المقالات

الصهاينة يعتدون على نبي الإسلام (ص)..


 

إياد الإمارة ||

 

▪️ شجرة التطبيع تطرح ثمارها السامة، مستوطن صهيوني خلال مسيرة الأعلام الصهيونية يشتم نبي الإسلام العظيم النبي محمد (ص) فهل هذا هو جزاء التطبيع العربي/ الإسلامي مع الكيان الصهيوني الغاصب لأرض فلسطين؟

السؤال موجه إلى دول الإمارات الذليلة العربية "العبرية"، وإلى المملكة "مملكة البحرين"، وإلى كل الذين تجمعهم أي علاقة من المسلمين وبالخصوص العرب مع هذا الكيان الإرهابي غير الشرعي الغاصب لأرض فلسطين.

الصهيونية تعادي الإسلام بصورة عامة وتعادي العرب على وجه الخصوص لا تريد لهم الخير وتقف دون أن تحقق الشعوب العربية أي مستوى من التقدم الحقيقي، ولا يتوقع أحد إن بحبوحة الرفاهية في بعض دول البترول رفاهية صادقة، بل هي رفاهية "بهائم" أو مَن هم أضل سبيلاً منها..

جماعات بشرية لا تفكر إلا بملء غرائزها بطرق بدائية بشعة، فهل هذه هي الحياة؟

وهل هذا ما اراده الله سبحانه وتعالى لبني البشر؟

عداء الصهيونية للإسلام واضح جداً ولا يحتاج إلى دليل، وشتائم المستوطن الصهيوني في فلسطين المحتلة للنبي محمد (ص) لا تعني كل الدليل بقدر ما تؤشر مرة أخرى إلى إن العداء الصهيوني للإسلام والعرب مستمر وغير متوقف والتطبيع لا يعني شيئاً بالنسبة للصهاينة المعبئين بالحقد والضغينة على الإنسانية جمعاء..

قبل أيام أطل علينا معمم "سفيه" وهو أبعد ما يكون عن العمامة ولا يعني العمامة بشيء وهو يسفه التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب لأرض فلسطين، ويقول أن الأمر لا يعنيه!

ولا يسجل على دولة الإمارات العبرية غير العربية تطبيعها مع الكيان الصهيوني الإرهابي!

هذا السفيه المعتوه "الشويعر" التافه الذي يخرج على الناس لأكثر من مرة بطريقة مبتذلة لا يكترث لذلك، گرة عينه العمية..

لا أدري بعد تعدي الصهاينة الإرهابيين على النبي محمد "صلى الله عليه وعلى آله وسلم" الذي يدعي هذا المعمم السفيه إنه من أحفاده -وأنا اشك بذلك إذ نُقل لي إن الرجلَ مجرد دعي نسب- هل سيضع في مفردات تقييمه التطبيع مع الصهاينة أم لا؟

أم أن النبي (ص) لا يعنيه أيضاً؟

أعتقد إن التعدي الصهيوني السافر على نبينا محمد (ص) يدعونا جميعاً إلى اتخاذ موقف شديد آخر ضد الصهاينة الإرهابيين وضد كل مَن طبع معهم أو يدعو للتطبيع معهم..

علينا أن ننتصر لنبينا (ص) ولا نسمح للصهاينة ولا لغير الصهاينة بالتعدي على النبي (ص) بأي شكل من الأشكال.

بالأمس تجاوز المقبور سعدي يوسف لعنه الله على نبينا الكريم (ص) وغضت وزارة الثقافة العراقية ووزير الثقافة نفسه الطرف عن هذا التجاوز المشين متعكزاً على شاعرية هذا النزق الإرهابي الذي لا يحمل قيماً ولا مبادئ حقة، فهل يعني ذلك إننا سنغض الطرف عن المتجاوزين من هذا النوع خصوصاً أعدائنا الصهاينة؟

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك