المقالات

هل كان الانفجار اسلحة ل ح ز ب اللــه


    🖊 ماجد الشويلي ||   من المستبعد جدا إن لم يكن من المستحيل على ح ز ب اللـه أن يخزن أسلحته الستراتيجية واقول الستراتيجية في مثل هذا المكان الذي حدث فيه الانفجار. لان الانفجار دل على ان كمية المتفجرات ايا كان نوعها فهي كبيرة جدا. ان تخزين الاسلحة خاضع لاجراءات فنية وأمنية خاصة  اهمها انه يلزم تعاهده في فترات منتظمة لغرض الادامة والفحص والتحصين ،  وهذه العملية بالهينة؛ فهي تجعل من اجراءات ال ح ز ب مكشوفة امام السلطة والمنظمات الدولية ، بل وأمام العدو . فهل يعقل عاقل ان يضع الحزب اسلحته الستراتيجية في مرفأ  تتوافد عليه السفن والبواخر من كل صوب وحدب. وهل يعقل ان يدخر الحزب اسلحته لجوار مواد متفجرة (نترات الامونيا) بهذه الكمية منذ 2013 ولايخشى عليها من الانفجار؟  ثم ألم تكن هناك لجنة قد زارت المرفأ قبل ستة اشهر للتأكد من سلامة الشحنة فلماذا لم تكشف أثر لتلك الاسلحة وتعلن عن وجودها؟ أنا متأكد من أن اللجنة التي زارت المكان (عنبر 12 ) لم تكن لجنة محلية فحسب وعلى الاقل فيها بعض  من ممثلي البعثات الدولية ، لان الامر لا يخص لبنان وحده. إن ح ز ب الله احرص من أن يكدس اسلحته وسط مكان ستراتيجي في قلب العاصمة ولايضع في الحسبان تعرضه للانفجار او الاستهداف من قبل الطيران الاسرائيلي. فان من لديه ادنى مستويات المعرفة الامنية والعسكرية يعلم جيدا بخطورة وجود مخازن الاسلحة بالقرب من مرفأ بحري يعد الرئة التي يتنفس منها لبنان، ويغامر باقتصاد بلده وامنه الغذائي لهذه الدرجة. ومن الاسباب الاخرى التي تجعل من الامر مستبعداً أن التخزين وسط العاصمة يعد مخالفة قانونية تعرض سمعة ال ح ز ب للهتك ، وتدخله في سجالات سياسية تؤثر سلباً مكانته الاجتماعية كما ان مثل هذه الخطوة تجعله عرضة للانتقادات والملاحقات الدولية . الغريب أن البعض يتصور أن عملية تخزين الاسلحة وكأنها عملية (الطمر  ) ويغيب عن باله أن من يخزن الاسلحة لابد أن يفكر في استخدامها يوما من الايام ، وعليه حينئذ ان يؤمن طريق الوصول اليها متى شاء. بل إن من يخزن الاسلحة لابد له ان يفكر على الاقل بانه قد يضطر لنقلها في اية لحظة فهل يغيب كل هذا عن الح ز ب الذي يناطح اسرائيل ويعلم جيدا بقدراتها التقنية والعسكرية والاستخباراتية ؟!! استبعد جداااا
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.41
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك