المقالات

نحن نسير إلى المنايا دون أن نشعر !!

960 2021-07-23

 

محمد العيسى ||

 

إحساسنا بالغرور والمكابرة هو أمر قاتل،وتحدينا للاوبئة لم يجر علينا سوى المزيد من الموت ،ولنا أن نراجع التاريخ بعجالة لنرى الكم الهائل من الموت الذي حصل في العراق ،اثر تمردنا على الإجراءات والتحوطات الصحية ،خلال القرن قبل الماضي عندما حل مرض الطاعون ضيفا ثقيلا على العراقيين فحصد آلاف الأرواح ،دون أن يستشعروا الخطر القاتل الذي عاش بينهم وهم يرون الجثث والأموات تحرق كأنها أكوام نفايات.

العراقيون استعانوا آنذاك بأساليب بدائية لمواجهة الطاعون ،بل اعتمدالمسلمون منهم على الدعاء كوسيلة مثلى للتخلص من الوباء ،فلم يبق في بغداد على قيد الحياة إلا العدد القليل ،في الوقت الذي استعان اليهود بالعلم وباسباب الحماية الطبية فاستطاع اغلبهم أن ينجو من ذلك الوباء القاتل .

المشهد يتكرر اليوم ،فالعراقيون اقرب إلى الجهل والاهمال والغرور من اي وقت آخر ،فلاهم يلتزمون بإجراءات الصحة والسلامة كالتباعد الاجتماعي ،ولبس الكمامات ،وغسل اليدين والتعقيم ،ولاهم يتسابقون إلى المستشفيات والمراكز الصحية للتطعيم ضد فيروس كورونا ،ولالدى الدولة الإمكانيات اللازمة لاحتواء هذا الكم الهائل من المصابين .

اوروبا انتصرت على المرض وطوقته ،فهي تعود تدريجيا إلى وضعها الطبيعي ،لان فيها شعوبا متحضرة ،تدرك خطورة الموقف وتتعامل معه بأساليب صحيحة أما نحن فجهالنا يوسعون دائرة الجهل باحاديثهم وتنظيراتهم الطبية المقرفة ،فتارة ينكرون وجود الوباء وتارة ،يتهمون اللقاحات اتهامات شتى ماانزل بها العلم من سلطان

نحن نتقدم خطوات متسارعة إلى الموت وخاصة مع دخول السلالة الهندية (دلتا)إلى العراق ،وهذه السلالة اسرع انتشارا واشرس من سابقاتها وهي تصيب فئتي الشباب والأطفال بشكل مرعب .

سيحصل لنا ماحصل في الهند وسيكون العراق غير قادر  حتى على دفن موتاه .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 59.38
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
محمد : مجرم وسفاح ابو رغيف كان يساوم الابرياء وقام بقتل وتعذيب العراقيين ويحب ان يحاكم علنيا أمام الرأي ...
الموضوع :
سياسي مستقل: أبو رغيف وجميع المسؤولين بالحكومة السابقة سيتم فتح ملفاتهم
Mazin Tuma : بارك الله فيك, نحتاج الكثير من هذه الجهود لاسيما لبناتنا في المهجر ...
الموضوع :
نحو نظرية نسوية عربية وإسلامية/1
العراقي : وما الغريب في ذلك هذا البعثي الذي كان يتباهى ببعثيته وهو طالب في كلية القانون . اعرفه ...
الموضوع :
فضيحة جديدة بطلها هذه المرة رائد جوحي .... استلام رشوة من شركة اسياسيل 100 مليون دولار
ام زيد العبيدي الغبيدي : احسنتم بارك الله بكم ...
الموضوع :
العمامة المقاتلة
ام زيد العبيدي الغبيدي : احسنتم بارك الله بكم كثيرا ...
الموضوع :
المرأة بين مجتمعين؛ الارذل والافضل..!
زهراء الحسيني : اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم اللهم اقضي حاجتي وفرج همي ياكريم يارب ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
SAHIB H A lkhattat : ما هو الجديد في هذا البلد المسكين العراق ما معنى وكيل في الداءره الفلانيه هل هذا عنوان ...
الموضوع :
محكمة الكرخ تصدر مذكرة قبض بحق "ضياء الموسوي"
زيد قاسم جعفر : السلام السيد ابراهيم المجاب ابن السيد محمد العابد ابن الإمام موسى ابن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
wuyhhpok334 : الولايات المتحدة الامريكية اعلنتها صراحة بأنها لن تتعامل مع من وصفتهم (بوزراء تابعين لميلشيات ارهابية في الحكومة ...
الموضوع :
الفتح: من لا يدعم السوداني يمثل آفة الفساد
فاعل خير : السلام عليكم نرجو من الهيئة كشف ملفات الفساد في دائرة صحة الانبار والرشاوي وعلى التعينات واكو قسم ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
فيسبوك