المقالات

ارجعوا لنا العراق ياسياسين 


محمد كاظم خضير

أين نحن اليوم وما هو الوجه الذي تظهر به ديمقراطية العم سام بعد2003 الى تكليف عادل عبد المهدي لرئاسة الوزراء .لا تبدو الصورة بالمرة –للأسف- ساطعة، مشهد سياسي في أسماء بالية وأطراف سياسية تنظر إلى بعضها شزرا، لا أفق ولا أمل في توافق في المستقبل. شعب منهك مرتهن من قبل طبقته السياسية، ولم يعد يدرى إلى أين ستقودوه. في مواجهة أسعار لا تتوقف عن الصعود؛ أصبحت الحياة مستحيلة ولا يدرى المواطن أين يضع رأسه. وحتى الحملة الانتخابية التي سبقت الانتخابات2018 التي كانت متنفسا وفرصة لنسيان يوميات الحياة والحصول على نقود يسيرة، أصبحت برميلا أجوف. لقد أدت وضعية الأعصاب المشدودة إلى غياب الجميع باستثناء بعض ذوى الحظوة، والتي حصلت على مواقع متقدمة احتكرتها دون غيرها. فمن أين جاء الخطأ التي تسبب في هذا الغياب الكبيرة لوفير الخدمات العامة للمواطنين ؟ هل السبب هو المعارضة الشارع التي رفضت خوض استمرار اللعبة السياسية في ظل عدم توفر الضمانات الحقيقية لقضاء على الفاسدين 
هل السبب أحزاب السلطة التي رفضت التنازل من أجل عدم تسديد ضربة قوية لديمقراطيتنا؟

صحيح أنه من السهل أن ندير الظهر لهؤلاء جميعا، وأن نجعل الأمر بصيغة واحد في مقابل الجميع، والجميع مفسدون. لكن هل يمكن أن يخرجنا هذا من الدائرة؟ وهل نحن أمام أربع سنوات قادمة من حالة اللاحرب واللاسلم؟ أمام شعب يريد القضاء على الفساد لكنه لا يتملك الآليات اللازمة لمواجهته؟ وأحزاب تمتلك في يدها كل خيوط اللعبة، وتقرر ما هو في صالحها؟

يجب على هؤلاء القوم أن يجدوا صيغة لتجاوز خلافاتهم، والتوقف عن هذا النزاع البسوس. اعملوا بجد من أجل التخفيف من وطأة الحياة اليومية للمواطنين. يجب أن تفتحوا للمواطنين طريقا حقيقيا –وليست بالوعود أو الأحلام- تمكنهم من الاستفادة من ثروات بلادهم.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1333.33
الجنيه المصري 74.07
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك