المقالات

الحاكم الصدفة فتح الباب للنيل من الرموز  

282 2020-07-05

حسين فلامرز||

 

تعتبر حالة الاستقلال واحدة من اهم سمات الامم المحترمة ذات السيادة التي يشعر بها جميع المواطنين سواء أن كانوا في سدة الحكم أو غيرهم من العاملين المنتجين وغير المنتجين، وهذا يظهر جليا في شخصيات ذاك المجتمع الذي يحكمه العرف والقانون.

حاكم جديد في العراق سيحكم لمدة سنة واحدة او اكثر بقليل بدأ بقطع رواتب المتقاعدين ومهاجمة سياسي رفحاء ووزير كهرباءه بدأ ببرنامج قاسي لترويض القطيع! ثم اوقف كل الرواتب مباغتا أشرف الة قتالية على وجه الارض حفظت شرف العراقين واهدت رئاسة مجلس الوزراء للسيد الحاكم. سيحكم سنة واحدة وغير كل القادة واحاط نفسه بشخوص تفوح منهم رائحة لايمكنني ان اطلق عنوانها خجلا!!! فكيف هو يحيط نفسه بهم ويشمها يوميا! بمجرد النظر الى من يتحدث بالنيابة عنه لتعرف من هو وكيف يفكر السيد الحاكم!

شخيصا وببساطة الهجوم على السيد علي السستاني دام ظله حركة مكملة لما يحدث داخل العراق ومن خلال الدولة نفسها! الحاكم بدأها والاعوان يكملوها أما هؤلاء الموجودون في سدة الرئاسة حرقوا صور شهداء الحشد واتهموا الرموز الدينية بالفساد ولم يبقوا دينا الا وحولوه الى بغاء واعتدوا على الرموز الدينية بكل وقاحة! والشرق الاوسط السعودية شريكة مطلقة في تعميم وترويج مظاهرات تشرين الاسود! مالكم لاتقرأون؟

من يظن منكم ان حركة الشرق الاوسط عرضية وغير مخطط لها! فهو يظن ظن السوء! ان هذه الحركة هي لجس النبض ومثلما ذبحوا الخاشقجي في اسطنبول! سنذبح ولكن من غير سكين! ان التقرب من السعودية هو الحل الوحيد للخلاص من تأمر المتامرين وهذا مايخطط له اعداء امتنا العراقية التي ان شاء الله لاتكون متحزبة لأحد إلا لله. ولابد من ايقاف رئيس الحكومة الحالي وعلى العلن ليبلغ الجميع بالاجراءات التي اتخذها هو  وماهو موقفه من التعدي على مذهبنا الحنيف وتقاته! انه من العيب والمخجل ان تعتقل عراقي دافع عن شرف العراقيين وانت منهم سيادة الحاكم وتسلمه لقاتلي العراقيين الأبرياء بينما كانوا يقتصون من طاغوتهم. بينما تريد ان تهرول باتجاه الة السعودية الصهيونية التي لم نسمع منك حدة كما تحدثت عن أهل رفحاء! إن لم يقولها أحد لك سأقولها لك! أذا استمريت بهذا النهج فاعلم انك استلمتها من غيرك! أذا كبرت الموهبة زادت المسؤولية! ترى ماهي مسؤوليتك سيادة الحاكم؟

ان ترويض العراقيين غير مبرر! لأنهم وانت اعرف الناس الان بانهم يحكمون من أناس خاوية العقول! ومليئة بالجعجعة والاعلام الفارغ الذي سينفجر عليك وعلى من معك! فاليات المقاومة تتطورت! وأما أليات العمالة فقد مع الزمن تقهقرت.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.74
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك