دراسات

تقييم الأداء


 

خالد الفرطوسي||

 

ما سنتطرق إليه في موضوعنا هذا هو مجالات استعمال نتائج تقييم الأداء، فهو موضوع مهم من مواضيع تقييم الأداء، ونأمل أن نتطرق لمواضيع أخرى عن تقييم الأداء في حلقات جديدة بعون منه جل وعلا.

وقبل البدء بالموضوع الأساس، علينا المرور بذكر المقصود من تقييم الأداء.

يُعرف تقييم الأداء بأنه تحليل وتقييم أداء العاملين لعملهم، وقياس مدى صلاحيتهم وكفاءتهم في النهوض بأعباء الوظائف الحالية التي يشغلونها وتحملهم لمسؤولياتها وإمكانيات تقلدهم لمناصب ووظائف ذات مستوى أعلى.

ويهدف نظام المؤسسة الجيد لتقييم أداء العاملين إلى أن يكون أداة موضوعية تستعملها الإدارة في اتخاذ القرارات الإدارية في المجالات الآتية:

 1. الترقية: تكشف نتائج تقييم أداء العاملين عن مدى أحقية كل فرد للترقية لشغل الوظائف الأعلى، إذ أصبح من المألوف لدى الإدارات الناجحة وليست الفاشلة في الوقت الحاضر أن تعتمد الإدارة على الترقية من الداخل لشغل الوظائف الشاغرة داخل التنظيم، لأن تقييم أداء الفرد ومدى كفاءته في العمل لعدة سنوات يعتبر مقياساً موضوعياً للكشف عن مؤهلاته وقدراته وإمكانياته لشغل منصب أعلى من عمله الحالي. بعكس مايتعامل عليه بعض المؤسسات الفاشلة التي تأتي بمن يشغل المنصب من خارج العنوان الوظيفي المعني أن لم يكن من خارج المؤسسة.

 

 2. التثبيت والنقل: تعتبر نتائج تقييم الأداء معياراً هاماً للحكم على مدى سلامة اختيار الفرد وتعيينه في العمل الذي يتلاءم مع كفاياته وقدراته، كما يمثل وسيلة فاعلة لمعرفة الذين هم بحاجة إلى الانتقال لوظائف أخرى تتلاءم وقدراتهم.

 

 3. الانضباط: إن الفرد الذي تشير تقارير أدائه بنحوٍ مستمر على أنه عديم الكفاءة وأن سلوكه غير حسن، ولا يرجى فائدة من إصلاحه وتحسين أدائه وسلوكه، يصبح ضرورياً إبعاده عن العمل؛ لأنه سوف يصبح عبئاً على العمل.

 

 4. الكشف عن الاحتياجات التدريبية: غدا تقييم الأداء ولما يظهره من نتائج، وسيلة هامة لتحديد الاحتياجات التدريبية؛ إذ يعطي فكرة واضحة عن نقاط القوة والضعف في أداء كل فرد، وبالتالي تكون الجهة المسؤولة عن تحديد الاحتياجات التدريبية في موقف ملائم لوضع البرامج المناسبة لمعالجة نقاط الضعف وتعزيز عناصر القوة التي يكشفها تقييم الأداء.

 

 5. تحديد المكافآت التشجيعية ومنح العلاوات: تُحدد على أساس نتائج تقييم الأداء مستويات كفاءات العاملين، ويتم تحديد من يستحق منحه علاوة أو مكافأة تشجيعية لنشاطه وأداءه الحسن كنوع من أنواع الحوافز.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (دراسات)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
رسول حسن نجم : الانتخابات والمرجعيه مادامت المرجعيه تنأى بنفسها عن دعم حزب معين فلن نجد من المتدينين من يسعى الى ...
الموضوع :
أجريت الانتخابات نبارك للفائزين..
رسول حسن نجم : كان الاولى باحزابنا في الجنوب ان تسعى بكل ماأوتيت من قوه في محاربة الفساد المستشري في كل ...
الموضوع :
قراءة في فتوى الجهاد الانتخابي
المستشار الإعلامي نعيم جميل مطلك البديري : نعم انتخاب السيد عدنان درجال نزيه وواضح ...
الموضوع :
مصدر: عدنان درجال يشكل تحالفا انتخابيا جديدا
رسول حسن نجم : لقد شخصت المشكله ووضعت يدك على الجرح... والذي اتمناه من جنابك الكريم وهو غير عصي عليك ان ...
الموضوع :
الأعداء يراهنون على نتائج الانتخابات
فيسبوك