المقالات

السعودية..راعية الارهاب  في العراق


 

السيد محمد الطالقاني ||

 

بعد سقوط النظام البعثي الكافر في العراق, وازاحة الظلم عن البلاد, واراحة العباد من الكابوس الذي جثم اربعون عاما على صدور ابناء العراق الذين دفعوا خيرة ابنائهم ورجالهم ثمنا لهذه الحرية.

 استطاعت المرجعية الدينية في العراق ان تمسك العصا من الوسط, وتهيمن على المشهد السياسي من خلال القضاء على الفتن الطائفية, والذبح على الهوية, ومن ثم ارساء اسس الديمقراطية عبر الانتخابات المبكرة وكتابة الدستور.

هذا المشهد لم يرق للثالوث الاجرامي (امريكا-اسرائيل- السعودية), فاتفق هذا الثالوث الكافر مع بعض دواعش السياسة الخونة على افشال العملية السياسية في العراق, فكانت النتيجة ان باعوا ثلاثة ارباع العراق الى الغزو المغولي الكافر, حتى انقلب السحر على الساحر فهتكت نسائهم, وسبيت عوائلهم,  وبيعت اعراضهم في سوق النخاسة امام الملا.

وهنا كان للمرجعية الدينية ايضا موقفا سجله لها التاريخ, يوم ان اعلنت الفتوى المباركة, وقضت على اكبر عدو ارهابي عرفه التاريخ البشري, واعادت الكرامة الى العراق واهله.

ان الارهاب في العراق هو من صنيعة الشيطان الاكبر امريكا خطط له بادوات اسرائيلية, ونفذ بايادي سعودية .

فقد نفذت السعودية  عدة عمليات  اجرامية في العراق, نفذها اكثر من 5000 انتحاري جاءوا من السعودية لتفجير أنفسهم في العراق.

وقد تسبّبت تلك العمليات الاجرامية في استشهاد اكثر من مائة الف مواطن عراقي من مدنيين وعسكريين, فترملت لنا نساء وتيتمت لنا اطفال , والمجرمون يتمتعون بالحرية في سجون الدولة العراقية من خلال اشهى ماكل, وارقى مكان .

ان عملاء السعودية الذين اثاروا الفوضى في العراق منذ عام واكثر, من خلال حرق المؤسسات, والاعتداء على الشرفاء واصحاب الفكر الثائر , عادوا اليوم ليسهلوا دخول الاجرام السعودي مرة اخرى الى العراق وعودة الارهاب من جديد, حيث نالت يد الغدر والخيانة اليوم المساكين من ابناء شعبنا في ساحات الطيران, من الذين خرجوا لطلب المعيشة بعد انهكت قواهم الحكومات المتعاقبة في الحكم.

اننا اليوم نطالب بالثار لدماء هولاء الابرياء المساكين, وذلك من خلال اعدام كل السجناء الذين يتنعمون بالحرية في سجون الدولة العراقية, وياكلون من قوت ابناء هذا الشعب المظلوم.

وليعلم الثالوث الاستكباري الاجرامي ان فتوى قائدنا السيستاني لازالت قائمة, ورجال المقاومة لازالوا يتربصون بكم الدوائر , ولن نستسلم لاي ارادة خارجية حتى نعيد الكرامة الى اهلنا, حتى وان كلفنا ذلك الغالي والنفيس فنحن شعب نعشق الشهادة من اجل العقيدة والمبدا, فاحذرونا!!

ــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
زيد مغير
2021-01-22
سيدي الجليل قسما بالله منذ مدة طويلة وانا اكتب في عدة مواقع اطالب الساسة والمسؤولين المباشرة بإعدام خنازير ال سعود الذين في السجون وهو أفضل تأديب لهم . وفقك الله ونناشد كل حر شريف على هذا الإجراء اليوم قبل الغد . وفقك الله سيدي الفاضل
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك