المقالات

فتوى الجهاد الكفائي وأثرها في تأسيس الحشد الشعبي بعد أحداث ٢٠١٤ في العراق

328 2020-04-03

حيدر الطائي

 

ونحن على قرب الذكرى السابعة على صدور فتوى الجهاد الكفائي التي أطلقتها المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف. ضد عصابات تنظيم داعش الإرهابي وللحفاض على العراق وشعبه ومقدساته ضد هذا التنظيم الإرهابي. ارتأينا أن ننجز بعض الحلقات الخاطفة التي نحاول تبيانها إلى الناس ولتكون هذه الفتوى حية مطرزة بوسام الفخر والاعتزاز إلى أمد الدهر وتكون محل قانون تاريخي حافل من تاريخ العراق العريق

[نبذة عن المد التكفيري]

الحلقة الأولى

يُعد الفكر التكفيري أكبر المخاطر التي يُهدد العالم الإسلامي بل والعالم بشكلٍ عام. لأنه فكر يكفر الآخرين. مسلمين وغير مسلمين ويدعوا إلى إشاعة القتل والرعب بوصفها أسلوبٌ لإجبار الآخرين على الخضوع لسلطتهم. وهم يُقسٍمون العالم إلى قسمين (دار إسلام ودار كفر وحرب) دار الإسلام هي التي يُطبّق فيها حكم الشريعة الإسلامية التي يؤمنون بها هم. وماعداها دار كفر. يقول أبو عبد الله المهاجر وهو أحد منظري الجماعات التكفيرية في كتابه "فقه الدم" (إن الإسلام لايفرق بين مدني وعسكري. إنما يفرق بين مسلم وكافر. فالمسلم معصوم الدم أيًا كان. فيما الكافر مُباح الدم أيًا كان١)

وهو يذهبُ إلى جواز قتل جميع أصناف الكفار من النساء والصبيان والشيوخ ويرى المهاجر مشروعية في قتل الكفار بكل ما يمكن من السلاح حتى لو اختلط بهم من لايجوز قتله من المسلمين. ويتحدث عن مشروعية قطع الرؤوس

 يقول ( الله أمر بضرب رؤوس الكفار والمشركين وأعناقهم٢)

والكفار عند أصحاب الفكر التكفيري هم كل من يختلف معهم في الرأي أو الإجتهاد وفي مقدمتهم المسلمون. يقول محمد بن عبد الوهاب (ان المسلمين أكثر شركا وكفرا من الكفار الذين قاتلهم رسول الله حيث المشركين يخلصون في الشدة والرخاء. فينبغي مقاتلتهم أكثر من مقاتلة الكفار في زمان رسول الله٣) وفعلا كانت الحركة الوهابية وزعيمها التكفيري حكم السيف في المجتمعات الإسلامية. ثم إنه قسم ديار المسلمين إلى ديار إيمان وديار كفر. فديار الإيمان هي التي تقع تحت تحت سلطانه. أما ديار الكفر فكل بلد لم تدخله الدعوة الوهابية أو كان قبر لنبي أو ولي. فحكم على بلاد العراق ومصر بالكفر لأن فيها قبور أولياء صالحين.

. .. يتبع...

{مصادر البحث}

١. صحيفة الأخبار اللبنانية/WWW.a;_ akhbar. Com

٢. المصدر نفسه ☝️☝️

٣. الأسس الدينية للاتجاهات السلفية/ كريم السراجي ص٩٢

ـــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك