دراسات

الإرهاب بدأ ببيت فاطمة عليها السلام - ٣-إخبار النبي"ص"بظلم فاطمة

7652 2017-02-16

عباس الكتبي جاء في فرائد السمطين للحمويني، ج٢،ص٣٤-٣٥، بإسناده عن ابن عباس:(( أن رسول الله"ص"كان جالساً ذات يوم، إذ أقبل الحسن"ع"فلما رآه بكى،ثم قال:إليّ إليّ يا بني،فما زال يدنيه حتى أجلسه على فخذه اليمنى،ثم أقبل الحسين"ع"فلما رآه بكى،ثم قال: إليّ إليّ يا بني،فما زال يدنيه حتى أجلسه على فخذه اليسرى،ثم أقبلت فاطمة"ع"فلما رآها بكى،ثم قال:إليّ إليّ يا بنية فاطمة،فأجلسها بين يديه، ثم أقبل أمير المؤمنين علي"ع"فلما رآها بكى ثم قال:إليّ إليّ يا أخي،فما زال يدنيه حتى أجلسه إلى جنبه الأيمن،فقال له أصحابه:يا رسول الله، ما ترى واحداً من هؤلاء إلاّ بكيت،أو ما فيهم من شرّ برؤيته؟،فقال:والذي بعثني بالنبوة واصطفاني على جميع البرية،إني وإياهم لأكرم الخلاق على الله عز وجل،وما على وجه الأرض نسمة أحب إليّ منهم،أما علي بن أبي طالب…-ذكر فضله وما خصه الله به-ثم قال:وأما ابنتي فاطمة،فإنها سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين، وهي بضعة مني وهي…إلى أن قال "ص":وإني لمّا رأيتها،ذكرت ما يصنع بها بعدي،كأني بها قد دخل الذُل بيتها،وانتُهكت حرمتها،وغُصِب حقها، ومُنِعت إرثها،وكُسِر جنبها،وأُسقطت جنينها…إلى أن قال"ص":اللهم العن من ظلمها وعاقب من غصبها وذلل من أذلّها،وخلّد في نارك من ضرب جنبها حتى ألقت ولدها،فتقول الملائكة عند ذلك:آمين)). جاء في أمالي الطوسي،والبحار،ج٤٣،(( قال عبدالله بن العباس:لما حضرت رسول"صلى الله عليه وآله"الوفاة بكى حتى بلّت دموعه لحيته. فقيل له:يا رسول الله،ما يبكيك؟ فقال:ابكى لذريتي وما تصنع بهم شرار أمّتي من بعدي،كأني"بفاطمة" بنتي وقد ظُلمت بعدي،وهي تُنادي: يا أبتاه،فلا يعينها أحد من أمتي، فسمعت ذلك فاطمة"عليها السلام" فبكت،فقال رسول"صلى الله عليه وآله"لاتبكي يا بنية،فقالت:لست أبكي لما يصنع بي من بعدك ولكني أبكي لفراقك يا رسول الله،فقال لها:أبشري يا بنت مُحمد بسرعة اللحاق بي،فإنِك أول من يلحق بي من أهل بيتي)). في كتاب سُليم بن قيس،((روى سُليم، عن عبدالله بن عباس،أنه حدثه-وكان جابر بن عبدالله إلى جانبه-:أن النبي "صلى الله عليه وآله"قال لعلي،بعد خطبة طويلة:إن قريشا ستظاهر عليكم،وتجتمع كلمتهم على ظلمك وقهرك،فإن وجدت أعوانا فجاهدهم، وإن لم تجد أعوانا فكف يدك،واحقن دمك،أما إن الشهادة من ورائك،لعن الله قاتلك،ثم أقبل"ص"على أبنته "عليها السلام"فقال:إنك أول من يلحقني من أهل بيتي،وأنت سيدة نساء أهل الجنة،وسترين بعدي ظلما وغيضا،حتى تُضربي،ويُكسر ضلعُ من أضلاعك،لعن الله قاتلك…)).   ..يتبع
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك