المقالات

وطن.  وكلمة


  احمد العمران الجبوري ||      كتبت كل حياتي .. ودماء قلبي تغرس كل ينابيع الحياة من أجلها ومن أجلها ماتت كل الورود والحياة .. لأنها رحلت ولن تعود .. أن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم !!!! كثيرة هي الآيات القرانية والاحاديث القدسية والنبوية التي ترشدنا الى الطريق القويم السديد الذي يضعنا سوية على حافة الصراط المستقيم .. متابعاتي دائمآ تضعني أمام كثير من التساؤلات والأستغراب ومثال على ذلك حين أقلب صفحات الفيس ارى فيها الكلمات الراقية والمنشورات الرائعة لها قدسية في الأيمان والتقوى والصلوات على ( محمد ص وآل بيته الاطهار  ع ) واحكام شرعية ودينية وتبادل منشورات الصباح والمساء وتبريكات الجمعة تجعلك وكأنك في البيت الحرام وداخل الكعبة وقريب جدآ لايفصلك عن القرب بالله سوى الخيط الابيض من الخيط الاسود .. لكن هناك يراودني الأستغراب والعجب من هذا الكم الايماني الهائل وبالتالي تكتشف نفسك وكأنك الوحيد في هذا العالم لم تلتزم بالشرائع السماوية ..  يعني هناك جرائم وحشية .. وهناك شعب كبير في مقامه ومكانته خرج يطالب بوطن .. بكرامة .. بشرف .. حقوق أطفاله .. مستقبلهم .. الرفاهية .. العمل من قوته وموارده الماليه .. البناء والاعمار .. التطور والتغيير والاصلاح .. الرعاية الصحية .. التربوية .. وكل هذه الخدمات لم تتوفر في بلد ( الأغنياء والاثرياء ) الى بلد ( الحاويات والمولدات ) .. والكل مكتوف الأيدي .. صماء .. بكماء .. خرساء .. فهل هذا أيمان .. وتقوى .. عبادة .. ليوم .. لاينفع مال ولا بنون الا من أتى الله بقلب سليم .. يعني خالي نقي من كل الرواسب التعسفية سواء عليه أو على أخيه المسلم .. ألدين عبادة نعم لكن هناك عوامل حقيقية ليس مجردة من الفاعل أو المفعول به أو الجار والمجرور .. العبادة هي العمل الصالح والاحسان بالأحسان مضافآ اليها حسن التعامل مع الأخرين من خلقه ..  أن لم يكن أخيك في الدين فهو نظيرك في الخلق .. الدين أخلاق وتربية وتسامح وليس من حقك أن تكفر الآخر حتى وان كان كفر والله من خلق الانسان وجعل الانسانية حقيبة في وجدانه وضميره ولا يحق لك تكفيره أو قتله أو نبذه بعناوين مقرفة وكونوا كما أرادكم الله ولله في خلقه شؤون .. لم أجد تحرير للاجابة عن مردودات مايحصل بين الحقيقة والرياء سوى هذه الجمل التي تكرس في حياة الانسان وتضعه أمام الحقيقة وليس ( فلسفة ديموغماغية أو رواية أو مسرحية ) وانما هي حقيقة يتجاهلها ( العرب عمومآ ويعتمدها الغرب ) من أجل الأنسان والانسانية بل حتى من أجل الحيوان ونحن لها جاثمون فقط مجرد ( منشورات وعبارات ) نزلت من السماء وبالحقيقة لايصاحبها مطر لتسقى بها بذورنا لتنبت لنا خيرآ ولمستقبل أجيالنا .. نقطة راس السطر وكل لبيب في الاشارة يفهم الحقيقة ويعلمنا كيف تكون .. ولله الحمد ..
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1428.57
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك