المقالات

كشكول الامتنان..!


   ابتهال الموسوي ||   دخلت الحاجة كوثر إلى قاعة الانتظار في عيادة الطبيب نظرت يميناً ويساراً لم تجد مكان لتجلس فيه كانت القاعة مليئة بالمراجعين الذين ينتظرون دورهم، فتوجهت لركن من أركان القاعة ووقفت فيه لكن بعد ثوان قليلة نهضت فتاة صغيرة في السن وتوجهت نحوها وطلبت منها ان تجلس في محلها والحت عليها ، وبعد أن شكرت الفتاة بكلمات لطيفة جلست مكانها  وحين استقرت في جلستها اخرجت من حقيبتها دفتر بحجم الكف وقلم وكتبت كلمات في الدفتر واعادته في الحقيبة وبعد لحظات تقدمت نحوها عاملة البوفيه في تلك العيادة وقدمت لها قنينة ماء ورحبت بها كما تفعل مع بقية المراجعين وحين ذهبت العاملة أخرجت الحاجة كوثر نفس الدفتر وكتبت بضع كلمات واعادته لحقيبتها لكنها لم تنتبه لإغلاق الحقيبة جيدا هذه المره. وبعد مرور نصف ساعة  حان دورها وما ان نهضت سقط الدفتر من الحقيبة دون أن تنتبه له ودخلت لغرفة الطبيب.  لكن الفتاة الصغيرة انتبهت ان هناك شي سقط من حقيبة الحاجة فتوجهت وأخرجته من تحت الكرسي كان مكتوب على غلاف الدفتر (كشكول الامتنان) ومزين بملصقات ورد جميلة انتظرت الفتاة الصغيرة الحاجة كوثر حتى خرجت من غرفة الطبيب وتقدمت منها وهي تحمل الدفتر واخبرتها انها وجدته حيث كانت تجلس فشكرتها الحاجة بكل كلمات الشكر والمحبة على معروفها الثاني، وقبل ان تضعه في الحقيبة أخرجت قلم وكتب شيئا في الدفتر مما جعل الفضول يتملك الفتاة الصغيرة.   وقالت لها قبل أن تذهب: سيدتي هل استطيع ان أسألك شي؟   فتبسمت الحاجة كوثر وقالت تفضلي عزيزتي!  قالت الفتاة : هل استطيع ان اعرف مامعنى كلمة ( كشكول الامتنان) ؟!  فازدادت ابتسامة الحاجة كوثر إشراقا وقالت : بالطبع ياعزيزتي هذا دفتر خاص بي تعهدت فيه على نفسي ان اكتب كل معروف يقوم به لي اي انسان مهما كان بسيطا واشكر الله عليه وبذلك اتعلم ملكة الشكر والامتنان وتقدير كل نعم الله وتسخيره لخلقه لأجل مساعدتي من أعظم الأمور لابسطها، (كشكول الامتنان) علمني الكثير وجعلني أرى كل جميل يرزقني اياه الله على مدار حياتي وعلمني ثقافة الامتنان والشكر فبالشكر تزداد النعم يقول تعالى (ولئن شكرتم لازيدنكم) هل وضح لك معنى العنوان عزيزتي؟  كانت عيني الفتاة تزداد اتساعا وتعجبا وسعادة بما تسمعه وبحركة لا إرادية أمسكت كف الحاجة واخذت تقول لها شكرا لك سيدتي لقد أعجبتني الفكرة سأصنع لنفسي كشكول مثله شكرا لكِ  بحجم السماء...
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
بيداء مهدي
2022-08-17
رقيقة هي افكارك وما تسطرين ممتنة لكشكولك
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.4
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك