المقالات

اصبع على الجرح ..شريف روما ....  

1277 2020-06-28

منهل عبد الأمير المرشدي ||

 

مثل شعبي مشهور سمعناه من إبائنا ورددناه كثيرا (( شريف روما )) لكن الغالب الأعم لا يعرف من هو شريف روما وهل هو شخصية عراقية ام رومانية كما يتوقع أغلب الناس .  هذا المثل أصله بغدادي ويعود الى ثلاثينات القرن الماضي في قصة طريفة عجيبة .

في الثلاثينيات لم يكن في بغداد مسارح أو حركة مسرحية مثل ما موجود في مصر  وكان الفنان المصري جورج أبيض هو من كبار رواد المسرح في مصر  قد

قرر أن يأتي بفرقته الفنية الى بغداد كي يعرض مسرحيته الناجحة جداً في وقتها (يوليوس قيصر) . من اجل توفير النفقات للسفر والإقامة فان الفنان جورج جلب معه  الممثلين الأساسيين في المسرحية ولم يإتي بالكومبارس معتمدا الحصول عليهم من أهالي بغداد . تفاجئت الفرقة بعدم وجود مسرح كبير في بغداد فأختاروا إحدى أكبر المقاهي في منطقة الميدان لتكون هي المسرح. تم ترتيب المقهى وبناء منصة العرض لكن المشكلة بقيت في توفير الكومبارس فالعراقيين لا يقبلوا أن يكونوا ممثلين لانه (عيب) . تلقى الفنان جورج ابيض نصيحة من أصدقائه في بغداد ان يستغل ما اشتهر به منطقة الميدان وقتها فإنها محلة تاوي في بعض ازقتها

اهل الهوى وحثالة المجتمع من المدمنين على الخمرة والنشالة والحرامية والمطيرچية والشاذين وجميع فئات ( التعبانين) الذين لا يستحون ولا عيب عندهم ولا كل شي وكلاشي  .. حيث يعطه خمس فلوس فيقوم له بأي دور مسرحي يريد ..  فعلاً جاء بهم وألبسهم دشاديش الرومان البيضاء ووضع على رؤوسهم أطواق الياس على أساس انها أطواق الغار  وقام بتدريبهم  حتى جاء يوم العرض المسرحي . كانت الامور تمشي على مايرام والمقهى التي عملوها مسرحا مليئة بالجمهور .. بدات المسرحية إلى أن وصلت إلى المشهد الذي ينادي به حاجب الملك بأعلى صوته:

"والآن يتقدم أشراف روما للسلام على جلالة القيصر"

والجمهور جالس ملتزم بالنظام يتفرج على المسرحية إلى أن ظهر الأشراف . هنا  بدأ الهرج والمرج والضحك والعفاط وكل ما لا يخطر على البال من مفردات خارج اللغة .

((( لك هذا منو؟

هذا عبود النشال ... ههههههه

لأ لأ .. دشوف هذا ؟

 رزوقي إبن شكرية الـحفافة !!! هلللللو يااااب ..

 وهذا عطة أخو حسنة ملص ،،

 لك شوفو هذا ابن حمدية العورة بواگ الطيور  )))

وتعالى الصياح من بين الجمهور  (((ولك إنزل، ولك صايرلي شريف روما؟ )))

هذه القصة اتذكرها وانا انظر تارة الى بعض الوزراء  وهم يرددون القسم او  وانا انظر الى الغالب الأعم لأعضاء مجلس النواب او من هم بدرجة سفير او مدير عام في دولة عراق الديمقراطية ما بعد التغيير وتستعرض أسماؤهم: لصاحب الفخامة او  بدولة الرئيس وسيادة الوزير وسيادة النائب  وسعادة السفير . وليس للشعب الا ان يضحك حتى تدمع العين  لان الشعب يعرف من هم اشراف القوم ومن هم الحثالة ومن هم كرام القوم ومن هم اراذل القوم  وشخصيات النفاق وان ظهروا ببدلات انيقة . سبحان الله ..  في كل دولة توجد منطقة ميدان ومقهى ومسرح وشريف روما .


ــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك