المقالات

اذا الحكومة والبرلمان جادين باخراج الامريكان ..... فعليهم ان يسلكوا هذا الطريق ؟

654 2024-02-09

الاقوال والدعوات الكثيرة والتصريحات النارية والشجب والتنديد والاستعراضات والبيانات التي تصدر من هذه الجهه او من تلك او حتى من الحكومة نفسها كلها لاتشجي نفعا ولاتؤثر او تغير بالمواقف الدولية او الراي العام ما لم يكون هناك ضغط وحشد جماهيري مليوني واسع ومنظم وخروج الشعب كل الشعب بمظاهرات واحتجاجات سلمية ونصب الخيم والسرادق تندد بالعدوان وبالغارات الجوية وسقوط الشهداء والجرحى .

هذه الحشود الجماهيرية التي تقف امام السفارة الامريكية وامام ممثلية الامم المتحدة في العراق واما السفارة البريطانية تطالب بخروج الامريكان والتحالف الدولي من العراق وترفع برقيات احتجاج عن طريق ممثلين عنها من المتظاهرين الى مسؤولي السفارات وممثلي التحالف لجدولة الخروج .

ثم تتبعها خطوات حكومية عن طريق وزارة الخارجية العراقية بمذكرات احتجاج ورفع لصور القصف للمنشاة والبنايات التي تضررت وصور الشهداء الذين سقطوا والجرحى الى ممثلية الامم المتحدة ومجلس الامن والدول الاعضاء مثل الصين وروسيا وكوريا لادانة العدوان والتنديد به والتجاوز على السيادة العراقية .

اذا ,, اللجوء الى الشعب للضغط على الامريكان واحراجهم امام المجتمع الدولي لان الامريكان سياستهم يماطلون ويصطنعون الحجج والاعذار للبقاء وهذا هو ديدنهم مع اغلب البلدان التي احتلوها ولكن الاصرار والمطالبات واستخدام السلاح الدبلوماسي من خلال المؤتمرات الدولية والهيئات الرسمية الاممية ومبعوث الامم المتحدة سيحرج التحالف ويسرع من خروجه .

الاصرار والعزيمة واستخدام سلاح الشعب للوقوف بوجه امريكا والتحالف الدولي سيضطرهم للخضوع وعدم الاصطدام مع الشعب العراقي (اذا الشعب يوما اراد الحياة فلابد ان يستجيب القدر ) فهل ستسلك الحكومة والبرلمان طريق الضغط الجماهيري لتحقيق الاهداف واخراج المحتل .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك