المقالات

الروائي المصري يوسف زيدان والتطبيع الثقافي .


  ماجد الشويلي ||   من الملفت أن يتم التأكيد على دعوة الكاتب والروائي المصري الشهير  (يوسف زيدان ) الى العراق لأكثر من مرة ويحتفى به بشكل كبير دوناً عن بقية الكتاب والمثقفين العرب ، الذين هم أعز منه شأناً وأسمى رفعة حتى في مجاله التخصصي. فالكاتب يوسف زيدان قد تمت دعوته في عام 2018 من قبل وزير الداخلية السيد قاسم الاعرجي بعد ان تلقى دعوة من اقليم كوردستان لزيارة معرض أربيل الدولي للكتاب ، وتبين أن سمة الدخول الجزئية لا تجيز له دخول بقية المحافظات الاخرى . وفعلا وجهت له دعوة خاصة من وزير الداخلية حينها مكنته من زيارة بغداد. وأقامت له (مؤسسة المدى للثقافة والاعلام والفنون ) التي يرأسها فخري كريم ندوة ثقافية القى فيها محاضرة . واليوم تجدد له الدعوة لزيارة العراق وحضور معرض العراق الدولي للكتاب ليحضر بالفعل وسط تغطية اعلامية ملفتة. ولمن لايعرف مواقف  وتصريحات يوسف زيدان حول اسرائيل أضع بين يديه بعض منها _إسرائيل عدو عاقل _لو وجهت لي دعوة لزيارة اسرائيل لذهبت _القدس ليست مكاناً مقدساً _المسجد الاقصى الموجود في القدس ليس هو المسجد الاقصى _ان جذور الحروب بين اليهود والمسلمين تعود للمتطرفين من الفريقين _الرافضون للتطبيع جهلة _ اسرائيل هزمتنا في اربعة حروب لكننا انتصرنا عليها ودلائل ذلك انهم اطلقوا اسم ام كلثوم على احدى شوارعهم فلماذا يتم التأكيد على هذا الروائي المروج للتطبيع الثقافي مع اسرائيل دون خوف أو وجل ، والمتهم  أساساً بسرقة الروايات الأجنبية ونسبتها لنفسه. كما صرح بذلك الكاتب المصري الشهير  (علاء حمودة يوسف ) الذي أكد بأن يوسف زيدان قام بسرقة رواية (عزازيل) الفائزة بالنسخة الاماراتية من جائزة بوكر البريطانية. وسرقة رواية (اعداء جدد بوجه قديم) للكاتب الايطالي أبرتو اكيو بحسب الكاتب التونسي كمال العبادي والروائي المصري رؤوف سعد. فلأي شئ يتم تكثيف الإهتمام بالشخصيات الميالة للتطبيع مع اسرائيل بل التي تروج لهذا التطبيع ويتم مزامنتها مع الامعان في اقامة الحفلات الراقصة وبعضها الماجنة كما حصل مؤخرا من دعوة المطرب المصري محمد رمضان  لزيارة العراق من قبل شركة  أسيا و زين ، وهو المطرب الممنوع من الغناء في مصر  بسبب لقائه مع احد المسؤولين (الصهاينة) ليأتي هنا ويغني الأغاني الهابطة ، ويخلع قميصه ويبرز صدره عارياً أمام جمع غفير من فتياتنا ؟!  ولأننا على يقين من أن الإجابة حاضرة في أذهان الجميع ، لكن البعض يحجم عنها إما خوفاً أو طمعاً أو عجزا . فإننا سنقول  كلمتنا بكل وضوح من أن مايجري هو دفع بالعراق للتطبيع الكامل من خلال هذه الممارسات ، لتهيئة الاذهان والمزاج الشعبي العام لاستساغة اعلان التطبيع الكامل والشامل  مع اسرائيل بعد اتمام جهوزية التطبيع الاقتصادي 
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 77.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك