المقالات

السلوك الوظيفي المثالي


 

محمد فخري المولى||

 

عام2012 انهينا بحثنا الموسوم السلوك المهني الوظيفي المثالي هي دراسة سلطت الضوء على مصادر  الأخلاق الوظيفية وارتباطها بالرضا والطموح الوظيفي عبر معادلة بسيطة

الحقوق والواجبات لموظف الخدمة العامة عموما وكانت خصوصية للمعلم عضو الهيئة التعليمية والتدريسية لأنهم اداة بناء التلميذ والطالب وهم ركيزة المجتمع الحقيقي

اليوم في ظل العجز الحكومي الحقيقي بتأمين الرواتب والاخفاق الحقيقى بالادارة المالية والاقتصادية مع تأشير تأثير فاعل للارادة السياسية على الادارة السياسية للقرار

هذا بمجمله رسائل خاطئة لكل الموظفين الان ومن يلتحق بالمستقبل بالتالي سينعكس   على كل الشرائح العاملة

ان مؤشر الثقة بين المواطن والدولة والموظف أثناء مراحله الثلاث قبل واثناء وبعد الخدمة العامة بخطر وهذا سيشوه المستقبل بمختلف تفاصيله

لانه بانعدام مؤشرات الثقة ستنعكس على أنموذج المواطنة الصالحة وتطبيقها من قبل المواطن أولا والموظف ثانيا

لذلك انظرو للمستقبل جيدا بعيون مهنية تستنهض قيم الخير والا سيكون اللون الرمادي هو من يسود المشهد العام للبلد

هنا لابد من الإشارة إلى أن المتاهات الإدارية بصناعة القرار حالة دون تشريعه رسميا عام 2015 لاننا لو مضينا على الأقل بردم  الثغرات الإدارية والفنية والاقتصادية بل حتى الاجتماعية لكنا اليوم بوضع مختلف نسبيا لانه ثمان سنوات من العمل فترة مناسبة للتغيير والتصحيح لذلك رددنا كثير لم نستطع التغيير بسبب المتاهات الإدارية لكن كان لنا شرف المحاولة الجادة الحثيثة

ختاما

الدراسة هي من مفردات السلسلة البحثية أبنائنا والتربية للباحث محمد فخري المولى التي تمخضت عن خطة لتطوير المعلم العراقي وباضافة خطوط عامة لتطوير موظف الخدمة العامة

أن دراسة الأخلاق الوظيفية من خلال الرضا المهني والطموح الوظيفي المتمثل بالسلوك المهني الوظيفي المثالي هي دراسة لواقع ركن من أركان التربية والتعليم ألا هو  عضو الهيئة التعليمية أن عدم وجود الرضا المهني والطموح الوظيفي ، هي كفيلة بإفساد خير المناهج وتشويه أفضل النظم التربوية ومسخ أعظم الكتب ، فتكون محصلة ذلك تخريج جيل ناشئ عليه الكثير من الملاحظات. مثلما يحدث الآن

تضمنت الدراسة مجموعة من الأساليب  والإجراءات  التي تم  تبويبها وتقيمها بشكل علمي وعملي وقانوني  ذات أهمية خاصة تساهم برفع كفاءة  الهيئات التربوية اخذين بنظر  الاعتبار  مفهوم  الإدارة  والوظيفة  العامة  وواجباتها وكل ذلك وفق الإطار القانوني  التشريع القانوني  وتمت صياغة التوصيات الخاصة بالبحث بصيغة مشروع  قانون الخدمة التربوية .

ليكن لنا معا .. الهيئات التربوية التعليمية والإدارية وكل من يهمه امر المؤسسة التربوية التعليمية والوظيفة العامة  ان يكون لنا جميعا شرف المحاولة الجادة الصادقة بتشريع هذا القانون

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
محمد الهندي : هم من يحكم العراق ويسرقه بالاتفاق مع الاخوه الاعداء وساستنا تبارك لهم ذلك ...
الموضوع :
العرداوي: ترشيح زيباري لرئاسة الجمهورية تجاوز على القانون والدستور
ابو محمد : احسنت واجدت فقرة مرض الولد عشتها شخصيا قبل ايام وكما وصفت بالضبط والحمد لله على كل حال. ...
الموضوع :
من قال أن الرجال لا يبكون .؟!
احمد سواعد : يعطيكم العافيه ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
حسن : السللم على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين السلام على أبا الفضل ...
الموضوع :
من كرامات الإمام الحسين صلوات الله عليه: اين ذهبت الغدة السرطانية؟قصة معاصرة حقيقية بكل حرف من حروفها
الحاج هادي العكيلي : السلام عليكم .. بالنظر لاهمية محاضرة الشيح جلال الدين الصغير في توضيح الامور وخاصة من الجانب السياسي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن سنة صاخبة تتماوج بين الاحداث وآثارها وبين علامات الظهور ودورها
ابن الاعظمية : الكابتن الاسطورة حسين سعيد ابن الاعظمية البار فهو من مواليد الاعظمية وجاري تبا وتعسا وبغضا لمن يعاديه ...
الموضوع :
حسين سعيد الفلسطيني البعثي ماذا لو كان عراقياً
مازن : إلى جهنم و بئس المصير لعنه الله على كل البعثيين و الصداميين الاوباش ...
الموضوع :
وفاة ابن خالة الطاغية المقبور صدام حسين ومرافقه الاقدم المجرم ارشد ياسين
كرار حسان : عشيرة بيت عوفي وهي عشيرة من أحد عشائر البوبخيت المهمة يراسها في الوقت الراهن الشيخ حسن ناجي ...
الموضوع :
«مسلم» الوحيد بين 600 طفل من «بيت عوفـي» فـي البصرة يقطع 15 كلم ليواصل تعليمه
محمد سعيد : مقالكم جميل حياكم الله ووفقكم أتمنى لكم دوام التوفيق ...
الموضوع :
هل ينجحون اليوم بما فشلوا به في الأمس..
Majeda Khalil : رحم الله والديكم والله يقضي حوائجكم بحق صاحب السجدة الطويله الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
فيسبوك