المقالات

الكيان الصهيوني يدخل علئ خط المواجهة مع روسيا   

936 2023-01-22

قاسم آل ماضي ||

 

بعد أَن إستَنْزفتْ ذَخائرَ أوروبا  الولايات المتحدة بدعوةِ الدفاعِ عن أوكرانيا، تَلجَئُ الى دولةِ الكيان الصهيوني لِتَجهيزِ أوكرانيا بالسلاحِ والعتادِ في خطوةٍ خطيرةٍ تُشيرُ الى تَدَخُلِ دولةُ الكيانُ على خطِ المُواجهةِ مع روسيا بشكلٍ مباشرٍ رُغمَ إعلانُ أَمريكا إنَ تلكَ الذَخائِرُ هي من مَخازنٍ تعودُ مُلكيَتَها للولاياتِ المتحدةِ.

ولكنَ تلك الذخائر ُمن نفسِ النَوعِ الذي إِسْتُخدِمَ في حربِ الكيانِ مع حزبِ الله اللبناني، وفي الإعتداءِ على غزةِ المُقاومةِ.

وهذا تصعيدٌ خَطيرٌ يَكشِفُ مدى خوفُ الداعمين لِمُهَرجِ أوكرانيا من قوةِ الدُبُ الروسي. حيث  إصْطِفَافُ دولُ أوروبا بدأَ يَفقِدُ قوةُ الزَخْمِ  من التَجهيزِ بالعتادِ أو المُرتَزِقَةِ ومن ناحيةٍ أُخرى هناك جَدلٌ حَولَ تَجهيزُ أوكرانيا بِدَباباتٍ أَلمانيةٍ وهي  أَقرَبُ  نُقطةٌ تشيرُ الى دخولِ تلك الدولُ الأوروبيَةُ مع مواجهةٍ مباشرةٍ مع روسيا   وأَكثرُ ما أَرعَبَ حُلَفاءَ أوكرانيا هو الإستشاراتُ العسكريةُ من خبراءٍ إيرانيين بطلبٍ من حكومةِ روسيا التي ساهمتْ في تغييرِ مجرى الصِراعِ الدائِرِ. إضافةََ الى الطائراتِ المُسيرةِ الإيرانيةَ الصُنْعِ والخبرةُ التَكتِكيةُ والتَكنَلوجيةُ للجمهوريةِ الإسلاميةِ التي تَعيشُ أصعبَ ظروفِ الحِصارِ الإقتصادي والتكنَلوجيُ.

حِصارٌ شَمَلَ كُلَ الأصعدةَ حتى الانسانيةَ.

ولكنها إستطاعتْ بجهودِ وحِنْكَةُ التَلاَحُمِ الشَعبي مع القيادةِ أن تَصمِدُ وتتقدمُ وفي كُلِ المَجالاتِ وهي الأن من الدولِ العظمى في التَكتيكِ العسكري والتطورُ التَكنَلوجي مما دعى روسيا بكلِ خِبرتَها التراكميةَ أن تَطلُبَ شراءَ طائراتٍ أو خبرةٌ تكنلوجيةٌ أَرعَبَ دولةُ الإستكبار العالمية حتى وصلَ الرُعبُ الى دولةِ الكيانِ التي إضطَرت التخلي عن مُدَخراتِها من الذخائرِ.

 إنَ مَوقِفَها جاءَ بعدَ أن تَغيرَ مجرى الصراعَ الروسي الاوكراني نتيجةََ للمساعداتِ الغيرِ مباشرةَ من الجمهوريةِ الاسلاميةِ  والاستشارات.   فَكيفَ سَيكونِ الحال اذا تَدَخلتْ إيران بشكلٍ مباشرٍ مع مُحورِ الشيطانِ الأَكبر الذي يَقِفُ خَلفَ أوكرانيا ومُهَرِجَها ورُبَما يكونُ هذا الحَدثُ وشيكاََ وهو يدَّخِلُ العالمَ في حربٍ عالميةٍ ثالثة وربما بل شُبهِ المؤكدِ أن تَدخُلُ الصينُ  كوريا الشمالية على خطِ المواجهةِ.

ــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك