المقالات

اليمن... تدفع ثمن ما!

399 2018-06-17

عمار الجادر

تحالف دولي كبير، لضرب اناس حفاة، لا يملكون شيء الا مضيق بسيط، ولكن لا نعتقد ان هذا المضيق يشكل خطر ملح على دول العالم المتطور، كذلك يزداد العجب عندما نرى الحاح ال سعود بذلك!

لماذا لم تشكل دكتاتورية صالح، ذلك الخطر الذي يحاصر دول عظمى؟! ام ان الحفاة يملكون ذرية تهدد إسرائيل؟!

نحتاج بالغالب الى عقل يدير تلك القضية، فحقوق الانسان تجد ان لا حقوق لدماء اطفال الحوثيين، قد تعتبر حقوق الانسان قضية ذلك الطفل الذي التصق بصدر وهو لا يعلم ان اباه قد قضى نحبه مجرد فلم دراما! او انها قد تكون متعاقدة مع هوليود، لكي توفر لهم مجموعة مقاطع لفلم يعظم الهتهم، ولذا فيهود ال سعود يسرفون كثيرا بتمويل هذه الحرب، فكما نعلم ان علاقتهم بهوليود قوية جدا، خاصة فيما يتعلم بافلام الاباحة الجنسية للمحارم.

لحظة من فضلكم، فالتركيز على قضية اليمن بانفراد، فاننا اينما نرى الدمار نجد ال سعود رأسه، رأس الافعى السامة،ولكننا نجد حلقة مفقودة، وهي لماذا ال سعود رعاة ذلك؟!

هناك اسطورة اغريقية، تقول ان هناك مخلوق مشوه، جاء من تلاقح هجين، بين بشري قد اوغل بالدماء، وامه المسخة على شكل خنزير، فجاء نتيجة ذلك طفل قبيح مزق بطن امه، وقتل اباه مقطعا اوصاله حتى جاع فأكله.

تقول تلك الاسطورة، ان هذا المسخ لازال موجود بهيئة انسان، يتوارث الصفات، وسبب بقاء ارثه هو التناسل الغير شرعي جدا، اي ان تناسل المحارم هو اكسير بقائه، ويقال ان روح امه مختبئة في فصيل من البشر، يقال انهم يدعون اليهود، فمن الترابط العجيب، ونظرا لخطيئة الجنين، يقوم دائما بقتل وتقطيع من يحاول الاقتراب لروح امه، وهذا الاستنتاج، هو من يبين من هو ذلك الطفل المسخ، حيث اذا اردت ان تعرفه حاول ان تسب اليهودية.

ان التأريخ يسجل اكبر سحقا لليهود، حدث من شخص طاهر النسب، وقضى على قلعتهم بخيبر، ولهذا الشخص ايضا روح للخير باقية، وتعد هذه الروح الخطر المحدق بهذا المسخ وامه.

هكذا نرى جليا لماذا يكون استهداف اولئك الحفاة، هم لا يملكون الا روحا قد احتوت اسم الشخص الذي يهدد ام المسخ، الذي تجذر في اصلاب العالم، وكلما تجذر ذلك المسخ، ازداد عدد الاجيال التي تشابهه، بالمقابل ايضا ازدياد قليل بعدد الانسانية الروحانية لمن يرث الارض من صلب لم تنجسه الجاهلية بانجاسها، ولذا نشاهد ان الام تصرخ من قرب انتزاع روحها النجسة، وهذا ما يغيض ابنها لكي يحميها.

يتبين اعلاه ان حقوق الانسان كذبة، تدار من قبل ذلك المسخ، لحماية اخوة المسخ الغير شقيقين، وقتل كل من يتذمر امام امبراطورية المسوخ، لكن دائما مهما علت النار من ازيزها، فقطرة ماء كفيلة بجمح ذلك الازيز.

هذا ما يعيشة الاخوة الحوثيين اليوم، فذنبهم الوحيد انهم اصلاء النسب، وفي اصلابهم روح الانسانية الحقيقية، لذا هم يهددون ام ذلك المسخ، الذي ما انفك من الصراخ لاجل والدته، وحقوق المسوخ لا تعلم ما تفعل، فهي قد ارتدت قناع لتخبئ وجهها القبيح، فلا تستطيع ان تخلع القناع لتعرف البشرية انها تسير خلف مسخ، ولا تستطيع ان تنادي بحقوق البشر الاصلاء، لذا نرى الاعلام يحارب تلك القضية.

اليمن خطر على المسوخ، فيا ايها البشر، مالكم لا تنتفضون لادميتكم؟! اليس فيكم بشرا الا ابناء علي؟! وليس فيكم ادميا من الدول الا من تدعونهم بالفرس؟! اعتقد ان لكم وقفة في محاسبة ادميتكم، فما تدفعه اليوم اليمن، ماهو الا ثمن لادميتها.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
علي الانباري : اللهم صلي على محمد وال محمد اللهم انصر الاسلام المحمدي الأصيل شيعة أهل البيت عليهم السلام واللعن ...
الموضوع :
عدد الشيعة في العالم يرتفع إلى أكثر من 400 مليون نسمة أي مايعادل ربع عدد المسلمين في العالم
البصرة : اليوم في شخص اصدر يبان عند قراءته يضحك الثكلى يطالب بخصخصة الكهرباء ولا كأن العشرات من التظاهرات ...
الموضوع :
التظاهرات الجارية مالها وماعليها
مقداد : مع شديد احترامي لك. لا تفعلوا كما فعل حكام البلاد التي حل بها البلاء والحرب. لو ترك ...
الموضوع :
نقل الاعتصامات إلى البصرة لعبة داعشية بعثية
أحمد : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم هذه التعليق على البعثية والداعشية لاتسمن ولاتغني ولاتحل مشاكل العكس تزيدها ...
الموضوع :
نقل الاعتصامات إلى البصرة لعبة داعشية بعثية
ابو حسنين : من المعلوم كثير من شيوخ عشائر البصره تستلم مبالغ من حكومات اقليميه خليجيه والان وجب عليها العمل ...
الموضوع :
أحداث البصرة.....وأبواق الفتنة
حسن : اخ العزيز خلي اثبتلك انو فكرة حور العين باطلة وان الشي الحرام اذا كان موجود بزمانة الي ...
الموضوع :
كيف تكاثر اولاد آدم علية السلام ..وكيف تزوجوا ومن هُنَ زوجاتهم ؟؟ الجزء 1
محمد سلمان هادي : اسمي محمد سلمان ابن الشهيد سلمان هادي سالم رقم القرار 1598/8 في مؤسسة شهداء الديوانية . حاصل ...
الموضوع :
تدشين الموقع الالكتروني الرسمي لرئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي
مصطفى : خطية بس المالكي يتحمل المسؤولية أنتم ما منعتم تسليح الجيش قبلها ما دمرتوا البلد ما منعتم اي ...
الموضوع :
مسؤول المكتب السياسي للصدر: لا تحالف مع المالكي وهو يتحمل ما جرى بالموصل
عبود خريبط : يكفي فخر لانه من جنود الأمام المنتظر المهدي عجل الله فرجه من العدد 313 وإنشاء الله احنا ...
الموضوع :
كلمة وفاء ... الى القائد قاسم سليماني 
مدين غازي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته معلومات عن دواعش في المنافذ الهيئة العامة للكمارك اسماء الذين وظفهم داعش ...
الموضوع :
مصدر : تعيين شقيق والي داعش الارهابي في البعاج كـعضو بمجلس نينوى
فيسبوك