المقالات

حرب الاشاعات وسائق التكسي  


جعفر الحسيني ||

 

الاشاعة ليست وليدة الحاضر وانما منذ بدا الخليقة انتشرت في المجتمع الانساني وبدأت تتطور وتتفاقم شيئا فشيئا مع التقدم العلمي والتكنولوجي اخذت تتطور بسرعة كبيرة وهذا  الذي ساعد في انتشارها في وقتنا الحالي .

اقتصاديا عندما لاتجد مستهلكا لبضاعتك فمن الطبيعي ان توقف انتاجك او تصدير بضاعتك...

كذلك صانعوا الاشاعات والفتن لو لم يجدوا تلك العقول التي تستقبل كلامهم  لتوقفوا  وانتهئ كل شي .

والان لنسأل انفسنا هذا السؤال لماذا يصنعون الاشاعات

ما الهدف منها  ؟

الاجابة واضحة لو كان بمقدورهم فرض السيطرة والتحكم بافعال واقوال الطرف المستهدف لما لجأوا الئ طرق الاشاعة ونشرها.

ولكن بعد ان عجزوا عن ذلك بتجربة الطرق المعتادة كالترغيب والترهيب  وغيرها.

لذلك  فهم يستهدفون العقل البشري بكل الطرق والمتاحة

فمحور الخير يسعئ الئ هداية الانسان الئ الطريق القويم وتحريره من العبوديه والخضوع والذل لغير الله 

والطرف الاخر الذي يسعئ الئ للصد عن سبيل الله

خدمتا للباطل وارضائا للشيطان بدوافع المنفعة الشخصية فهم يصدون عن سبيل الحق ويحاربون من ركب سفينة النجاة في زمن الغربلة واشتداد الفتن

بشتئ الوسائل المتوفرة لديهم من حرب نفسية وناعمة

وحتئ ميدانيا  هم متواجدون  بمسميات مختلفة.!

ومن الاسباب التي تجعل الإنسان سهل السقوط في الشائعات انه غير ملتزم بتوجيهات الله بحذافيرها وبدون أي فلسفة وتأويل حسب الهوى لذا نجده غارقا في قنوات وإعلام كل اعداء الاسلام كالقنوات الخليجية السعودية حصرا  والعديد من الصفحات والقنوات الممولة خليجيا وبادارة بعثية حاقدة والعديد من الييجات والمواقع الممولة من سفارت الشيطان الاكبر لتنفيذ اهدافهم وغاياتهم الخبيثة مستخدمين اساليب الكذب والافتراء.

وبث الاشاعات الهادفة لاثارة الرائ العام وتفويضه حسب ما تتطلبه السفارات منهم وما فتنة (قميص الهاشمي ) التي وقعت قبل يومين ماهي الا مثالا بسيطا

وما يدمي القلب ويجعل الالم والحسرة في قلوبنا

هو استطاعة هذه الماكنات الخبيثه من السيطرة علئ فكر العديد من افراد مجتمعنا وبالخصوص استهدافهم ووصلهم الئ نفسية الانسان المؤمن المرتبط باهل البيت فكرا وعقيدتا او ممن يدعون ذلك بانتمائهم للاسلام الاصيل وذلك بسبب نفسية الانسان ذاته لم تصل الئ مرحلة تحصين المعرفة والبصيرة  التي من خلالها

يستطيع ان يعرف الحقيقة المغيبة عنه

وختاما اذكر لكم قصة حدثت معي استأجرت سيارة تكسي وكان صوت الراديو يطل علئ مسامعنا بصوت عميد المنبر الحسيني احمد الوائلي (قدس) وسمعته تطرق الئ حرب الاشاعات وذكر انه اسرائيل تمتلك اكثر من 1800  مركز مختص بالحروب النفسية

ما ان انهئ الشيخ محاضرته بادر السائق بالكلام فقال انه شاهد قبل ليلة وثائقي عرضته قناة الشرقيةيتحدث عن نهاية العالم وقد يصتدم بالارض بقرابة شهر واحد!

فأجبته مبتسما 

اضف الئ 1800  قناة البزاز ليصبح العدد 1801

و99 اخرون ...!

الخميس  /9/6/2020

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.91
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك