

***************

أهلا بأيام ٍ عظيم ٌ قدرُها === عشرٌ بها , تعلو الشعائر مأثرا

جمْع ٌ بها من كل فوج ٍ قد أتى ===ترك الديارَ وجاءَ يأملُ قادرا

اليوم قد ذهبَ الحجيجُ الى منى == للذكر , والدعوات تعشقُ غافرا

عرفات يا يومَ الحجيج معظما ً ===في أرضك الرحمن يسعدُ حائرا

فدعوتُ ربي عند رؤيةِ شهره === أن يقبل الصلوات , يقبل سائرا

مرحىً لذاك اليوم نأملُ لقيه === والقلبُ يحدوه اللقاءُ ليبحرا

تبا ً لدهر ٍ لم يساعدْ راحلي === فعجزتُ عن سفر ٍ, وصرتُ محيّرا

لو كان عندي ما يسدّ حوائجي == لحزمتُ أمري للمدينة طائرا

ما لي سوى أدعوكَ دعوة َ مؤمن ٍ = يحبو لبيتك ساجدا ً متفاخرا

أكتب حظوظي فائزا ً مستبشرا ً == عند انفضاض حجيج بيتك ظافرا

ورجعتُ أدعو والسرورُ يزفني== أملي عظيمٌ أن أعودَ وأطهرا

يا عشرة ً أنت المنى أنت الرجى== فيها يجاب دعاؤنا , لن يصغرا

تحوي زيارة مشعر والمصطفى ==تحوي مشاعر جمّة وتحاورا

العشرة ُ البيضاءُ جلُّ خلاصِنا === من كل ذنبٍ يستظلُ مقابرا

يا ذاهبا ً للبيت ابدء ْ ذاكرا ً === بالخير رحمكَ والمعارفَ صابرا

سفرٌ بدون سماحةٍ وتعاطف ٍ === لن يبتغي حجّا ً , سيصبحُ عاقرا

أن كنتَ ترجو من إلهك مكسبا ً == ارجعْ حقوق الناس تكسب وافرا

 الدكتور نوري الوائلي

مؤسسه الوائلي للعلوم

نيويورك

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك