الصفحة الإسلامية

نفحات قرآنية (١٧)


 

رياض البغدادي ||

 

مختصر تفسير الآيات ( ٤٢-٤٤ ) من سورة المؤمنون

بسم الله الرحمن الرحيم «ثُمَّ أَنْشَأْنَا مِنْ بَعْدِهِمْ قُرُونًا آخَرِينَ (42) مَا تَسْبِقُ مِنْ أُمَّةٍ أَجَلَهَا وَمَا يَسْتَأْخِرُونَ (43) ثُمَّ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا تَتْرَى كُلَّ مَا جَاءَ أُمَّةً رَسُولُهَا كَذَّبُوهُ فَأَتْبَعْنَا بَعْضَهُمْ بَعْضًا وَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ فَبُعْدًا لِقَوْمٍ لَا يُؤْمِنُونَ» (44)

اعلم أن الله تعالى يقصص القصص في القرآن تارة على سبيل الإجمال وتارة بالتفصيل ،وقيل أن المراد بهذه القرون التي ذُكرت في الآية (٤٢) هم أُمم لوط وشعيب وأيوب ويوسف عليهم السلام .

قوله تعالى «ثُمَّ أَنْشَأْنَا مِنْ بَعْدِهِمْ » أي أن الله تعالى ما أخلى الأرض من الحجج المكلفة بالتبليغ ،وأما قوله تعالى «مَا تَسْبِقُ مِنْ أُمَّةٍ أَجَلَهَا وَمَا يَسْتَأْخِرُونَ » فيحتمل أنها آجال تكليفها وهلاكها وهي تسير بتوقيتات لا يحدث فيها تأخير ولا تقديم .

وهنا مسألتان :

الأولى – قيل أن الآية تدل على أن المقتول ميت بأجله .

الثانية – قوله تعالى « مَا تَسْبِقُ مِنْ أُمَّةٍ » يعني أن الأمم لا يتقدم بعضها على بعض ،فكل منها مؤقتة بوقت ،فلا يحدث هلاكها ولا عذابها الا بالوقت المعلوم .

قوله تعالى «ثُمَّ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا تَتْرَى » أي في تواتر مستمر لا ينقطع « كُلَّ مَا جَاءَ أُمَّةً رَسُولُهَا كَذَّبُوهُ » أي أن الأمم تسلك السلوك ذاته مع الأنبياء ولا تعتبر من التي سبقتها لذلك قال تعالى « فَأَتْبَعْنَا بَعْضَهُمْ بَعْضًا  » أي بالهلاك « وَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ » أي بهلاكهم صاروا مجرد أحاديث يتناقلها الناس « فَبُعْدًا لِقَوْمٍ لَا يُؤْمِنُونَ » على وجه الدعاء والذم والتوبيخ .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك