المقالات

الفتح استفزني..!

411 2021-09-16

  محمد العيسى ||   نأيت بنفسي عن الكتابة حتى كاد أن يجف قلمي ،وطلقت السياسة ثلاث حتى باتت عودتي مستحيلة ،اتهمني الآخرون اني لاافقه حديثي بسبب صومي عن الكلام ،وكانت سلوتي أن اكلم نفسي واحتسي الشاي الساخن ،وادخن السكاير ذات النيكوتين العالي . خاطبني الأصدقاء كثيرا؛لاينبغي لك أن تهجر كل شيء فقلت لهم ؛كفى فقد بلغت من العمر عتيا ،ولم اعد اميز بين الخيط الابيض من  الأسود ،. كل ذلك لأننا نعيش واقعا مرا وحلما ماكان ليتحقق بوجود ،من تسلقوا على اكتافنا وأخذوا يجلدونا جلدا مبرحا ،لقد سرقوا احلام طفولتي وصباي فبالكاد كنت قد تجاوزت سن المراهقة كنت اتحمس لنداءات الشهيد الصدر الأول بضرورة إسقاط النظام القابع على صدر العراق الحبيب وإقامة حكم فذ شريف يقوم على أساس الاسلام. صدمتي أن الأمر لم يتحقق ،وصدمتي الآخرى أن المتاجرين بدم الشهيد ازدادوا عددا . فمن بقي لم يتاجر ياترى ؟  الذي بقى لم يتاجر هم الشهداء ،فتجارتهم هنا تختلف ،مثل تلك التجارة التي عمد شهيدنا الصدر إلى استغلالها خير استغلال ،هي تجارة لاتبور ،تجارة  مع الله. سالني صديقي حينها ومن سار على نهج الشهيد الصدر بالتضحية والفداء؟ قلت له ؛ حاليا وبالأمس القريب هم مجاهدو الحشد الشعبي ،هم من قدموا التضحيات والدماء الزكية من أجل العراق والمقدسات . قال لي : ومن يمثلهم من التحالفات السياسية . قلت له ؛ تحالف الفتح  لقد استفزتني دماء الشهداء ،وعدت اكتب بدون توقف ،فالفتح يمثلني لانه يمثل الشهداء ومن يشكك في ذلك ،فالحقيقة لاتخفى بغربال ،دماؤهم وشهداؤهم شاهدة على ذلك ، نعم قرير العين سيدي اباجعفر فرجالك في الفتح عازمون على تحقيق ماكنت تصبو إليه ومابذلت دماءك من أجله .

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك