المقالات

خَطوات على طَريق الوحدة الوطنية

886 04:40:00 2006-08-24

( بقلم مهدي الحسني )

ان مبادرة رئيس الوزراء نوري المالكي الخاصة بالمصالحة الوطنية تحتاج الى المخلصين من ابناء الوطن لتفعيلها وتطوير بنودها واهدافها وقد اعلنت بعض الكتل النيابية وعدد من منظمات المجتمع المدني وتجمعات اخرى اعلنت عن مبادرات للمصالحة بموازاة المبادرة التي طرحتها الحكومة وينبغي الاستفادة من جميع المبادرات ومشاريع ومواثيق الشرف والمصالحة الاخرى المطروحة على الساحة واخذ النقاط المفيدة والقابلة للتطبيق من المبادرات الاخرى التي يمكن معها تطوير مبادرة رئيس الوزراء لأثراءها وأغنائها بكل الأفكار البنَاءة .

وعلينا ان نؤكد ونركز على ان المصالحة والمصافحة ليست الهدف النهائي لهذه المبادرات بل الهدف الاسمى هو التآخي والتوحد حتى نصل الى شعب واحد موحد يُؤمن بحق كل مواطن فيه ويضع نصب عينيه خدمة الوطن والنهوض به الى مصافي الدول المتقدمة ونصل الى دولة سلمية مسالمة لاوجود فيها لأنقلابات او مؤامرات . لاننا وطن منحه الله من عوامل التقدم والخيرات الوفيرة والغير متوفرة لكثير من الاوطان والامم ولو نبذنا العنف جانبا وتوجهنا الى اعمار الوطن فان العراق سيكون وفي خلال سنوات قليلة مضرب للأمثال .

ومن اجل الأسهام الفاعل في البناء وانجاح كل مبادرات المصالحة والتآخي هناك خطوات ممكن للمعنيين اخذها والمبادرة الى تفعيلها وهي ستساهم برأيي في تقليل وازالة كل مظاهر الأحتقان التي احدثها الارهابيين القادمين من الخارج وبمساعدة بعض ضعاف النفوس من الداخل من بقايا النظام البائد والأحتلال البغيض ومن هذه الخطوات هي تبادل الكوادر بين الوزارات كافة اي نقل اعداد من كوادر وزارة معينة ممن لديهم وظيفة مختصة الى وزارة اخرى ونقل عدد مماثل من اصحاب الاختصاص ذاته من تلك الوزارة الى الوزارة الأولى وذلك لأزالة مظاهر حصر الوزارات وكوادرها بحزب الوزير او منطقته او اقربائه على ان يشمل التبادل الوظيفي هذا كل الدوائر والمؤسسات التابعة للوزارات وليس العاملين حصراً في مبنى الوزارة, ومن الامثلة على ذلك اجراء تبادل وظيفي بين وزارتي الدفاع والداخلية بأعتبارهما وزارتين أمنيتين جرى الحديث كثيرا هنا وهناك عن انتماء كل واحدة منهما الى طائفة معينة رغم ان امن الوطن والمواطن هو من اولويات عمل منتسبي هاتين الوزارتين ويمكن ان يتم تنفيذ هذا التبادل من خلال ترشيح وزيري الدفاع والداخلية للعناصر التي يرونها مناسبة وكفوءة لهذا التنسيب المتبادل على ملاك كلا الوزارتين .

هناك خطوات اخرى كثيرة اذا اراد المسؤلين المعنيين اتخاذها منها تفعيل المسابقات الرياضية بين مختلف المحافظات والفرق وخصوصا فرق الاطفال لحمايتهم من تسرب روح الكراهية الى صفوفهم والحفاظ على براءة عقولهم وعفوية تفكيرهم وكذلك اقامة الرحلات المدرسية بين المحافظات وتفعيل دور الاتحادات والنقابات المهنية لتضم بين صفوفها اعضاء من مختلف اطياف الشعب وهناك خطوات كثيرة اخرى تساهم في أشاعة روح التصالح وروح التآخي وروح التوحد بين ابناء الوطن الواحد .

