المقالات

الاستقرار الفكري شبيه بسكون الموت


 

د. علي المؤمن ||

 

   العقلُ البشريُّ مجبولٌ على تحريك مداركه، وعلى التفكير و الخلق.

ومخرجاتُ حراكِ العقل تغييرٌ دائمٌ في المواقف الفكرية والفلسفية والاجتماعية والسياسية.

   يتصور عقلُنا في كلِّ آنٍ أنه امتلك الحقّ واليقين، وغيرَه شذّ نحو الباطل والضلال. ويستتبعُ هذا التصورُ مزيداً من الإصرار على رفض الآخر، ومزيداً من التطرف. ولكنّ هذا العقل ربما ينقلبُ الى حقٍّ آخر ويقينٍ مختلفٍ بعد دقيقةٍ أو ساعة أو يوم أو حول أو عقد.

   العقلُ يعملُ بطموحٍ مثالي، وطموحُه في كل آنٍ أن يصل الى اليقين ويمتلكه. ولكن ـ الحقيقة كما أتعقلها ـ أن اليقين لا يحظى به إلّا المعصوم.

   كثيرون قُتلوا بتهم الهرطقةِ والكفر، ولو عاشوا لربما تغيّرت بوصلتُهم بعد حين، و لربما ماتوا على عقيدة الواقعِ الحاكم طوعاً.

   وكثيرون ضحّوا من أجل المعتقدات التي يؤمنون بها، وأصبحوا أبطال في عين الواقعِ الحاكم، و لو بقوا أحياءَ لربما تمرد بعضهم على هذا الواقع، و تنصّل عن ما كان يعتقد أنه حقائق راسخة، وأصبح مرتداً من منظار الواقع الحاكم.

   فلسفةُ التسامح والتعددية وقبول الآخر العقدي والمذهبي والفكري والاجتماعي والسياسي هي الحلُ كما يتصوره راهني العقلي؛ كما لم يكن يتصوره من قبل..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.86
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك