المقالات

الريل وحمد وأم خزامات واشياء اخرى..!


 

د.نعمه العبادي||

 

كنت استمع اليوم، لمقابلة قديمة لمسلة الابداع العراقي المعاصر الكبير مظفر النواب، وخلالها، تحدث عن قصيدة الريل وحمد بوصفها احد المحطات المهمة والمميزة في نضجه الشعري، وقد سرد كواليسها المعروفة لكل محبي النواب والريل وحمد.

بعيداً عن النواب والنوابيات، تترجم سمفونية الريل مرثية العشق العراقي المميز، والذي ضاعت معظم صوره الاوحدية في أم شامات وغيرها من منافي العشق، حيث ذبحت الظروف القاهرة والعادات الجائرة واشياء اخرى ألف قصة عشق وعشق، وقد كان لمناطق الجنوب والفرات الاوسط، بدرجة اقل، حصة وافرة من هذا النثار الشجي الملقى في الطرقات المنسية، والمغيب في رقراق العيون الكالحة، وفي خطوط الوجوه المتعبة.

الغريب، ان هذا النثار المذبوح بين فقر بغيض، وتعصب اعمى، وخيانة سوداء، ونزوة طائشة، واقدار اخرى، نبت في ارواح الكثير من الناس المعنيين به، بشكل مباشر او غير مباشر، على شكل صور مختلفة من الشجن والحنين والابداع والانكسار احياناً، وكان ولا يزال، على الرغم من كل التبدلات التي شهدتها الحياة، يرسم جغرافيته الخاصة المميزة التي تصر على تعريف العراق به وعلى شاكلته.

الحضور المختلف للقلب في هذه الارض التي لا تشبهها ارض من كل كون الله الواسع، يتدخل في صياغة صورة معقدة من الاحساس بكل شيء على طريقة عراقية مختلفة، وينسحب هذا الامر حتى الى اشكال التعبير الديني، إذ تمثل العلاقة مع كربلاء الجرح ونجف الوجع، نحو من صلة على شاكلة ريل وحمد مختلف، ومع ذلك تتشابك في خليط وجداني غريب.

ان احد المداخل المهمة لاعادة صياغة هذا الكيان الذي تصدع الكثير من بناءه القلبي، لابد ان تتم عبر اقتفاء بقايا نثار الكثير من شظايا اكثر من ريل واكثر من حمد، لاستعادة انبات الروح المكنونة في طيات هذا النثار، والتي تعني وجوداً فردياً وجماعياً مختلفاً كلياً عن نسختنا الحاضرة، وهي مهمة ليست موجودة بالمطلق على قائمة اولويات السياسة.

ـــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك