دراسات

الإرهاب بدأ ببيت فاطمة عليها السلام ٦-الهجوم على دار فاطمة

7028 2017-02-23

عباس الكتبي

عن كتاب( 500 سؤال حول السيدة الزهراء)،ص333،السؤال رقم326، للشيخ ماجد ناصر الزبيدي،عن تفسير العياشي، وذكر أيضاً في تاريخ اليعقوبي، ج2،وشرح النهج،ج2: [عن عمرو بن أبي المقدام عن أبيه عن جده: ما أتى عليّ يوم قط أعظم من يومين أتيا عليّ: فأما اليوم الأول: فيوم قبض رسول الله"ص" وأما اليوم الثاني: فوالله إني لجالس في سقيفة بني ساعدة عن يمين أبي بكر والناس يبايعونه، إذ قال له عمر:يا هذا، ليس في يديك شيء مهماً لم يبايعك عليّ! فابعث إليه قنفذ، فقال له:إذهب فقل لعليّ أجب خليفة رسول الله"ص"، فذهب قنفذ فما لبث أن رجع،فقال لأبي بكر: قال لك: ما خلف رسول"ص" أحداً غيري. 

قال:إ رجع إليه فقل: أجب فإن الناس قد أجمعوا على بيعتهم إيّاه،وهؤلاء المهاجرين والأنصار يبايعونه وقريش، وإنما أنت رجل من المسلمين،لك ما لهم،وعليك ما عليهم. 

فذهب إليه قنفذ فما لبث أن رجع، فقال:قال لك: إن رسول"ص"قال لي وأوصاني أن-إذا واريته في حفرته-لا اخرج من بيتي حتى أُؤلف كتاب الله، فإنه في جرائد النخل، وفي أكتاف الإبل، قال عمر: قوموا بنا إليه. فقام أبو بكر،وعمر، وعثمان وخالد بن الوليد، والمغيرة بن شعبة،وأبو عبيدة بن الجراح، وسالم مولى أبي حذيفة، وقنفذ، وقمت معهم...].

عن كتاب"الخلافة المغتصبة"لأدريس الحسيني،ص83،قال:ذكر البلاذري في الأنساب( 587/1)،وشرح النهج( 11/6):[ان ابا بكر بعث عمر بن الخطاب الى علي"ع"حين قعد عن بيعته وقال: ائتني به بأعنف العنف فلما أتاه جرى بينهما كلام فقال: "احلب حلبا لك شطره والله ما حرصك على امارته اليوم الا ليؤثرك غدا".

وذكر بن عبد ربه في العقد الفريد 260-259/4)، وشرح النهج النهج( 48/6) ، والأنساب( 586/1):" أقبل عمر بقبس من نار على أن يضرم عليهم الدار، فلقيتهم فاطمة فقالت يا ابن الخطاب أجئت لتحرق دارنا؟ قال: نعم أو تدخلوا فيما دخلت فيه الأمة"].

أيضا ذكر هذا الخبر، الشيخ عباس القمي، ي"بيت الأحزان"،فقال: (( وقال أبو عمروا أحمد بن محمد القرطبي المرواني المالكي المشهور بأبن عبد ربه الأندلسي المتوفي سنة ثمانية وعشرين بعد ثلاثمائة وهو من أكابر علماء السنة،في المجلد الثاني من كتاب العقد الفريد،ما هذا لفظه: [ الذين تخلفوا عن بيعة أبي بكر،فأما علي والعباس والزبير، فقعدوا في بيت فاطمة"ع"حتى بعث إليهم أبو بكر عمر بن الخطاب ليخرجهم من بيت فاطمة" عليها السلام"، فقال له:إن أبوا فقاتلهم،فأقبل بقبس من نار...إلى آخر الخبر].

قال الشيخ باقر شريف القرشي،في موسوعته، الجزء التاسع"فاطمة الزهراء"،ص319،ط2012-1433،2:[وأجمع المؤرخون والرواة على هجوم القوم على دار الإمام عليه السلام، التي هي موضع تقديس النبيّ"صلى الله عليه وآله"، وأنّه كان يقف ستّة أشهر على بابها ويتلوا الآية المباركة:"إنما.. "].

عن كتاب"حادثة الدار ومظلومية الزهراء"،إصدار شعبة التبليغ في العتبة العلوية، ط2، 2015-1436،ص90، عن المؤرخ أبو الفداء"ت732": [نقل في كتابه"المختصر في أخبار البشر/ج1،ص156 "الخبر المتقدم والذي جاء فيه: وإن أبوا فقاتلهم…

إلى أن قال: فأقبل عمر بشيء من نار على أن يضرم الدار. وقال: ثم إن أبا بكر بعث عمر بن الخطاب إلى علي "عليه السلام" ومن معه، ليخرجهم من بيت فاطمة"عليها السلام"، وقال:إن أبوا عليك فقاتلهم، فأقبل عمر بشيء من نار على أن يضرم  الدار، فلقيته فاطمة"ع"وقالت: إلى أين يا بن الخطاب،أجئت لتحرق دارنا؟!، قال: نعم، أو تدخلون فيما دخلت فيه الأمة، فخرج عليّ حتى أتى أبا بكر فبايعه].

اختلفت الاقوال في بيعة الإمام علي عليه السلام، لأبي بكر بن أبي قحافة، وهل انه"عليه السلام"بايع أم لا؟ أغلب هذه الأقوال وأشهرها، ان الإمام عليه السلام، بايع تحت ضغوط شديدة، وتهديدات بالقتل،فبعضهم قال:  انه"ع" بايع بعد وفاة النبيّ"ص"بأيام قليلة.

وبعض قال:بعد وفاة فاطمة"ع". وآخر قال:بعد ستّة أشهر. وهناك قول:إنه عليه السلام،لم يبايع بأي شكل من الأشكال،وعلى ليس هدفنا البحث في هذه الأقوال.

الهجوم على دار فاطمة عليها السلام،ك ان فيه تهديد بالإحراق، وسنذكر في الجزء التالي قضية الٱحراق بمزيد من الأخبار التي نقلتها المصادر التاريخية

. ..يتبع

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (دراسات)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.69
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك