المقالات

حكومة ابن رزيج..!   

1090 2023-02-04

عباس الزيدي ||

 

بعد الانتفاضة الشعبانبة المباركة وجرائم الابادة التي اعقبتها وحجم الاعتقالات الكبيرة 

حاول( سلم ) وهو اسم  الدلع للمجاهد _  سليم الشمري ذلك الجنوبي  البطل ابن ميسان  والاهوار حاول تغيير محل سكناه  من  قضاء قلعة صالح الى مركز المحافظة في العمارة  بعد  ان كثر الاستدعاء والتحقيق  معه من قبل  دوائر  اجهزة السلطة  القمعية بسبب مشاركة اخوانه في الانتفاضة وثم هجرتهم  الى مكان غير  معلوم بعد قمع الانتفاضة  •

سلم _  اتخذ قراره وقام بكل متطلبات الرحيل من قلعة صالح بأستثناء  اخذ موافقة  الامن الصدامي والبعث العفلقي  حيث لايجوز  الانتقال او تغيير السكن  الابموافقة   الامن الصدامي

عندها تم  استدعاء سلم الى امن السلطة واخذ ضابط الامن باستجواب سلم عن ....

1_ اسباب تغيير سكناه

2_عدم ابلاغ السلطة

سلم _ معروف عنه بخفة الظل و الدم وسرعة البديهية والشجاعة  ورباطة الجأش وهو شخصية محبوبة  جدا يحظى باحترام الجميع ويجيد  الفكاهة والنكتة باحترافية عالية  •

قال له مدير إلامن  لماذا   تريد  تغيير سكناك ••

قال سلم _ ياسيادة المدير  انت حكومة والشرطي حكومة والقائمقام حكومة والمعلم حكومة وموظف البلدية حكومة  وموظف الكهرباء حكومة....الخ  

كلكم  حكومة والوحيد  انا شعب .... ويوميا اتعرض للمسائلة والضغط والابتزاز  والمراقبة والتهديد .الخ

فالمدينة كلها مسؤولين و حكومة   الا _سلم _ الوحيد هو  الشعب

لذلك قررت الهروب من الحكومات •

اليوم الوزير وابن الوزير وقائد  الشرطة وابن القائد ونسيب  النائب وابن اخت المحافظ وحماية شعيط وسائق معيط كلها حكومات تحكم  وتتهكم وتتجاوز على اولياء النعم

مايحصل في الانبار من قبل قائد  الشرطة و حمايات الحلبوسي لايقتصر فقط على  محافظة الرمادي   فهو يحصل في عموم العراق مثل  العمارة والنجف واربيل

ومسيكن هذا الشعب الذي رضى المسكنة ورهن مصيره   لطبقة  سياسية وليدة الصدفة لاتفقه شي من الامانة و المسرولية وحق الرعية

 

ـــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
عمر بلقاضي : يا عيب يا عيبُ من ملكٍ أضحى بلا شَرَفٍ قد أسلمَ القدسَ للصُّ،هيونِ وانبَطَحا بل قامَ يَدفعُ ...
الموضوع :
قصيدة حلَّ الأجل بمناسبة وفاة القرضاوي
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
فيسبوك