المقالات

متى يتكلم المسؤول رفيع المستوى 


  محمد فخري المولى ||   الحوادث والمواقف كثيرة ، سجلنا كمواطنين حافل بها . لكن عندما تناغم حادثة قديمة بواقعة جديدة ستكون بمثابة إعادة وتنشيط للذاكرة . الموقف وانا أشاهد التلفاز بفترة سابقة لم يكن للهواتف الذكية أفق واسع مثلما الآن ، فكنت اراقب واتابع احدى القمم وكان الحضور كبير والإعلام والصحافة منشغلة بتغطية الحدث ، فرددت مع نفسي  متى يتحدث الملك او الرئيس او او او ، سؤال فضولي مهني ؟ استعرضت مع نفسي جدول تحرك اي مسؤول رفيع المستوى لخارج البلد.  يبدأ اولا الامر اما بوصول ( قبول ) دعوة او طلب لقاء ، هنا نقطة البداية بكلا الحالتين يجب دراسة الأسباب والمسببات والغاية لننتهي بالأهداف او نتائج المرجوة من اللقاء ، لننتقل الى مرحلة اخرى التهيئة ، تبدأ من الوفد المرافق ولتنتهي بوصول الوفد لوجهته.  رددت ( مع نفسي طبعا ) كل هذه الخطوات ليست بذات اهمية لاننا ما زلنا على ارض الوطن ، اذن يبدأ العمل الحقيقي عندما تبلغ الطائرة والوفد وجهتها . استقرأت مع نفسي طبعا الوفد عندما يصل ستصلط عليه الاضواء سيكون تحت مجهر المراقبة وانظار الإعلام . طبعا لو كان الوفد من الرئاسات الثلاث فإن سيحضى بهذه الجزئية من الفترة قبل المغادرة ( التوديع ) وأثنائها الى جهة الاستقبال الوصول . لذا فمن يعمل بالعلاقات  والدبلوماسية الخارجية هو متأكد وبلا شك تحت المجهر والمتابعة المستمرة . لا يخفى على المختص وغيره ان هناك جدول تحرك واعمال لتصل الى مستويات كبيرة حتى الكلمات محسوبة بتلك البقعة وهذا الامر لا يميز بين صاحب الدعوة المضيف والمدعو للدعوة الضيف الا بفقرة واحدة الاستعدادات اللوجستية . الاستعدادات امر بغاية الاهمية فيستعان بكادر مختص بالتشريفات ، هي دائرة او مؤسسة تعنى بهذه التفاصيل وتتفنن بها وما ( الوثيقة ) او الكتاب التي ضهرت للاعلام والصحافة بتكلفة القمة الاخيرة الا جزء من العمل الفني المهني لأنك تظهر بلد ودولة وحكومة امام الجميع من الداخل والخارج .  استثمارا لكل ما سبق تقدم الحكومة جدول الزيارة لتنطلق اللجان بالتحضير وأهمها  اساس الزيارة الورقة السياسية الأمنية الاقتصادية والمالية لتدار باعلام موحد منضبط الإيقاع وللامانة العلمية والمهنية كانت زيارة البابا الاخيرة حملت بطايتها كل ما تقدم . عدنا والعود احمد الى السؤال الاهم والأول متى يتكلم المسؤول رفيع المستوى .  كان لنا احد الأعزاء يعمل بالسلك الدبلوماسي التقيته برغم كثرة انشغالته فكانت جلسة خلت من الرسميات او الاتيكيت وسادت الأنفاس والأجواء الاخويه على هذه الجلسة . تحدثنا بالكثير من التفاصيل المهنية والاجتماعية والعائلية ، فتذكرت سؤالي . عزيزي متى يتكلم المسؤول رفيع المستوى بالتفاصيل او التوحيهات المهمة ؟ فكان الجواب بشفافية ومهنية عالية ، عزيزي يعلم الجميع أنهم تحت المجهر وانظار الإعلام وغيره ، لذا فالحديث والحركات والتنقل كلها مراقبة فرددت من جديد متى يتكلم  فاجاب عزيزي المكان والفترة الوحيدة المهمة هي عند الانتقال ( المسافة ) بين المطار والوجهة الأولى ، هذه الدقائق ستنقل بها اهم واكبر خلاصات الرسائل وأوراق العمل . اذن دقائق بسيطة خلاصة أكبر اللقاءات والقمم . لننتهي اوصدت الأبواب وأنطلقت المحادثات والمباحثات بين كل الاطراف الاحبة والاصدقاء والمتضادين ، هل ستكون النتائج توازي ما أنفق سياسيا وامنيا اقتصاديا مما ينعكس على المواطن  أسئلة يبدو أنها ستاخذ نفس منحى السؤال السابق
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك