منوعات

5 أسباب لتشتري نوكيا 3310 الجديد.. ومثلها لتنساه!


بعد أشهر من الانتظار بات "نوكيا 3310" على أعتاب الوصول إلى الأسواق، بعدما أحيت الشركة الفنلندية شجن المستخدمين للهاتف صاحب الانتشار الأوسع في بداية الألفية الجديدة.

ومنذ الإعلان عنه بات 3310 الجديد محط اهتمام عشاق الهواتف المحمولة، لا سيما ممن استخدموا النسخة الأولى قبل نحو 17 عاما، لكن هل تستسلم للحنين إلى الماضي وتشتري الهاتف الجديد؟ أم تتعامل مع الحدث بطريقة "أكثر عملية"؟

كأي هاتف، سيتعين على المستهلكين الموازنة بين مميزاته وعيوبه قبل اتخاذ قرار بشأن شرائه أو تجاهله، وإليك بعض من هذه النقاط السلبية والإيجابية التي قد تساعدك على القرار.

ومن أهم مميزات "نوكيا 3310" الجديد:

::السعر: بنحو 50 جنيها إسترلينيا فقط أو ما يعادلها يمكنك الحصول على هاتفك الجديد، وهو مبلغ يعادل تقريبا ربع ما يتعين عليك دفعه لشراء هاتف ذكي متوسط الإمكانات.

::الكاميرا الخلفية: عشاق 3310 القديم سيمكنهم التقاط الصور بعد إضافة كاميرا بقوة 2 ميغابكسل للهاتف المعدل.

::عمر البطارية: بإمكان الهاتف المعدل البقاء مشحونا لنحو شهر إذا لم يتم استخدامه، كما يمكنه الصمود بشحنة واحدة لنحو 22 ساعة من المكالمات.

::المتانة: اشتهر الهاتف القديم بصلابته، ولا يزال الهاتف الجديد يتمتع بنفس الميزة.

::الثعبان: اللعبة الشهيرة التي شغلت الملايين ستكون موجودة بالهاتف المعدل، لكن بنسخة أكثر تطورا ومع شاشة أكبر حجما وأكثر دقة.

أما أبرز عيوب الهاتف المعدل فهي:

::لا واتساب: هناك قابلية لتحميل بعض التطبيقات على الهاتف، لكن لا توجد أي أدلة على أنه يدعم أحد أشهر تطبيقات الاتصال.

::قد لا يعمل في كل الدول: "نوكيا 3310" المعدل يعمل فقط على النوع القديم من شبكات المحمول "2G"، ومثل هذه الشبكات لم تعد تعمل في عدد من الدول منها الولايات المتحدة وهولندا وسويسرا.

::لا سيلفي: بما أنه لا توجد كاميرا أمامية فإن التقاط صور السيلفي سيكون أمرا معقدا.

::لا لوحة مفاتيح باللمس: دعك من المحادثات السريعة، لكن هذا الأمر سيعقد من مهمة كتابة نصوص أطول نسبيا مثل رسائل البريد الإلكتروني.

::لا يوجد مساعد ذكي يمكنك التحدث إليه: شبيه بنظام "سيري" الخاص بـ"آيفون"، و"ألكسا" الخاص بـ"أمازون"، و"بيكسباي" الخاص بـ"سامسونغ".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 67.8
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
منى رحيم : هل يحق لزوجة الشهيد الموظفة منح الزوجية مع وجود تقاعد لبناتها القصر فقط تقاعد ابوهن الشهيد ...
الموضوع :
نص قانون التعديل الاول لقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008
Yasir Safaa : السلام عليكم زوجتي معلمه عدهه خدمه 14 سنه وتركت العمل كانت تتمتع باجازه سنتين بدون راتب وبعد ...
الموضوع :
قانون التقاعد الجديد يمنح الموظفة حق التقاعد بغض النظر عن الخدمة والعمر
عباس فاضل عبودي : السيد رئيس الوزراء المحترم م/ طلب تعين أني المواطن ( عباس فاضل عبودي ) ادعو سيادتكم لنضر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Mohamed Murad : اوردغان يبحث عن اتباع وليس عن حلفاء ... ...
الموضوع :
بغداد وانقرة .. تصحيح المسارات وترتيب الاولويات
Mohamed Murad : كل من يحاول ان ينال من الحشد الشعبي فهو يكون ضمن المشروع الامريكي السعودي الصهيوني ....#بخور_السبهان ...
الموضوع :
العصائب تهدد بمقاضاة قناة تلفزيونية تابعة لعمار الحكيم بتهمة "القذف"
سعد السعداوي : كيف تطلب مؤسسة تقاعد النجف الوطنية شهادة حياة المغترب والموجود حاليا في المحافظة. فلماذا لا يحضر المتقاعد ...
الموضوع :
هيئة التقاعد الوطنية في النجف الاشرف تعاني من ضيق المكان
علي حسين الشيخ الزبيدي : الله يرحمك عمي الغالي الشهيد العميد المهندس عماد محمد حسين علي الشيخ الزبيدي أمر لواء صوله الفرسان ...
الموضوع :
استشهاد آمر فوج في الشرطة الاتحادية وإصابة تسعة من عناصر الشرطة بتفجير جنوب الموصل
حسين ثجيل خضر : بسم الله الرحمن الرحيم امابعد اني المواطن حسين ثجيل خظر من محافظه ذي قار قظاء الشطرة قد ...
الموضوع :
العراقيون المتوفين في الخارج قبل 2003 شهداء..!
اميره كمال خليل : سلام عليكم اذا ممكن سؤال ليش استاذ مساعد ماجستير ممنوع يكون عميد كليه اهليه(يعنى لازم دكتوراه حسب ...
الموضوع :
مكتب قصي السهيل يعلن تثبيت موظفي العقود في مكاتب مجلس النواب في المحافظات
Bahia : تشخيص ف الصمم اللهم اصلح .موفقين باذن الله ...
الموضوع :
ثقافة التسقيط والتخوين
فيسبوك