المقالات

مواصفات رئيس الوزراء القادم


  ماجد الشويلي *||   هل فعلا لدينا رئيس وزراء يمكن أن يكون لملاكاته الذاتية،  وخصائصة الشخصية ، دور في إدارة شؤون البلاد،  حتى نبحث ونتداول في في تلك المواصفات والمؤهلات.  أم أن رئيس الوزراء في العراق مجرد وكيل عن الكتل المتوافقة،  لايتخطى املاءاتها والزاماتها بشئ من  وحي إرادته. ولو أردنا أن نقدم إجابة وافية عن هذا التساؤل المهم ؛ علينا أن نقر بإن رئيس الحكومة بات لاينجم الا عن توافق حرج وعسير ، كخروج الحليب من بين رفث ودم. ففي بواكير  انطلاق العملية السياسية  بعد 2003 كان على الشيعة  أن يتوافقوا مع الكرود و مع السنة حول رئاسة الوزراء. ورغم أن تلك التفاهمات والتوافقات كانت تشهد نوعاً من التجاذبات والاحتقان النسبي ، الا أن الشيعة يتمكنون  فيها من تمرير مرشحهم نهاية المطاف. أما اليوم فإن منصب رئيس الوزراء بات حصيلة توافق شيعي شيعي هو أشد سخونة وأكثر اضطراباً من التوافقات آنفة الذكر . هذه التوافقات جعلت من رئيس الوزراء أشبه بالآلة الميكانيكية التي تحركها إرادة الكتل وفقاً للمسار الذي تتوافق عليه _هذا في حال وجود توافق بالأصل_.  ولذا لم تعد مواصفات رئيس الوزراء بل ولا برنامجه الوزاري ذي أثر أمام تكبيلات وتعطيلات التوافقات الهشة  كماحصل في 2018. إن استمرار هكذا توجه ووضع رئاسة الوزراء رهن التجاذبات الحنقية لن يسفر عن رئيس للحكومة يتمتع بقدرة على إنجاز شئ ، مهما كانت الشعارات بالدعوة لتنصيب رجل قوى ومقتدر. فما قيمة قوته ،وقدرته، وحكمته ،إن كان يقال بجرة قلم وبخلاف بسيط بين الفرقاء  وحتى لوكان رئيس الوزراء (طرزان) فلن يتمكن من تقديم شئ . وعليه فإن التوافقات في داخل البيت الشيعي حول المسار الذي يجب أن تسلكه الحكومة أهم من الاتفاق على مسمى رئيس الحكومة. إلا أنها وعلى مايبدو ملفات تتعلق بهوية العراق وانتمائه العقائدي ومنظومة علاقاته الاقليمية والدولية وليست مسارات محلية فحسب ولذا كان التوجه نحو مسار طريق الحرير  عنصراً هاماً في تغيير المعادلات السياسية بعد عزم الحكومك السابقة على الالتحاق بذلك المشروع (طريق الحرير).   *مركز أفق للدراسات والتحليل
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 77.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك