المقالات

قراءة في قمة الإمارات

1068 2023-01-23

حازم أحمد فضالة ||

 

    عقدت الإمارات قمتها بعنوان (الازدهار والاستقرار في المنطقة)، يوم الأربعاء الموافق: 18-كانون الثاني-2023؛ودَعَتِ الدول: قطر، البحرين، عُمان، مصر، الأردن.

·        القراءة والتحليل:

1- الإمارات لم تدعُ السعودية ولا الكويت، أي: لا يوجد استهداف للعراق، وهذه مشكلات معقدة بين هذه الدول، فالسعودية لم تدعُ الإمارات إلى قمتها مع الصين في: 7-9/كانون الأول-2022، والكويت علاقتها سيئة مع مصر.

2- السبب الأساس لِقِمَّة الإمارات، هو أنَّ دولتَي مصر والأردن على وشك الانهيار الداخلي الكبير؛ بسبب الاقتصاد الذي صار بالحضيض، والإفقار الذي عشَّشَ بهما بسبب (صندوق النقد الدولي - الغربي)؛ بزيادة سقف الديون.

3- يوجد (دافع إسرائيلي) لعقد القمة، من أجل استغلال مصر والأردن والدول المشاركة؛ لتكوين جبهة معادية للجمهورية الإسلامية، فهذه فلسفة التجويع الذي يجرّ الاستعباد والتحكم بالقرارات.

عُمان لا تقبل بذلك، مصر مرعوبة، الأردن أكثر رعبًا، حكومة البحرين وزن الريشة! قطر أذكى من الإمارات بأشواط.

4- حتى الآن لا توجد معطيات لنجاح القمة، ومثل هذه القمم (قمم الوقت الضائع) تُولَد ميتة، فالقمة التي سبقتها (قمة جدة/ السعودية في: 16-تموز-2022) برئاسة بايدن؛ كانت قد سقطت على رأسها مكسورة الرقبة مفتوحة الساقين؛ دون تحقيق بند واحد من بنود بايدن وإسرائيل (النيتو العربي)!

5- الإمارات ليست بصدد كسب العراق إلى جانبها، فهذا المشروع (ممكن) أن تقدمه دولة قطر، لذلك في عملية قياس القرب والبعد العراقي؛ فإنَّ الميدان قطر، وليس الإمارات أو السعودية.

6- مصر بحاجة إلى معجزة (غير موجودة)، وإلا فإنها تتدحرج نحو الانهيار الكبير والتفكك، ومصير السيسي الهرب بحقائب العملة الصعبة.

7- الأردن منذ مدة وهي على خط الزلازل السياسي، وما دامت غير واقعية في أطروحة الحل؛ فهي آيلة إلى انهيار (المملكة) وليس الحكومة كما عودتنا!

يمكن للأردن أن تحقق الانتعاش الاقتصادي بقرار واحد وهو: (فتح أبواب السياحة الدينية للشيعة)، وتغيير سياسة مطاراتها القذرة، وتهذيب أخلاق الأمن فيها، وتسهيل إجراءات السفر، أما أن تظل على غطرستها وقبحها هذا؛ فهي نحو التدهور، هذه قواعد العالم الجديد.

8- مؤسِّس هذا الخراب هو: (إسرائيل).

ـــــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك