المقالات

هل سهل التسليم للخامنائي؟!

1037 2023-03-20

مازن الولائي ||

 

٢٧ شعبان ١٤٤٤هجري

٢٩ اسفند ١٤٠١

٢٠٢٣/٣/٢٠م

 

   من خلال قناتي المتواضعة هناك بعض الردود والتعليقات أفهم منها مزاج بعض الأمور ومنها القناعة لدى البعض ومنهم بعض الإيرانيبن الذين أيضا بعضهم يستغرب من قناعتنا ويحاول همسا أن يطعن بقناعتنا التي بعتبرها مبنية على أرض هشة!

   وهذه مشكلة كبيرة إذ تؤشر على انسياق البعض خلف الإعلام الاستكباري والتأثر بما يطرحه على هذه الدولة وقائدها المفدى الذي يجلس على كرسي النيابة للامام المهدي المنتظر عجل تعالى فرجه الشريف، وهذا الفهم من شيعي معضلة ورزية خاصة في مثل الشواهد الكثيرة التي نحصدها من جراء قيادة الدولة الممهدة ..

   والمفروض أن نصل معه - الخامنائي - من الناحية الشرعية والعقائدية أبعد بكثير من حدود وجغرافيا اتخذ منها البعض حجة وبرهان ينقض بها على المؤمنين قناعتهم التي هي قناعة المرجعيات الكبار كالفيلسوف محمد باقر الصدر قدس سره والفيلسوف الشيخ محمد تقي مصباح اليزدي قدس سره الشريف والعارف السيد الإمام روح الله  الخميني العزيز فصل الخطاب في هذا الموضوع، وعشرات كثيرون كلهم دلت الشريعة على أتباعهم والأخذ بآرائهم والتوجهات.. أمر لابد من طرحه وتنقيته والدوران عليه، فمقام الرهبر ليس خاضع للتجاذبات السياسية الفرغة والنظرة الضيقة والمساحة التي لا ترى غير الحدود والجغرافيا والوطن المادي!

الامام الخميني (قد) " إذا كنتم تظنون أنكم تستطيعون أن تجدوا في كل العالم شخصاً مثل السيد الخامنئي (دام ظله) الملتزم بالإسلام والخادم الذي جبل على خدمة هذا الشعب فلن تجدوا، إنني أعرفه منذ سنوات طويلة أنعمها الله علينا".

اية الله المفكر الاسلامي الشهيد المطهري"رح"

" ان السيد علي الخامنئي من النماذج القيمة التي تبعث الامل بالمستقبل,وقد استطاع خلال المدة القصيرة التي قضاها في مشهد أن يجمع حوله الشباب المثقف الحوزوي والجامعي"..

الفقيه المحقق اية الله السيد محمود الهاشمي الشهرودي"ايده الله"

السيد القائد اية الله العظمى السيد علي الخامنئي دام ظله هو بحق امتداد للامام الراحل قدس سره في وعيه للاسلام وفي تشخيصه لمصالح الاسلام الكبرى وفي علمه وتقواه,وفي مقدرته الحكيمة على الادارة الناجحة"

(يعتبر السيد الشاهرودي أن الامام الخامنئي هو الاعلم من بين الفقهاء بالمجمل).

انا على كل هذا اسلّم بقناعة للولي الخامنئي المفدى واعتبره النائب بكل يقين عن الغائب المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف..

 

"البصيرة هي ان لا تصبح سهمًا بيد قاتل الحسين  يُسَدَّد على دولة الفقيه"

مقال آخر دمتم بنصر ..

 

ألواح طينية، مازن الولائي، مصالح الاسلام

ــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك