المقالات

الحل في العراق !!  


ماجد الشويلي

 

🔷إما بثورة اسلامية شعبية تهدف لاقامة نظام حكم اسلامي بقيادة علمائية دينية .

(وهذا مالاسبيل له في الظرف الراهن ولاتوجد له مقومات)

🔷 او بثورة شعبية عارمة تنتفض على الوضع الراهن وتنقلب عليه لكنها ستلجأ مرغمة في النهاية على اعتماد الاليات الديمقراطية المعمول بها حاليا مع تغييرات شكلية طفيفة فما من عملية سياسية الا وهي نتاج الثقافة المجتمعية لكل بلد

وثقافتنا المجتمعية مسؤولة مسؤولية مباشرة عن وجود الواجهات السياسية الحالية !!

🔷انقلاب عسكري يجتث جذور العملية السياسية الراهنة وياتي على مكتسباتها بالكامل وهو انتكاسة كبرى لارادة الشعب فضلا عما سينجم عنه من تدخلات دولية قد تضطر الانقلابيين للارتماء باحضان الدول الكبرى ان لم يكونوا كذلك من الاساس كما يجري الان في ليبيا والسودان ومصر

🔷انبثاق زعامات سياسية جديدة دينية ووطنية تعمل على تشكيل احزاب ومنظمات سياسية رصينة تسحب البساط من الجهات المتنفذة حا(وشحده اليوصل يم حدنه)

🔷 ان ترفع اميركا يدها عن العراق وتكف الدول المناوئة للتحول السياسي الجديد في العراق من عرقلة مسيرة بناء البلد ودعمها للارهاب

(وهذه بس الله يگدر عليها)

🔷ان تتنازل الكتل السياسية عن شأنياتها وطموحاتها الفئوية وتجمع امرها على قرار واحد يقضي بانقاذ العراق وصيانته وهذه (حتى بالحلم مانحلم بيها)

🔷ان يصار الى تعديلات دستورية جذرية في نظام الحكم تغادر المحاصصة والتوافقية تلتزم بها جميع الاطراف دون استثناء وهو ما لاسبيل له (مثل سالفة البيضة والدجاجة )

🔷 حصول تحول جذري في المنظومة الفكرية والثقافية لغالبية المجتمع تمنع من وصول ذات الاحزاب المتنفذة حاليا او تضغط عليها بشكل مكثف لتغيير مسارات العمل بالاتجاهات الصحيحة

(يرادلها قيادة حوك ومنين اجيب الجابته امي) و الضغوط لن تاتي بثمارها في الضرورة

🔷العمل بالديمقراطية المباشرة في مساحة محددة من التشريعات التي تعرقلها التجاذبات السياسية (شني نرد ردود من دون الوادم)؟

🔷أن يبقى الامر على ماهو عليه مع فارق بالانجاز النسبي بين حكومة وحكومة

(وننتظر رحمة الله)

🔷اللهم عجل لوليك الفرج وعجل لنا به الفرج يارب

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.43
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 322.58
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.28
دولار امريكي 1176.47
ريال يمني 4.69
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك