المقالات

القدس عصية وغزة ابية


  قاسم الغراوي ||   صباحُ الكبرياء ومساء النصر للقدسِ وغزة وأهلِها وكلّ من يفديها .. أمّا المتخاذلين فلا صباح ولا خير لهم  صباح المجد الذي سطره المنتفضون في ساحة المعركة هناك حيث الوجهة الأولى والأخيرة، صباح العزّ لغزة وجهة الثائرين من كل مكان، هنا القدس حيث لا مكان للركوع و الاستسلام هنا طريق المجد والشهادة دفاعا عن القيم والتاريخ والاسلام  المقاومة الفلسطينية سجلت خلال الايام الماضية ما لم تنجزه طوال عقود فمن المقاومة بالحجارة الى الصواريخ  تغيرت معادلة الصراع وكفة الميزان  مع توسع التضامن الشعبي العربي والاسلامي من العراق الى الاردن ولبنان وسوريا ومصر واليمن والجزائر وتونس وايران وماليزيا وموريتانا وكثير من المواقف الرسمية العالمية، واعادة ترتيب البيت الفلسطيني باتجاه القدس، وتوجيه ضربات موجعة لمجتمع استيطان الكيان الصهيوني الغاصب واقتصاده ومرافقه الحيوية وشل حركته، وتوقف طيرانه وتحقيق اصابات مباشرة فيه من قتلى وجرحى وفي ظل تصاعد وتيرة الهجمة الصهيونية على شعبنا الصامد في الداخل المحتل، وعنجهية العدوان على قطاع غزة الحبيبة، واستمرار سياسات التهجير والتهويد في القدس المحتلة، ودفاعا عن كرامة شعبنا ومقدراته كانت المقاومة الاسلامية تتصدر المشهد على ارض الواقع للدفاع عن المقدسات الاسلامية في ظل تراجع واضح للانظمة العربية والاكتفاء بالتصريحات الخجولة لوقف للقتال بين الطرفين حتى غابت الدعوة  لمؤتمراسلامي طاريء او مؤتمر قمة عربية طارئة رغم قناعتنا بانها لاتقدم ولاتؤخر ولكنه اضعف الايمان في معارك الأمة التاريخية لاسترداد حقوقها، وفي مقدمتها قضية فلسطين،  قد نخسر معركة أو معارك ، وقد ندفع ثمنا باهضا لالتزامنا بالحق، لكننا ننتصر في النهاية وهذا استحقاق أمة عريقة ووعد الهي سيتحقق باذن الله عاجلا ام اجلا
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
وزارة الحذف والتقليص : وزارة التربية اثبتت فشل ذريع على جميع الاصعدة وعلقت فشلها على فايروس كرونا ..... وزارة بلا ضمير ...
الموضوع :
التربية النيابية تقترح موعداً مبكراً لبدء العام الدراسي القادم: خطة لتلقيح الطلبة البالغين
منى فهمي : جزاكم الله كل خير على هذا الجهد المبذول كيف بأمكاني تحميل الكتاب ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
عماد غريب حميد : لم يكن الاعلام مؤثراً قبل حكم الطغاة ، وبعد مجيئهم ركزوا على مسألة الاعلام كأساس للتطبيل لذلك ...
الموضوع :
معضلة البرامج السياسية في الإعلام العراقي
علي : استدلال غير كامل ، والا كيف تفسر قول الله للنبي ص ( ازواجك) والمعروف أنه لا يوجد ...
الموضوع :
(امرأة العزيز تراود فتاها). لماذا قال امرأة وليست زوجة؟
عبدالله الفرطوسي : فعلآ سيدنا كلامكم جدآ من واقع ما يجري في العراق ودول الخليج ...
الموضوع :
غموض في سحب وتقليص لقواعد أمريكية في الشرق الأوسط بأوامر من إدارة بايدن
ظافر : لعنة الله على البعثيين أينما كانوا.....لقد قطع البعث السوري اوصال العراقيين عندما درب الارهابيين في اللاذقية ودفعهم ...
الموضوع :
كثر يتسالون هل حقا فاز الرئيس الاسد ب ٩٥% من أصوات الناخبين السوريين.
ماجد شعيبث : ويبقى الحشد شامخا رغم أنوف الظالمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ويحكم اين تريدون أن تمضوا بالعراق؟
ثائر علي : بوركتم استاذ رياض مقال مهم ويحمل في طياته الكثير من النصائح والايضاحات لمن سلك هذا الطريق المبارك ...
الموضوع :
المجاهد بين المبادرة والاتكال
فيسبوك