ولأجل ان تستمر عملية المصالحة وبوتيرة متقدمة ودون تعريضها الى اية أخفاقات يجب وبشكل متوازي ملاحقة العناصر الارهابية التي تقتل وتخطف وتفجر وتهجر وتخرب البُنى التحتية وعلى ابناء العراق مساعدة انفسهم قبل غيرهم لعزل تلك العناصر وفضحها وعلينا التركيز اعلاميا على الدول المتقدمة والمتطورة وخاصة الأقليمية منها وما وصلت اليه في تحقيق حياة مُرفهة لشعوبها من خلال تسخير الموارد النفطية للبناء والتطوير وخاصة في مجال الخدمات وألأسكان ومشاريع الماء والكهرباء ومُقارنة ذلك بما وصل اليه العراق من تخريب وتدمير وافتقاره الى ابسط الخدمات كتوفير الماء والكهرباء بلا انقطاع وتوفر تلك الخدمات حتى عند دول لاتمتلك ربع ثروات العراق وهذا هو حال العراق قبل وبعد الحرب وعلى وسائل الأعلام المرئية عمل مقاطع اعلانية وبرامج وثائقية تتحدث عن هذا المجال كي تُحدث هذه البرامج ردَات فعل لدى المواطنين وحالة من الندم تتحول الى حالة من الغضب على الأمور التي اوصلت العراق الى ماوصل اليه وهذا بدوره سوف يُساعد في تنمية وتدعيم الشعور الوطنى وسيكون عاملاً مُحفزاً للمواطنين لفضح الأرهابيين وكشفهم وأبلاغ السلطات الأمنية للقضاء عليهم وتطهير العراق من الدُخلاء الذين أتوا اليه بفكرهم الهدَام ليس بقصد التحرير وانما لقتل ابنائه وتفريق وحدته, وعلينا جميعاً ان ندرك بأن نهضة العراق وسلامته لن تتحقق ألا بجهود كُل أبنائه وبيدهم تحقيق قدر العراق ومستقبلهِ المُشرق .مهدي الحسني

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 76.57
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
sajjad : لم يذكر خضر السلمان بان ال حسيني من عشائر بني اسد انما هي عشيرة مستقلة ولها فروعها ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
عيسى العمارات : احسنتم على الطرح الجرئ في الانساب وهو خير معين لمن يريد اتباع الحقائق بالتاكيد ان خيكان تحالف ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
دعاء العامري : نداء عاجل وصرخة مظلومين الى السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم لدينا شكوى بخصوص دائرة البعثات ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
عباس المالكي : يجب أن تتولى جهة ما عملية فضح البعث حتى لا يضلل النشأ الجديد ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ام السادة : ويلهم من عذاب الله .. احتقرت نفسي كثيراً عندما كنت اقرأ عن معاناتكم شيخنا الفاضل لاننا كنا ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ابو علي : مع الاسف من المعيب على حكومة ومنذ اشهر بما فيها من اجهزة ومخابرات وامن وطني وجيش ان ...
الموضوع :
بيان صادر عن اللجان التنسيقيه للجامعات ذي قار الحكوميه والاهليه بعد الأحداث الأخيرة .
المهندسة بغداد : اضم صوتي الى صوتهم ..سيبقى السيدعادل عبد المهدي سطورا ً واضحة لاصحاب الاذهان السليمة ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : السيد عادل عبد المهدي الظاهر منه شخصية نزيهة ومحترمة ونظيفة وتصرف بما يتمكن لمواجهة ازمات معقدة جدا ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : للعلم فقط انه في اللغة الانكليزية ايضا عندما تذكر مجموعة كلمات في اخر كلمة منها تكتب الواو. ...
الموضوع :
ماذا تعرِف عن واو الثمانية؟!
ابو علي : الموضوع ليس بهذه البساطة انت امام وضع اجتماعي ناشئ وجديد يحتاج الى جهد كبير. تصور عندما يقوم ...
الموضوع :
نظرية القوات الامنية
فيسبوك