رأي في الأحداث

تقييم اولى للاستهداف الايراني للقواعد الامريكية في العراق


بالرغم من انه لا زال من المبكر اجراء تقييم لطبيعة الاستهداف الايراني لقاعدتي التجسس والعدوان الامريكيتين، غير ان قراءة سريعة واولية تبدو لي ان طبيعة الضربة الايرانية ضد الامريكان تعتبر ضربة معنوية وتاسيسية وتقييمية في وقت واحد.

فهي معنوية كونها استهدفت القاعدتين التي اشتركت في عملية اغتيال الشهيدين السعيدين المجاهدين سليماني والمهندس رضوان الله عليهما، وفي نفس الوقت الذي كان العدو الامريكي قد استهدف به الشهيدين البارين السعيدين، كما وان من الواضح ان الضربة الايرانية تستهدف ايضا اثبات الندية امام العدوان الامريكي.

ولهذا اعتقد ان ضربة ثالثة قد تتلقاها قاعدة امريكية في الخليج كان لها اشتراكها في عملية الغدر بالقائدين الشهيدين.

 وهي تاسيسية لان القاعدتين فيها ادق انظمة الرصد والاستماع والتجسس والتوجيه المتقدم بالنسبة للامريكيين ولا يمكن لاي عمليات عسكرية ان تشرع من دون تخطي هذه الاجهزة.

كما ان الاستهداف الذي حصل يمكن اعتباره تقييمياً اوليا ونظاما للتجربة لاختبار ردود الفعل العسكرية للامريكان في حال استهدافهم، والقدر المتيقن ان الايرانيين قد نجحوا في مضمار المفاجأة فعلى الرغم من ان هاتين القاعدتين كانتا على اشد درجات الانذار والترقب، الا ان اجهزة الرصد لم تفلح في اطلاق الانذار القتالي، وكل المشاهدات الميدانية تكشف ان اي نظام للانذار لم يعمل قبل الضربة وفي اثناء تنفيذها.

وقد نجحوا ايضا في اختراق المنظومة الدفاعية اذ لم تفلح اية اجراءات دفاعية للتصدي الى صاروخي قيام وذو الفقار التي استخدمت في الهجوم.

لا شك ان هذه الموجة من الصواريخ هي دفعة اولية وما سيعقبها قد يكون أشد دلالة من الناحية العسكرية والامنية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.64
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك