المقالات

الشرير حارث الضاري الان فقط يطالب بوقف الاقتتال العراقي

1139 03:18:00 2006-09-28

( بقلم : سيف الله علي )

الشرير حارث الضاري  الذي تفرق الكثير من حوله بعد ان عرفوا أن تحت عقاله غول يكره العراق وشعبه وخادم مطيع لجرذ العوجه يأمره بالكفر فيكفر . وفي أخر ظهور له على قناة العهر العروبي الجزيره الحقيره يناشد هذا الصعلوك العراقيين بوقف ألأحتراب بينهم ووقف القتل والعوده  الى عراقيتهم ولا أدري اين كانت عراقية هذا الشرير اثناء قتل وتهجير العوائل الشيعيه من ديارهم وأين كانت عراقيته عندما كانت عصابات زوبع من قطع الطريق الدولي بين العراق وكل من سوريا والاردن وأنزال المسافرين من الشيعه وقتلهم على الهويه حتى أنهم بثوا العيون في الجوامع التي على الطريق لمراقبة المصلين من الشيعه والذي يسبل يديه خلال صلاته وما أن ينفتل منها حتى يخطفوه ويحققون معه فأن أنكر بأنه ليس شيعي وأنما مالكي او شافعي حتى يطلبون منه سب وشتم الامام علي فأن سب وشتم لا يكتفون بذلك وأنما يطلبون منه ألبرائه من الامام علي ومن أل البيت فأن أمتنع قتلوه وهذا ما حصل مع أحد أقربائنا قبل شهر .

 ما يهمنا في تصريح هذا الارهابي حارث الشر والرذيله هو أنه جاء بعد ميثاق الشرف الذي عقدته عشائر الانبار لمحاربة الارهاب وتأمين الطريق الدولي وطرد كل الارهابيين من محافظة الانبار وبالوقت الذي نبارك لتلك العشائر العربيه الاصيله على موقفها المشرف من الارهاب وبرغم تحذيراتنا لهم ومنذ سنتين لقطع الطريق على دخلاء العراق من الاعراب الذين تركوا بلدانهم وجائوا لقتل العراقيين وبث الفرقه بينهم بحجة محاربة الامريكان والجهاد الاعور ضدهم ,  اراد حارث الشر والرذيله من خلال أطلالته القبيحه على الجزيره وطلبه الملغوم أستثمار الحلف العشاري وتجييره لصالحه ليوحي للمتابعين أنه وراء هذا الحلف المقدس لمحاربة الارهاب وكذلك الطلب من العراقيين وقف حمام الدم بينهم أن مثل هذه الخزعبلات ما عادت تنطلي على أبناء العراق الذين ذاقوا ألأمرين علي يدي هذا الارهابي وعصاباته من البعثيين والتكفيريين ونحن بدورنا نحذر البسطاء من الانجرار وراء تصريحات الضاري لانه يريد فقط أن يلمع صورته القذره بعد أن مرغها شيوخ عشائر الانبار بموقفهم العراقي الاصيل بعد أن خدعهم ضاري خلال الثلاث سنوات المنصرمه وقد أسفر الصبح لذي عينين وبانت عورة أعداء العراق وأذا أستقرت ألأوضاع في محافظة الانبار فسوف تستقر الاوضاع الامنيه في كل العراق لأن ألأنبار وبكل أسف كانت هي الملاذ للارهابيين الذين عاثوا في العراق الفساد تحية أجلال وأكبار لشيوخ ألأنبار على موقفهم الوطني هذا والخزي والعار والشنار لحارث الشر والرذيله وأتباعه من ألارهابيين والبعثيين وأخيرا لا يصح الا الصحيح

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1282.05
الجنيه المصري 75.59
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
المهندسة بغداد : بسم الله وبالله اللهم ارزقنا العافية والسلام ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني: غدا اول ايام شهر شعبان
المهندسة بغداد : مقالة ممتازة احسنتم ...
الموضوع :
إرفعوا أصواتكم !
نور صبحي : أليس جبريل عليه السلام نزل في ليلة القدر على الرسول وهي في رمضان.. كيف تقولون انه نزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
إبراهيم مهدي : لكن ورد في القرآن الكريم. .سورة البقرة الآية 185 ( في قوله تعإلى شهر رمضان الذي أنزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ليلى : احسنتم سيدي حفظكم الله ...
الموضوع :
نصائح الامام المفدى السيد السيستاني لمواجهة فايروس كورونا
عقيل الياسري : وبشر الصابرين ....اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض...!
زيد مغير : ما اروع ما كتبت سيدي الكريم وأتمنى ان ينشر ما كتبت في كل الصحف والمواقع . الف ...
الموضوع :
أين اختفى هؤلاء؟!
علاء الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. اخي العزيز انكم تقولون لا توجد رواية ان الاسراء والمعراج في ال ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
خليل العراقي : السلام عليكم أنت تتكلم بدون منطق ... محمد علاوي ... أنسان شريف ... ترجم متطلبات المرجعية الشريفة ...
الموضوع :
أيها الرئيس المكلف اترك العنتريات الفارغة
لبيك ياعراق : ضاغطكم الدين الاسلامي ومدمركم المغرد ان شاء الله كرونا لن تذهب سدى حتى تطيح وتصاب كل علماني ...
الموضوع :
هكذا تسمحون لاعداء الدين بانتقاد الدين
فيسبوك