المقالات

شكليات ديمقراطية


حمزة مصطفى

 

كل أربع سنوات نجري إنتخابات منذ عام 2003 والى اليوم. عال العال.كل أربع سنوات يصعد نواب جدد الى البرلمان ويتم إقصاء آخرين. هذه هي قواعد اللعبة الديمقراطية. (خوما النمسا أحسن من عدنه). كل أربع سنوات نتقاسم المناصب السيادية طبقا للمكونات (شنسوي) نحن بلد تعددي عرقيا ومذهبيا ودينيا. الهند أيضا بلد تعددي وأميركا هي الأخرى بلد تعددي وكلاهما ديمقراطيان. يعني مثلنا تماما من حيث شكليات الديمقراطية. ولكوننا كذلك فلابد من مراعاة حقوق المكونات مرة والإستحقاق الإنتخابي مرة أخرى والكوتا, النساء والأقليات (خوما تنسوها). 

من شكليات الديمقراطية لدينا هي الإحتكام الى الدستور. لانعمل شئ ليس دستوريا لا سامح الله بمن في ذلك توزيع المناصب. وبما إننا منذ عام  2003 الى اليوم نوزع المناصب على أساس واحد أطلقنا عليه الديمقراطية التوافقية فإننا إحتكمنا الى العرف مع  إقرارنا بعدم الإشارة اليه في الدستور. هذا ينطبق على الرئاسات الثلاث التي توزع حسب المكونات, والوزارات السيادية هي الأخرى توزع كذلك. 

بعد  17 عاما إكتشفنا بطريق المصادفة طبعا أن هذه الديمقراطية بهذه الطريقة الحزبية المكوناتية جلبت لنا المشاكل والويلات فصرنا نبحث عن المستقلين لشغل المناصب والمواقع كلها من أعلى رأس الهرم الى كراجي النهضة والعلاوي. ماهو المستقل؟ أن يكون مستقلا عن الإنتماء الحزبي. هنا (نزلنا شوية على الترابي). أن يكون غيرمزدوج الجنسية (هذه بيه باب وجواب). أن يكون غير مشارك سابقا لا في الإنتخابات ولا في الحكومة. لماذا؟ لأن المجرب لايجرب. 

كيف نرشح رئيس الوزراء؟ الكتلة الأكبر هي التي ترشحه. هذا جزء من شكليات الديمقراطية المعمول بها في كل العالم الديمقراطي. أي الأكثرية التي تسمى الموالاة ويقابها الأقلية ويطلق عليها المعارضة التي بإمكانها تشكيل حكومة تسمى حكومة ظل مثلما هي معمول بها في بريطانيا. (قابل بريطانيا أحسن منا؟). 

هل عملنا بهذا المبدأ الدستوري؟ والله ما أدري. كيف لاتدري. الست شاهدا على الدورات الإنتخابية منذ عام 2010 الى اليوم؟ اليس كل أربع سنوات نهرع الى المحكمة الإتحادية لكي تفسر لنا مفهوم وماهي ومن هي وكيف هي ولماذا هي الكتلة الأكبر؟ وفي كل أربع سنوات حين نهرع اليوم نعرف أن المحكمة الإتحادية بعد غد سوف تجيبنا نفس الجواب الذي أجابتنا به المرة الماضية بالحرف والنقطة والفارزة (حتى إنني أتذكر لحد الآن في أحد السطور يجب أن تكون الهمزة هي همزة وصل لكن جاءت همزة قطع). 

اليوم بعد أن تقلصت آمالنا من حكومة لمدة أربع سنوات الى حكومة قلنا عنهاحين تشكلت إنها لن تكمل عامها الأول الى حكومة بمهمة واحدة وهي إجراء إنتخابات مبكرة فقط وطبعا معها بعض البهارات مثل إعادة هيبة الدولة وحصر السلاح بيد  الدولة وتعهدات أخرى قابلة للتاجيل مرة والتأويل مرة أخرى طالما أن القصة تبقى مجرد شكليات ديقمراطية.الشئ الوحيد الذي طلع لنا (صفح) هو فايروس كورونا. المشكلة أن هذا الفايروس لا يعرف مكون ولا عرق ولا طائفة ولا كتلة أكبر أو كتلة أصغر.الشئ الوحيد الذي يعرفه هو الإهمال وبلغة أهلنا أيام زمان (السفردحة). الحدود سفردحة. المطارات سفردحة. المستشفيات سفردحة. وحتى ديمقراطيتنا برغم شكلياتها الحلوة هي الأخرى .. سفردحة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.74
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك