المقالات

مشاهدات وانطباعات


قاسم الغراوي ||   كاتب / صحفي   ماهي معايير الدول المتطورة والمتقدمة في العالم وماهي القيم العلمية والتصنيفات التي يتم على أساسها النظر لتلك الدول على أنها قوية ومتطورة ومتقدمة في مجال العلم والصناعة والتكنولوجيا؟ تلك الأسئلة رافقتني في رحلتي  لجمهورية إيران الإسلامية مع وفد من المفكرين والمحللين السياسيين والكتاب والصحفيين واساتذة الجامعات العراقية بدعوة كريمة لنكون قريبين من أصحاب القرار ونصغي لهم ونشاهد بأم أعيننا الواقع الحقيقي مقارنة بالواقع الافتراضي والاعلامي الذي رسمته لنا  الفضائيات ومواقع التواصل عن جمهورية إيران الإسلامية رغم معرفتنا عن الإعلام المغرض بعدم شفافيته ومصداقيته وموضوعيته. كانت تترسخ في ذاكرتي الكثير من الاسئلة طرحتها على نفسي وكان الجواب حاضراً على الواقع : هل إيران دولة قوية؟ تعد جمهورية إيران الاسلامية قوةً إقليمية، وتحتل مركزاً هاماً في أمن الطاقة الدولية والاقتصاد العالمي بسبب احتياطاتها الكبيرة من النفط والغاز الطبيعي كما أعلنت أنها تمكنت من صنع صاروخ باليستي تفوق سرعته سرعة الصوت . اذن هي دولة قوية لم ترعبها التهديدات وهي ماضية إلى الأمام السؤال الثاني الذي راودني هو : هل إيران دولة متقدمة؟ نعم هي دولة متقدمة وقد احرزت على مراتب متقدمة في المجالات الطبية على صعيدي المنطقة والعالم وأن 32 بالمائة من الإنتاج العلمی فی إيران یتم فی نطاق العلوم الطبیة. وإيران دولة صناعية وهي واحدة من أهم منتجي المعادن في العالم ، مصنفة من بين 15 دولة غنية بالمعادن حيث تمتلك البلاد 68 نوعًا من المعادن، بما في ذلك الكروم، والرصاص، والزنك ، والنحاس، والفحم، والذهب، والقصدير، والحديد. وهي متقدمة في مجال العلم والتكنولوجيا وهناك ابتكار وبراعة وابداع ونشر اكاديمي وتقنية المعلومات والفيزياء النووية وتقنية النانو والطب والكيمياء والبحث والتطوير ، وتكنولوجيا المعلومات ووكالة الفضاء . الاجوبة كانت حاضرة في لقاءاتنا مع مسؤولين رفيعي المستوى . الاجوبة كانت حاضرة في المعارض والمصانع . الاجوبة كانت حاضرة في الخدمات المقدمة للشعب ، الاجوبة كانت حاضرة في التكنلوجيا والتقنيات التي شاهدنا في معرض الصواريخ  والطائرات المسيرة وتقنيات الأمن السبراني.  الاجوبة كانت حاضرة في وجوه الشعب رغم الحصار وهم يتعايشون مع مامتوفر في اسواقهم من صناعات وغذاء ودواء.  واعظم الاجوبة التي سمعتها من جميع القادة والمسؤولين هو خطابهم الموحد وثقتهم بقيادتهم وهم متفائلين بان التحديات ستزول ، وواثقين من نصرهم ، وهو قريب مهما كانت المؤامرات . شعب متحضر ومتطور وله عمق تاريخي ويقف ضد الاستكبار العالمي والمؤامرات وقيادة موحدة حريصة ومضحية تسعى من أجل العزة والفخر جدير بالانتصار والحرية والاستقرار  فشعارهم اما النصر او النصر .
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.83
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 404.86
ريال سعودي 392.16
ليرة سورية 0.59
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.88
التعليقات
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
محمد غضبان : هذا الخبر ان صح بل ان تم فهو من أهم الاخبار التي تخدم العراق واكيد احبس انفاسي ...
الموضوع :
البجاري: التعاقد مع "سيمنز" سيحرر العراق من الهيمنة الامريكية على قطاع الطاقة
فيسبوك