المقالات

رئيس الواق واق برتبة (تابع)..!

407 2021-07-29

 

مصعب الحسن ||

 

اذبح يا زكي قدرة ، يذبح زكي قدرة، اسلخ يا زكي قدرة ،يسلخ زكي قدرة ، هذه الجملة من فيلم المذبح، كانت على لسان الفنان الكبير عادل أدهم، الذي لعب دور "زكي" الجزار المغلوب على أمره حيث يعمل تحت إمرة، معلمة  كبيرة تتحكم فى كل مجريات الأمور.

نظرية العبد المأمور نظرية هشة لا تنطلي على محكمة ولا تنقذ جاني، وهي نظرية تتعارض بشكل صارخ مع التكليف الرباني، اذ اننا كبشر نمتاز عمن سوانا من المخلوقات بحرية الأخيار والأرادة التي عبرت عنها السماء ووصفتها بالأمانة ، تلك الأمانة التي حملها الانسان ليختار ان يكون مسؤولا عن افعاله، والمسؤولية شأن نسبي يختلف من شخص لأخر، هنالك من يكون مسؤولا عن عائلة تتكون من بضعة انفار، وأخر مسؤول عن قبيلة ، وثالث مسؤول عن أمة بحيالها او شعب كامل ، ومن يفرط بما كلف به سيلقى بما قدم ، شأنه شأن الذي احسن لرعيته وساسها نحو بر الأمان ،

في جمهورية الواق واق ثمة رئيس للجمورية يبدوا جليا انه غير مدرك حجم المسؤولية التي تصدى لها، يا سادة المنصب تكليف لا تشريف!

والمسؤول خادم للشعب هكذا يجب ان يكون ، لا ان يصبح سمسارا تابعا مطيعا لشخص بعينه يتحكم في مجريات الأمور ، لدينا رئيسا لم يحمل من أسمه اي صفة رئيس منزوع الدسم ، اشبه " بخيال المآتة " وبالتعبير الدارج!

لا يهش ولا ينش ، وفوق هذا يعمل تابع تحت وصاية ديكتاتور أقليم من أقاليم جمهورية الواق واق الذي يمني النفس منذ الأزل ويراوده حلم الانفصال، ذلك الحلم الذي ورثه اب عن جد ،

يعيش سكان جمهورية الواق واق وبين ظهرانيهم دولة داخل الدولة تمتص المركز ،  وتتعامل معه كما لو كان عدو ، تأخذ الحصص وتمارس العنجهية ، الى متى هذا الحال وما هو موقف الحكومة ازاء سلسلة من التعديات السافرة التي تمارس كل يوم وعلى مرأى ومسمع من الناس .

 سيادة رئيس جمهورية الواق واق  حان الوقت لتنتصر فبشكل يليق ويتناسب مع المنصب الذي احتزته دون استحقاق حان الوقت لتنسى القومية وتجعل هويتك العراق اولا ، وتكف عن حالة الخنوع والتبعية لهذا الرجل الدموي ، نحن نتحدث عن شخص يمارس التطبيع مع الكيان الصهيوني نتحدث عن خيانة عظمى بشكل واضح ودونما حرج او شيء من خجل ، شخص يتصرف كما لو كان زعيما لعصابة !

عصابة امتهنت الحرب سبيلا للوصول نحو الاهداف الخسيسة والمنافع الشخصية الضيقة ، لم تقف المسألة عند تمويل جرذان داعش ذلك التمويل العلني ، ولم تنتهي عندما مارس ذلك الرجل ونظامه الاستغلال الواضح لخزينة الدولة ، ولم يكتفي بالانتهاكات التي يتعرض لها المواطنون على يد البيشمركة بل تعدى هذا ( الديكتاتور الأقليمي ) كل الحدود عندما طبع مع اليهود ليكون خنجرا في خاصرة جمهورية الواق واق ، كل هذا يحدث ورئيس الواق واق التي ترفض التطبيع ساكت ملتزما الصمت المطبق ، سألتك بالله هل انت عبد مأمور شأنك شأن (زكي قدرة ) ، ان كنت كذلك فهذه حجة لن تنجيك ولن تنفعك !

وألست مدركا كونك رئيسا لجمهورية الواق واق ، يبدوا جليا ان الكرسي كبير عليك والبدلة واسعة فضفاضة و ها انت تتصرف كما لو كنت صبي يعمل في مذبح ( المعلم) ،

سيادة الزعيم ، مجرد صبي يحمل صفة رئيس جمهورية ويتربع على عرش الدولة ، صفة نالها بسبب المحاصصة ،

تلك المحاصصة التي وزعت المنافع على مصاصي الدماء من الساسة المجرمين .

افق سيادة الرئيس افق  قبل ان يلعنك التاريخ كما لعن الذين من قبلك ، و كما تعلم هو لا يرحم ولا يجامل ، اما ان تكون رئيسا بكل ما للكلمة من معنى او تعتزل وتستقيل وتحفظ ماء وجهك ان كان فيه بقية من قطرات حياء .

ــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك