المقالات

العراق إلى أين؟!


محمد الكعبي||

 

 كل يوم في تراجع، تخلف، خراب، قتل، تهجير، إقصاء، شباب عاطلة عن العمل، كفاءات مغيبة، فقر، جوع،  ثراء فئة معينة على حساب الملايين،  تهميش، تكفير، تسلط وسوء في الخدمات والتعليم والصحة بائسة، تراجع في كل شيء، لماذا وإلى متى ؟ أين المشكلة ؟ هل هناك خلاص؟ أين الخلل,  في المحتل أم فينا؟ في شركائنا أم  في جيراننا ؟ في تفرقنا وضعفنا أم أنشغالنا بالخارج  وتركنا الداخل؟ أو السبب في الميناء أو لربما في الحدود و النفط .  هل نحن لسنا اهلاً للسلطة و المشروع أكبر منا؟ أم غيرنا لايسمح بذلك؟ ربما تكون  العلة في النظام السياسي، الدستور، المحاصصة، القانون أو الرجال أنفسهم , أو يمكن أن يكون السبب في تسلط غير الأكفاء باسم الأغلبية المسحوقة والمحرومة التي تدفع ضريبة فساد وفشل غيرها ممن تسلطت على الشعب بمساندة قوى خارجية مما جعلها تعمل لمصلحة تلك الدول وتهمش البلد.

هل هناك فاتورة  وثأر لابد من تسديده  بدمائنا؟  الكل يطالبنا بتسديد تلك الديون التي ليس لنا بها علاقة .

الكل يدّعي بأنه يحمل مشروع الوطن ويقول (سلمني الحكومة و شوف شراح اسوي) واخذوا المناصب والنتيجة (لا ابو علي ولا مسحاته) زاد الخراب خراب والفساد فساد !

     الجنوب والوسط يحترق والبلد إلى الهاوية والحرب الاهلية على الابواب، والافلاس قادم، وعقلاء القوم مغيبون لا قول لهم ولا يسمع لهم احد صوت , الصوت الوحيد المسموع هو صوت العقل الجمعي الذي يتحكم بالموقف ويسيره الاعلام و يتحكم بالملايين، شعارت وهتافات واهازيج للمسؤول تخرج من أفواه رجال تقف على ارض خراب وبجانبها النفايات لاتعرف أتسأل هذا المسؤول أم ذاك , ماذا قدم للعراق و أين منجزه؟  كم عدد مرافقيه وحمايته و كم هي سياراته ؟ ماذا يملك واين يملكه وماذا انفق للعراق؟ ماذا قدم لشعبه؟ أين الميزانيات الانفجارية التي تبخرت؟ لماذا هذا السكوت من الطبقة السياسية؟ أسئلة كثيرة تحتاج إلى جواب .

لاتصرخ بالوطنية وتكثر من التصريحات بل أرني وطنيتك بالعمل ماذا قدمت لبلدي , هل بنيت وعمرت وساهمت في حل مشكلة؟ هل تملك مجاميع تقتل وتسرق أم لاتملك هل عندك هيئة اقتصادية أم لا؟ هل تقبل النقد أم تقتل معارضيك؟

 لابد لشبابنا ان تعي حجم المشكلة وكيفية التعاطي معها ولاتنجرف خلف الاعلام، والا لن يبقى عراق ولا عراقيون.

 ينبغي التوكل على الله والاعتماد على قدرات ابنائنا وفق رؤية استراتيجية وتطبيق عملي مع وعي جماهيري ومصالحة تبدأ من الذات وتنطلق إلى المجتمع، نحاول ترك الهتافات والاهازيج ، ونبدأ بمرحلة البناء الأنفسي والاجتماعي ونبذ العنف والتوجه للعمل الوطني الشامل على جميع المستويات و الأصعدة ، ومنح الفرصة للقوة الوطنية التي نحسن الظن بها، ونُمكّن الكفاءات من قيادة البلد لكي نصل إلى بر الامان و إلا فالموت يقترب من الجميع.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك