المقالات

مثلهم لا يكذب ..كتائب حزب الله..

1095 2019-07-07

ماجد الشويلي

 

من الواضح ان للكذب دوافع ومنافع عدة متوخاة من ورائه ،الا ان ابرز تلك الدوافع والتي ترافق الانسان في العادة منذ نعومة اظفاره هي دوافع الخوف والخشية من الضرر او الحرمان وغيره.

لذا فان من يعرف رجالات كتائب حزب الله عن كثب ويسبر غور عقيدتهم عن قرب يجزم بانهم لايكذبون وليسوا بحاجة للمداهنة ولا المجاملة في مثل قضية اتهامهم لقائد عمليات الانبار اللواء الركن محمود خلف الفلاحي بالتخابر مع اجهزة الاستخبارات الاميركية وتآمره على الحشد وفصائل المقاومة !!

فمن قارع الاحتلال الاميركي بذروة احتلاله للعراق واوج قوته العسكرية التي اجتاحت البلاد وتمكن من الحاق الهزيمة به جنبا الى جنب مع بقية الفصائل المقاومة الاخرى ، ثم اسهم اسهاما كبيرا في دحر داعش وهزيمة الارهاب على ارض العراق الطاهرة ، ليس رعديدا فيتملكه الخوف بعد ذلك من احد ، ويضطر لفبركة امر كهذا ليحمي نفسه من امر ما .

بل لعل العكس هو الصحيح فمثل هذه الخطوة الجريئة من شانها ان تؤلب المؤسسة العسكرية عليهم فضلا عن الاميركان الموتورين منهم وبامكانهم توظيفها عالميا عليهم.

انهم لو لم يكونوا متاكدين من صحة مالديهم من ادلة فان مقتضى الحكمة والتعقل كان يفرض عليهم ضرورة التروي والتثبت والاعراض عن اثارة البلبلة والقلاقل بعد ما اصدر رئيس الحكومة القائد العام للقوات المسلحة الامر الديواني المتعلق بالحشد وتطبيق مبدأ حصر السلاح بيد الدولة واعتبار كل من يتنصل عن هذا الالتزامات من الفصائل المسلحة خارج عن القانون ويلاحق بموجبه.

فهي اذا _اي الكتائب_في غنى عن استعداء الحكومة وخلق المشاكل معها بالشكل الذي قد يفقدها احترام الجماهير لها .

لكن الامر المهم هو ان الكتائب اشارت في بيانها الذي سبق نشر التسجيل الصوتي للواء الركن الفلاحي ان لديها مبرزات جرمية عدة تدين عددا آخرين من ضباط الجيش بتهمة التخابر مع اجهزة المخابرات الاميركية .

مما يعني ان لديها القدرة على خوض الحرب السيبرانية مع العدو وتحقيق الانتصار عليه

وانها كشفت من خلال تلك القدرة شبكة التآمر داخل المؤسسة الامنية والعسكرية والتي كانت وراء سقوط الموصل والانبار ودخول داعش للعراق.

ولذا ستجهد الولايات المتحدة لتكذيب الواقعة وستضغط بكل قوتها على الحكومة لغلق هذا الملف .

لان اثبات التهمة هذه يعني وجوب الاعتراف بكل ماستقدمه الكتائب لاحقا من ادلة وبراهين متعلقة بتورط عدد آخر من الضباط بذات الجرم الذي تورط به الفلاحي،

وقد يكون الاميركان هم من يقف وراء السرعة التي صدر بها الامر الديواني الخاص بالحشد بعد ان علموا من خلال اجهزتهم الاستخبارية عن نية الكتائب نشر هذه التسجيلات بغية التغطية على فضيحتهم وحصر المقاومين في زاوية ضيقة من الحرج مع الحكومة المركزية .

إن من المؤكد ان الكتائب قد وضعت في حسبانها عرض هذه التسجيلات على الخبراء و التقنيات الحديثة لكشف بصمة الصوت والتاكد من صحتها ولو لم تكن متأكدة منها لما اقدمت على مثل هذه الخطوة التي من شانها ان تقدح بمصداقيتها وتثلم من مكانتها لو ثبت بطلانها .

ومن هنا ارى اهمية ان تتحول المطالبة بكشف الحقيقية امام الملا الى رأي عام يطالب به كل الشارع العراقي لما تمثله من تهديد ستراتيجي لامن البلد يضع العدو والصديق كل في مكانه الذي يليق به

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.34
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3703.7
ريال قطري 398.41
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 1.15
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.8
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك