المقالات

شيعة نيجيريا وكفار قريش..!


محمد كاظم خضير 
تعيش الإنسانية اليوم أسوأ الفترات في تاريخها منذ الحرب العالمية، تتحدث سطور التاريخ عن أيام سوداء عاشها العالم ، يوم ارتكبت أبشع المجازر في حق الإنسانية وقتل ملايين البشر لمجرد أحلام سياسية كانت تراود زعيما، ويومها وقف العالم على قدم ساق لأمر كأمر شيعة نيجر ، قيل يومها إن تطهيرا دينيا حدث في حق يهود ألمانيا فيما يعرف بالهولكست الذي لا يزال العالم يستنكره إلى يومنا هذا، كما يستنكر سنين أوروبا السوداء، أما شيعة نيجرفحكاية مؤلمة وقصص تعجز الكلمات عن وصفها، تشبه حريق الحرب العالمية وخسائرها، ولكن القتيل ليس نفس القتيل، والجاني حليف مرضي عنه فيما يبدو. وذالك بمنطق السياسيين يكفي لتفعل كل شيء.

ذلك التاريخ الأسود والحاضر والوقائع المفزعة لم يثن ساسة أوروبا التي قام اتحادها على الدفاع عن الإنسانية ولا حتى الأمم المتحدة راعية حقوق الإنسان، لم يثنها عن غض الطرف عن جرائم محاربة التصفية الدينية لشيعة النيجر . هل سمعت أيها العالم الإنساني بمئات ماتوا اليوم قتلا وهربا من الموت والتصفية الجسدية ولسبب واحد هو إقامة الشعائر القضيةالحسينية في نيجر . إنها حقا مأساة القرن تلك التي يعيشها شيعة نيجر ، هولاءشيعة نيجر الموجود حقا بمعاناته ساكنيه واللامجود في حسابات السياسيين والمنظمات الحقوقية وأولها أكبر المنظمات العالمية منظمة الأمم المتحدة التي تغض الطرف غالبا حينما يكون الطرف المعتدى عليه شيعة ..

"
أليس السلاح النووي المحرم على غير من لا يمتلك الفيتو، كفيلا بحماية هؤلاء الشيعة التي يغض العالم الطرف عنها لأنها فقط أ مسلمين شيعة ولأنه لا زعيم لها كزعيم كوريا الشمالية!
"

شيعة نيحر الجرح الذي لا يندمل والحريق المشتعل في العالم العربي كاشتعال مجلس العزاء شيعة نيجر والتي أحرقها الجنود بدون رحمة ولا هوادة. من وجدوتموه من يحب علي .ع ويحب محمد وال محمد فاقتلوه أو أخرجوه من أرضكم ليموت في غيرها، هكذا لسان حال حكومة نيجر وكأن التاريخ يعيد نفسه، ما أشبههم بكفار قريش مع تغير التاريخ واختلاف الزمان وتغير الناس وتحكم السياسة والاقتصاد في كل شيء.

عشرات القتلى في هجوم جيش نيجر الوهابية على مسيرات حسينية في 10من محرم وقبله الكثير من المجازرة بحق الشيعة ، وتلك كلمة لو ترجمت في قاموسنا العربي لوصلنا لمعنى الرحمة، ولكن الأرض لم تكن رحيمة بأهلها كحال العالم وقادته ومنظماته معهم. كل الذنب أن ذنبهم اعتنقوا الاسلام المحمدي الاصيل بعيدا عن فكر القتل في زمن لم يعد فيه للمسلمين هيبة ولا كرامة ولا حياة لمن تنادي منهم، فهم أنفسهم تحولوا إلى قضايا ومآسي وجراح، فلم تعد تعرف هل تبكي على نهر الفرات أم تنعى صنعاء التاريخ والحضارة.

يعيش شيعة نيجر المتضطهدين مأساة لم يسبق لها مثيل منذ مآسي الحروب العالمية سيئة الذكر والسمعة والذكريات، لتستحق لقب مأساة القرن، وعلينا أن نسأل أنفسنا ماذا لو كان كيم جي شيعة ومن شيعة ؟ هل كان سيتركهم يقتلون ؟

أليس السلاح النووي المحرم على غير من لا يمتلك الفيتو، كفيلا بحماية هؤلاء الشيعة نيجيرياالتي يغض العالم الطرف عنها لأنها فقط أقلية شيعة ولأنه لا زعيم لها كزعيم كوريا الشمالية، يحميها من غدر السياسة وتناقض العالم الحقوقي في بعض الأحيان واللا إنساني في كثير من الأزمات والمواقف والقرارات.. لتبقى الإنسانية كنعمة مفقودة وميزة من الطبيعي أنها تفرق ولا تجمع.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.64
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك