المقالات

قصة شعب سيموت عطشاً..!


قاسم الغراوي ||

                           

في 2018، كانت تداعيات شح المياه صارخة، عندما أصيب أكثر من 24 ألفاً من سكان محافظة البصرة، جنوبي البلاد، بتسمم نتيجة تلوث المياه

واكتظت المستشفيات والمراكز الصحية به .

قبل سنوات بدأت تركيا في ملء سد جديد على نهر دجلة يدعى إليسو  بعد أن أجلت الأمر اكثر من مرة بناء على طلب الحكومة العراقية، مما سيؤدي إلى انخفاض نسبة الموارد المائية للعراق إلى النصف

، أنّ انخفاض منسوب مياه نهري دجلة والفرات أثّر وسيؤثر  في الاقتصاد العراقي، بعدما تسبب في انخفاض الإنتاج الزراعي، وأنّ الزراعة بدأت ترتبط أحياناً بالأمطار، أي تزداد في حال وجود أمطار كما  2018 وتتراجع في مواسم الجفاف

واليوم جفت الانهار والبحيرات وتغيرت اتجاهات الروافد التي تمر بالعراق والحكومة لازالت صامتة

تركيا هي دولة منبع لنهر دجلة. ويمر النهر 50 كيلو مترا في سورية ثم يدخل العراق، ولا توجد اتفاقات ثنائية بين البلدين بتوزيع حصص النهر انما مجموعة من البروتوكولات وتفاهمات التي لم تلتزم بها تركيا 

 البروتوكول الاول العام 1920 وكانت أطرافه العراق وتركيا وسوريا وكان ينص على شروط لاقامة سدود او تحويل مجرى النهرين بالا يتسبب ذلك في الحاق ضرر بالاطراف الاخرى الموقعة .

وفي العام 1946، ادخل العراق وتركيا قضية المياه في "معاهدة الصداقة وحسن الجوار" التي وقعها البلدان. اما في العام 1978، فانهما وقعا على بروتوكول التعاون الاقتصادي والتقني بعدما استكملت تركيا سد كيبان على مجرى نهر الفرات ما الحق ضررا بمصالح العراقيين المائية.

ومع ذلك، فان تركيا استمرت في اقامة السدود وتقليص حصة العراق من المياه ما أوصله الى حاجة نقص حادة منذ التسعينيات .

سيقلل انخفاض منسوب النهر في العراق أيضا من كمية الكهرباء التي يحصل عليها من السدود الكهرومائية وستتراجع الزراعة ما يجبر البلاد على استيراد مزيد من الغذاء وفقدان لمصدر الطاقة الكهربائية واصبح لدينا صدمتين مركبة تهدد الشعب العراقي وتميته عطشا بسبب تغطرس حكومة اردوغان وضعف حكومتنا العراقية التي لم تستخدم الورقة الاقتصادية للضغط ضد تركيا او تتفاوض من اجل  حياة شعب باكمله يموت عطشا .

وعلى الرغم من زيارات المسؤولين العراقيين المتكررة إلى تركيا، والحديث عن قرب التوصل إلى تفاهمات بشأن ملف المياه، لكن البلدان لم يتوصلا حتى اليوم إلى اتفاق نهائي .

 وكان الاحرى بالسيد رئيس الجمهورية برهم صالح بدلا من ان يصرح عن مشكلة شحة المياه ان يزور تركيا للاتفاق معها وحل مشكلة شحة المياه بسبب السدود  وكذلك على السيد رئيس الوزراء مصطفى  الكاظمي ووزارة الزراعة والموارد المائية ولجنة من المختصين لمعالجة شحة المياه لانها تؤثر على الزراعة وحاجتنا لسقي محاصيل سلتنا الغذائية وشحة المياه تؤثر على اقتصادنا وتجبر الحكومة على استيراد المواد الغذائية بدلا من سد الحاجة المحلية ..

 الأزمة التي تضرب العراق الان كبيرة وتركيا ترفض وتماطل لعقد اجتماع للتباحث بشأن حصص  المياه العراقية ومن المؤسف ان مسألة المياه ليست لها  اولوية عليا للرئاسات الثلاثة في العراق بدليل  لم تضغط او تحصل على نتيجة للمطالبة بحقوقنا المشروعة للحياة .

ــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 77.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك