المقالات

العراق يطبع اقتصاديا..!


 

عباس زينل ||

 

جميع دول المنطقة تقريبًا ألتحقت بطريق الحرير، ووقعت على الاتفاقية مع الصين، وحتى تلك الدول التي دعمت ومولت التظاهرات في العراق، لإسقاط عادل عبدالمهدي وبالتالي يعني التخلف عن الحرير وإلغاء الاتفاقية الصينية.

الجميع يعتقد بأن الحروب القائمة الآن هي حروب إقتصادية، فمن تقوى اقتصاده تقوت دولته، وهذه من نتائج الحرب الاقتصادية القائمة بين قطبي إمريكا والصين.

فالصين تقريبًا شبه مسيطرة أقتصاديا على العالم، وهذا يعني إخراج امريكا من المعادلة الاقتصادية، والتي سيطرت لفترة طويلة من الزمن على الاقتصاد العالمي، إذًا أين العراق من هذه الحرب، إلى أين أتجه العراق ولماذا.

العراق في الآونة الأخيرة عقدت إتفاقية مع الاردن ومصر، أسموه مشروع الشام الجديد، ومن بنود هذه الاتفاقية؛ مد أنبوب نفط من البصرة إلى ميناء العقبة وصولًا إلى مصر، وهذه كله على حساب العراق في البنك الدولي، وعلى آمل لحاق بقية الدول العربية بالمشروع، ثم ربط هذه الدول ب إسرائيل من بوابة الاردن.

عراب هذا المشروع هو رئيس الوزراء العراقي الحالي، وبدعم وإشارة من إمريكا، التي تحاول إبقاء العراق معزولًا عن العالم في الاقتصاد، وتبقى هي مسيطرة على مصادر الثروة في العراق، وبالتالي هذا المشروع هو يعتبر بديل عن مشروع الحرير، لإسكات الشارع العراقي وإخماد نار غضبه.

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 79.81
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
اه : احسنت في وصف السيد السيستاني نعمة من اكبر النعم واخفاها !!!!! انه حسن العصر فالعدو متربص به ...
الموضوع :
شكر النعمة أمان من حلول النقمة
ازهار قاسم هاشم : السلام عليكم : لدي اعتراض بعدم شمولي بقانون خزينة الشهداء بابل علما انني قدمت الطلب كوني اخت ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ali alsadoon : احسنت استاذ . كلام دقيق وواسع المضمون رغم انه موجز .يجب العمل بهذه التوصيات وشكل فوري . ...
الموضوع :
خطوات للقضاء على التصحر وخزن المياه الوطنية 
رأي : لا اتفق فلم تثمر الفرص الا لمزيد من التسويف وعلى العكس نأمل بارجاع الانسيابية وعدم قبول الطلبة ...
الموضوع :
مقترحات الى وزير التربية ..
رسول حسن : احسنت بارك الله فيك. سمعت الرواية التالية من احد فضلاء الحوزة العلمية في النجف الاشرف : سأل ...
الموضوع :
يسأل البعض..!
رأي : الله يلعنهم دنيا واخرة والله يحفظ السيد من شرار الخلق اللي ممكن يستغلوهم اليهود ...
الموضوع :
بالفيديو .. تامر اليهود على الامام المفدى السيد السيستاني
Riad : تخرجة من كلية الهندسة وتعينت بعد معاناة دامت ٨ سنوات وجمعت مدخراتي ومساعدة الاهل وتزوجت ورزقني الله ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
حسن عطوان عباس الزيدي : رحم الله الشيخ الصدوق الصادق اسميه الصادق لانه عاش فتره متسلسة بعد استشهاد الامام الحسن العسكري والامام ...
الموضوع :
الشيخ الصدوق حياته وسيرته / الشيخ الصدوق رجل العلم والفضل والاجتهاد
رسول حسن : اولا منصب رئيس الجمهورية ليس من حقكم بل التنازلات جرأتكم على الاستحواذ عليه ثانيا انتم متجاهرون بالانفصال ...
الموضوع :
مهزلة المهازل ..... حزب البارزاني: طلبنا “عطوة” من المحكمة الاتحادية بشأن نفط كردستان!
yous abdullah : ما استغرب كل هذا منهم هم عباد السلاطين والظالمين لكن يوم القيامة قادم وعند الله تجتمع الخصوم ...
الموضوع :
بالوثائق الشيعة كفار يستحقون القتل: فتاوى الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن ابن جبرين !!
فيسبوك