المقالات

حارب وقاوم من أجل الجبناء..!


  د.محمد العبادي ||   قرأت مقالاً يحمل عنوان (لا تحارب من أجل الجبناء) بعد أن قرأت المقالة تداعى إلى ذهني أن الذي كتب هذا العنوان جهة أو شخصية قدمت تضحية من أجل الناس ،لكنهم لم ينصفوه بل نبذوه بالعراء وهو مذموم . وربما وراء الأكمة ماورائها في استهداف عزيمة المقاومين ومبادئهم الأصيلة. ان الأفكار التي تحملها  المقالة المذكورة ليست صحيحة !!! والقصص التي وردت فيها ؛ قد تم وضعها في غير سياقها ،لأن الإنسان المضحي لايطلب مقابل من الناس بما فيهم ( الجبناء) ،كما أن مبادىء  الثوار وتضحياتهم هي التي تغرس الوعي،وتوقد نار الثورة والعزيمة في صدور الجبناء ؛بل تعيد للإمة إرادتها المسلوبة ولنا في الحسين عليه السلام ومظلوميته أسوة . كان لي صديق يساعد الفقراء بشكل دائم ، ويقتطع جزء من راتبه لمساعدتهم ورشح نفسه  للإنتخابات ، لكنه فشل وعرف ان أهل العسر الذين كان يقوم بمساعدتهم لم يصوتوا له ؛ فتألم وبث حزنه لي ،لكنه لم يكف عن مساعدتهم واستمر في عادته الإنسانية العذبة ( لا نريد منكم جزاء ولا شكوراً).  ان أحد القادة المصلحين، وكلماته عندما يقول ان الثائر لأجل مجتمع جاهل مثل شخص أشعل النار بجسده كي يضيء الطريق لشخص أعمى . - ان هذه الكلمات رغم بريقها،لكن فيها ثغرة كبيرة ،وهل نهض نبينا محمد بمجتمع ثائر ؟! أم أنه نهض بمجتمع جاهلي ( بعث في الأميين) ثم جعل منه ( كنتم خير أمة أخرجت للناس) . على كل حال أظن أن كثير من القصص والأوهام والأفكار غير الصحيحة قد تم تلقينها إلى الناس ، وتحتاج إلى وضع خارطة عمل لإزالتها من قبل اهل العلم والقلم والإصلاح .
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 79.87
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
اه : احسنت في وصف السيد السيستاني نعمة من اكبر النعم واخفاها !!!!! انه حسن العصر فالعدو متربص به ...
الموضوع :
شكر النعمة أمان من حلول النقمة
ازهار قاسم هاشم : السلام عليكم : لدي اعتراض بعدم شمولي بقانون خزينة الشهداء بابل علما انني قدمت الطلب كوني اخت ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ali alsadoon : احسنت استاذ . كلام دقيق وواسع المضمون رغم انه موجز .يجب العمل بهذه التوصيات وشكل فوري . ...
الموضوع :
خطوات للقضاء على التصحر وخزن المياه الوطنية 
رأي : لا اتفق فلم تثمر الفرص الا لمزيد من التسويف وعلى العكس نأمل بارجاع الانسيابية وعدم قبول الطلبة ...
الموضوع :
مقترحات الى وزير التربية ..
رسول حسن : احسنت بارك الله فيك. سمعت الرواية التالية من احد فضلاء الحوزة العلمية في النجف الاشرف : سأل ...
الموضوع :
يسأل البعض..!
رأي : الله يلعنهم دنيا واخرة والله يحفظ السيد من شرار الخلق اللي ممكن يستغلوهم اليهود ...
الموضوع :
بالفيديو .. تامر اليهود على الامام المفدى السيد السيستاني
Riad : تخرجة من كلية الهندسة وتعينت بعد معاناة دامت ٨ سنوات وجمعت مدخراتي ومساعدة الاهل وتزوجت ورزقني الله ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
حسن عطوان عباس الزيدي : رحم الله الشيخ الصدوق الصادق اسميه الصادق لانه عاش فتره متسلسة بعد استشهاد الامام الحسن العسكري والامام ...
الموضوع :
الشيخ الصدوق حياته وسيرته / الشيخ الصدوق رجل العلم والفضل والاجتهاد
رسول حسن : اولا منصب رئيس الجمهورية ليس من حقكم بل التنازلات جرأتكم على الاستحواذ عليه ثانيا انتم متجاهرون بالانفصال ...
الموضوع :
مهزلة المهازل ..... حزب البارزاني: طلبنا “عطوة” من المحكمة الاتحادية بشأن نفط كردستان!
yous abdullah : ما استغرب كل هذا منهم هم عباد السلاطين والظالمين لكن يوم القيامة قادم وعند الله تجتمع الخصوم ...
الموضوع :
بالوثائق الشيعة كفار يستحقون القتل: فتاوى الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن ابن جبرين !!
فيسبوك