المقالات

لهذا لا يشكل الاطار التنسيقي الحكومة..


 

ماجد الشويلي ||

 

ثمة اسباب جوهرية قد تتعلق في بعض جوانبها بالحكمة وحسن التدبير وتقدير الموقف السياسي العام ؛ هي المانع للاطار من طرح نفسه الكتلة الاكبر والمضي قدماً بتشكيل الحكومة.

إلا أن جوانباً أخرى لاتقل رجاحة عن سابقاتها _إن لم تكن أكثر موضوعية _هي الأخرى تشكل مانعاً حقيقيا للإطار التنسيقي من استعداده الكامل لاعلان تحالف الكتلة الاكبر حتى يكون معنيا حينها وفقا للدستور بتسمية رئيس الحكومة.

هذه الاسباب يمكن حصرها بما يلي:-

أولا :- إن الاطار التنسيقي من الناحية الواقعية الى الآن لم يتمكن من ضمان استمرارية تحالفاته وائتلافاته داخل الاطار وخارجه

وهناك عدة اسباب ساهمت بفرض هذه الحالة ، أهمها أن أي كيان سياسي يدخل تحت قبة البرلمان في ائتلاف معين يمنع عليه الخروج منه ثانية الا بعد تشكيل الحكومة وفقاً للمادة 45 من قانون الانتخابات رقم 9 لسنة 2020

وبهذا فان خروج أي حزب او كتلة بعد ان يساهم في تشكيل الحكومة يفقده امتيازاته ومكاسبه السياسية التي اتفق عليها حين تشكيل الائتلاف.

ومن هنا وجدنا بعض الكتل والمكونات تضع قدما هنا وقدما هناك وكأنها تسير في حقل للالغام.

ثانياً:- الاطار التنسيقي تتملكه خشية من أن يعمد التيار الصدري لتأجيج الشارع وإرباك الوضع العام في حال ذهب لتشكيل الحكومة دونهم.

وهذا الامر يكشف حقيقة عجز الاطار التنسيقي من انتزاع اقرار قانوني واضح وجلي بأنه الكتلة الاكبر يمنحه الاريحية الكاملة بتشكيل الحكومة .

نعم يمكنه ان يقدم ائتلافاً اكبر الا أنه لايضمن أن يحظى الائتلاف هذا باقرار من رئاسة الجمهورية بانه الكتلة الاكبر.

ولن يكون بوسع المحكمة الاتحادية تقديم تفسير آخر لمعنى الكتلة الاكبر غير الذي قدمته في 2010 وستظل النهايات سائبة .

لذا فان الاطار التنسيقي يعول على السير بمنهجية التغاضي عن الكتلة الاكبر إكراماً للتحالفات السياسية كما حصل في 2018

بمعنى آخر أن خشية الاطار التنسيقي من الكتلة الصدرية ان تتمسك بكونها الكتلة الاكبر الفائزة في الانتخابات وهنا محل النزاع القانوني الذي يلحظ ان التيار الصدري يلوح به لقطع الطريق على الاطار التنسيقي في حال تمكن من تشكيل الائتلاف البرلماني الاكبر فسيعمد الى الطعن بقرار مجلس النواب وبتكليف رئيس البرلمان لائتلاف الاطار التنسيقي وستتوقف اجراءات تشكيل الحكومة انتظاراً لبن المحكمة بالطعن.

والمحكمة الاتحادية ستقول حينها من انها قد بتت بهذه المادة الدستورية (76)

بقرارها المرقم 25 في 2010

ولا حاجة الى اعادة النظر به مجددا.

ويعود النزاع الى مجلس النواب مجددا

وتبقى الامور مهلهلة.

وهذا هو احد المحاذير التي يتوجس منها الاطار بتقديري

ثالثاً:- في اطار المشاحة السياسية والتوجسات البينية بين الفرقاء السياسيين فإن الاطار التنسيقي يظن ان التيار الصدري وان تحالف معهم على تشكيل الحكومة فانه سيفرض معاييره واشتراطاته باختيار رئيسها ، بنحو يضمن له التحكم به حتى بعد ان يعلن عن انفصام عرى التحالف بينه وبينهم ويبقى بعدها رئيس الوزراء وكانه مرشح للكتلة الصدرية فحسب

رابعاً:- يبدو ان الاطار التنسيقي الى الان لم يدرك ان حجم تاثير التيار الصدري على برامجه وثوابته وهو في ائتلاف معه اكبر بكثير من حجم تاثيراته وهو خارج السلطة حتى مع احتمالية اقدامه على تاجيج الشارع ضدهم .

خامساً:- قد يكون الاطار التنسيقي وضع نصب عينيه احتمالية اعادة تفعيل الحراك التشريني الذي اطاح بحكومة عبد المهدي مجددا فيما لو ذهب لتشكيل الحكومة بمفرده حتى مع وجد التيار الصدري معه لكنه في الثانية يأمل ان يكون ضغط الشارع أقل .

سادساً:- يعتقد الاطار التنسيقي ان القوى السنية والكوردية ستمارس اعلى مستويات الابتزاز السياسي معه فيما لو ذهب لتشكيل الحكومة منفردا دون التيار الصدري

هذا مع فرض موافقة تلك القوى على الائتلاف معه وفقا للشروط الابتزازية

سابعاً:- اعتقد ان من مصلحة الاطار التنسيقي في حال اتيحت له الفرصة بالذهاب الى اعلان الكتلة الاكبر وتشكيل الحكومة دون التيار الصدري .

فاي محذور حال تشكيله الحكومة سيكون اقل بكثير مما لو لم تكن السلطة بيده .

فعلى اقل التقادير ستكون حكومة تصريف الاعمال حينها بيده ووفقا لمقاييسه الى ان يتم الاتفاق على صيغة اخرى من معالجة الموقف

ولكل حادثة حديث

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 77.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك