المقالات

إيران وعصر الفرط صوتي


حسام الحاج حسين ||

 

اسدلت الجمهورية الإسلامية في إيران عن صاروخ ( هايبر سونيك ) والتي تفوق سرعتها سرعة الصوت وتصل الى تل ابيب في ٧ دقائق .

مؤشر مرعب وخطير انصهر فيه آمال نتنياهو بعض الشيء فقد انتقلت إيران الى مرحلة خطره جدا من انتاج الصواريخ التي تفوق سرعتها سرعة الصوت لتدخل طهران الى نادي ( الفرط الصوتي ) والتي تضم عداد قليلا من الدول المالكة لها .

اعرب  المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي في مؤتمر المناخ المنعقد في شرم الشيخ عن قلقة البالغ من تطوير طهران لهذا النوع من الصواريخ وهي مؤشر على عدم سلمية البرنامج النووي الى حد ما وقال بانه يشعر "بقلق متزايد" في وقت "لم يُحرز فيه أي تقدّم" في ملف آثار اليورانيوم المخصّب التي عُثر عليها في العام الماضي بأماكن مختلفة .

مع تزايد التهديدات الأمنية ضد طهران من الداخل والخارج تعلن الجمهورية الأسلامية عن جهوزيتها لمواجهة التحديات التي تلوح بالأفق حيث صرحت وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية عن  أمير حاجي زاده أن الصاروخ "سيستهدف منظومات العدو المتطورة المضادة للصواريخ وهو قفزة كبيرة في مجال الصواريخ .

ويعتبر مراقبون غربيون ان الخطوة الإيرانية ( قفزة تاريخية في مجال الصواريخ الباليستية في إيران )

واولى المخاوف التي عبرت عنها إسرائيل ان الصاروخ ذو مسار معقد جدا يصعب اعتراضه فهو يفوق الصوت بخمس مرات ولاتستطيع الرادارات ان تتعقبه لسرعة في المناورة .

ووصفت الولايات المتحدة في وقت سابق تطوير ايران لصواريخ التي تحمل الأقمار الصناعية الى الفضاء والتي تخرق الأتفاق النووي لعام ٢٠١٥ بانها  "مزعزعة للاستقرار"

لكن الجمهورية الأسلامية لاتلتفت الى تصريحات الغربية خاصة بعد التعاون الوثيق مع روسيا وكوريا الشمالية في مجال صناعة الصواريخ والتي تقول الدوائر الأمنية في الغرب ( ان وراء التطور الإيراني في صناعة الصواريخ خبراء كوريين شماليين يبلغ تعدادهم ب ٥ الاف يعملون في مشاريع سرية مع الحرس الثوري )

بين الشجب والتنديد تصل طهران الى عتبة الدول المالكة للصواريخ ( الفرط صوتية ) والتي لم ولن يتم العثور على التكنولوجيا القادرة على مواجهته لعقود قادمة على اقل تقدير ،،،!

 

ــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.88
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
محمد غضبان : هذا الخبر ان صح بل ان تم فهو من أهم الاخبار التي تخدم العراق واكيد احبس انفاسي ...
الموضوع :
البجاري: التعاقد مع "سيمنز" سيحرر العراق من الهيمنة الامريكية على قطاع الطاقة
ابراهيم الاعرجي : عزيزي صاحب المقال اتفق معك بان الايفادات معطلة على منتسبي الجامعات العراقية، لكن اصحح المعلومة، وانا استاذ ...
الموضوع :
لماذا الايفادات ممنوعة عن موظفي الجامعات؟
ر. ح : ماذا أُحدِّثُ عن صنعاء ياأبَتِ... لستُ رياضياً ولامحبا للرياضة، لكني كنت من المتابعين لمباراة الفريق العراقي مع ...
الموضوع :
سأغرد خارج السرب..!
علي : السلام عليكم في رأي من الواجب أولا بناء مطار جديد لأنه واجهة للمسافرين ونحن نحتاج طيران مباشر ...
الموضوع :
السوداني: نسعى لفتح خط طيران مباشر مع ألمانيا وتسهيلات استثمارية لشركاتها
فيسبوك