المقالات

بضاعة غير مفيدة بتكلفة باهضة..!

212 2019-02-16

قاسم العجرش qasim_200@yahoo.com

الحديث عن لا أخلاقية غياب النائب عن جلسات المجلس، يتزامن مع أخبار عن عزم رئاسة مجلس النواب تفعيل قرار الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين عن حضور الجلسات النيابية عقابا للتغيبهم. وهذه ليست أول مرة، تطرح فيها مسألة غياب النواب، فقد سبق لرئيس مجلس النواب أن هدد باتخاذ إجراءات لردع المتغبيبن، مع أن هذا الإجراء من شأنه أن يعيد للمؤسسة التشريعية مصداقيتها من دون أن يفلح في مسعاه. ومع أن الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين يمثل شروعا فعليا في التطبيق الحرفي للنظام الداخلي لمجلس النواب.ويحمل إشارة قوية على دخول النظام إلى مجلس النواب نفسه٬ وعلى أنه لا توجد سلطة فوق القانون بما في ذلك السلطة التي تشرع القانون. لاسيما وأن ظاهرة الغياب وصلت في مجلس النواب حدا صارت فيه بعض مشاريع القوانين تمر بنسب مثيرة لعلامة الاستفهام.

إلا أن ظاهرة غياب النواب عن البرلمان ، هذه الظاهرة التي تعطي صورة سيئة عن عمل البرلمان، تبدو وكأنها إشكالية يستعصي حلها، فمن غير المقبول، أن يفتح المواطنون أجهزة تلفزيوناتهم،ويشاهدوا البرلمان أشبه بالفارغ، الأمر الذي ينعكس سلبا على سمعة المؤسسة التشريعية.وذلك بعد أن عادت مؤخرا، لتثير المزيد من الجدل السياسي، وتغري الكثير من الكتاب بالكتابة عنها في على أعمدة الصحف ، وتبدو وكأنها بحاجة الى  إيقاظ حس المواطنة تحت قبة البرلمان.

لإن أهمية الاقتطاع من رواتب البرلمانين المتغيبين، خاصة بالنسبة للميسورين منهم،  تبدو نكتة سخيفة بلحاظ أمرين، الأول أن من النواب من لا يأبه لأي إستقطاع من مدخوله الشهري فهم لا يعولون على هذا المدخول ، الذي يبدو قزما صغيرا إزاء ما يجنونه من موارد متعاظمة من نشاطاتهم في أوجه الفساد المتعددة التي أجادوها وأحترفوها، والثاني أن بعضهم يجد نفسه أكبر من المنصب النيابي الذي لا يعني له المنصب النيابي شيئا، وهو يستخف به ويستنكف بسبب ذلك عن حضور الجلسات، وهذا الأمر يبدوا واضحا للعيان في "كبار" الساسة، ..و لهؤلاء فإن عملية التشهير عن طريق نشر أسماء المتغيبين، تبقى هي الأجدى والأكثر فعالية وتأثيرا. لأن حالة فراغ المقاعد أثناء الجلسات النيابية صارت تطرح أسئلة أخلاقية وسياسية بخصوص مضمون التعاقد الذي حصل بين ممثلي الأمة والشعب.

المواطنون  لا يخفون قرفهم من انتهازية بعض النواب، الذين يبذلون كل ما في وسعهم، خلال الحملات الانتخابية، من أجل كسب الأصوات، والفوز بالحصانة، ثم يتوارون عن الظهور، بمجرد ضمان المقعد المريح، والأجر السمين في البرلمان.

و مما يثير حنق المواطن وشعوره بالخيبة، أن ثمة برلمانيين يحاولون التصدي للإجراء المتعلق بضبط الحضور٬ متذرعين بأن النظام الداخلي لمجلس النواب السابق وأيضا نصوص الدستور الجديد لم تتضمن أي إجراءات حول ظاهرة غياب البرلمانيين.

كلام قبل السلام: يبدو أن الديمقراطية عملية باهضة التكلفة دون نتائج مفيدة إذ تنتج بضاعة غير مفيدة..!

سلام..

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 68.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ابو غايب : اغلب ما قاله كاتب المقال صحيح لكن المشكله اليوم ليست قناة فضائية فقط ،، هل نسيتم محلات ...
الموضوع :
هنيئا لكم يا عراقيين، فإننا نتجه نحو عصر عراق الـ  mbc..!
Mohamed Murad : الخزي والعار لشيعة السبهان الانذال الذين باعوا دينهم لابن سلمان بحفنة من الريالات السعودية القذرة ...
الموضوع :
هل ان الشهيد المنحور زكريا الجابر رضوان الله عليه هو غلام المدينة المقتول المذكور في علامات الظهور؟
ابو سجاد : السلام عليكم موضوع راقي ولكن....احب ان انوه بان التسلسل رقم 14 هو محطة كهرباء الهارثة (بالهاء)وليس محطة ...
الموضوع :
الكتاب الأسود للكهرباء: من الألف الى الياء  
منى رحيم : هل يحق لزوجة الشهيد الموظفة منح الزوجية مع وجود تقاعد لبناتها القصر فقط تقاعد ابوهن الشهيد ...
الموضوع :
نص قانون التعديل الاول لقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008
Yasir Safaa : السلام عليكم زوجتي معلمه عدهه خدمه 14 سنه وتركت العمل كانت تتمتع باجازه سنتين بدون راتب وبعد ...
الموضوع :
قانون التقاعد الجديد يمنح الموظفة حق التقاعد بغض النظر عن الخدمة والعمر
عباس فاضل عبودي : السيد رئيس الوزراء المحترم م/ طلب تعين أني المواطن ( عباس فاضل عبودي ) ادعو سيادتكم لنضر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Mohamed Murad : اوردغان يبحث عن اتباع وليس عن حلفاء ... ...
الموضوع :
بغداد وانقرة .. تصحيح المسارات وترتيب الاولويات
Mohamed Murad : كل من يحاول ان ينال من الحشد الشعبي فهو يكون ضمن المشروع الامريكي السعودي الصهيوني ....#بخور_السبهان ...
الموضوع :
العصائب تهدد بمقاضاة قناة تلفزيونية تابعة لعمار الحكيم بتهمة "القذف"
سعد السعداوي : كيف تطلب مؤسسة تقاعد النجف الوطنية شهادة حياة المغترب والموجود حاليا في المحافظة. فلماذا لا يحضر المتقاعد ...
الموضوع :
هيئة التقاعد الوطنية في النجف الاشرف تعاني من ضيق المكان
فيسبوك