المقالات

ثالوث الأزمة..كورونا والنفط والانقلاب


حافظ آل يشارة

 

الرئيس الأمريكي ترامب يهدد بضرب مواقع الحشد الشعبي او تنفيذ انقلاب في بغداد وقد اخلى قواعده الثانوية وحصر قواته في عين الاسد وحرير ، بكل قسوة يهدد باحراق بلد جريح محتاج الى صديق يضمده وليس عدوا يفترسه ، بلد يواجه عجزا اقتصاديا لتدهور اسعار النفط وخطرا وبائيا بسبب كورونا وضغطا امنيا لأن داعش على الابواب وفراغا سياسيا سببه الخلاف حول تكليف عدنان الزرفي بتشكيل حكومة انتقالية ، يتصور ترامب ان توجيه الضربة في هذا الوقت سيقضي على الحشد الشعبي والمقاومة ثم يجر ايران الى معركة قاصمة بعد ان انهكتها العقوبات وكارونا ، ترامب اصبح جدليا في بلاده ويبحث عن نصر خارجي لصرف الانظار عن فشله في التعامل مع وباء كارونا ولتمهيد السبيل الى ولاية ثانية ، لكن تيارا واسعا في ادارته يخالفه.

تحالف الفتح يرى ان اميركا تحضر لضرب العراق عقب مناوراتها الاخيرة في الخليج ، بعض السياسيين يعتقد ان ما تفعله واشنطن هو تلويح بالهراوة لتمرير الزرفي في مجلس النواب ، والا فهل رأيتم خطة انقلاب او حرب تنشر في الصحف؟ رافضو الزرفي يقولون ان الأخ جدلي لأنه من رموز السلطة المجربين ومزدوج الجنسية ومقال من منصبه بملف فساد ومساند لجوكر التظاهرات ، لكنهم فشلوا دائما في ترشيح بديل ، الشارع يرى ان أغلب معارضي الزرفي يشبهونه فهم زرفيون وان لم ينتموا ، يشبهونه في دينهم واخلاقهم وملفاتهم لذلك هم عاجزون عن ترشيح بديل لتماثل الرجال وتشابه الاحوال .

المطلوب من العراق التعامل مع تهديدات اميركا كخطر أكيد ترجيحا لأسوأ الاحتمالات ، الموقف يتطلب احتواء سياسيا بالتواصل مع واشنطن لمعرفة سر هذا الجنون ، والاستعانة بالمجتمع الدولي والحلفاء والاصدقاء لتجنب العدوان المحتمل ، والاستعداد الدفاعي الجدي ، ومنح الحكومة الحالية صلاحيات حكومة حرب فهل هذا ممكن؟ الحشد والمقاومة انذرا الحكومة قائلين : اذا اندلعت الحرب سنرد فورا ونقلب الموازين ولا ننتظر قرارا من أحد .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك