المقالات

مواصفات من سيكون رئيس وزراء العراق القادم                           


يوسف الراشد 

 

 

يتابع الشارع العراقي بشغف واهتمام بالغ مايجري داخل قبة البرلمان ورئاسة الجمهورية من مفاوضات واجتماعات بين الكتل السياسية للاتفاق على صيغة مرضية لجميع الاطراف لمواصفات ومؤهلات رئيس وزراء العراق القادم وان جميع الاسماء التي طرحت قبل ايام والتي قوبلت بالرفض والاستياء من المتظاهرين ومن الشارع العراقي ولحد هذه الساعات لم يرسى على مرشح او اسم مقبول واحد من هذه الاسماء المطروحة ولعله الايام القادمة  ستفرز اسم معين يحضى بقبول ورضى جميع الاطراف .

ان الكتل السياسية لو انهم انصتوا وانصاعوا لصوت الشارع المحتج الغاضب ونصائح المرجعية الدينية من خلال خطب الجمعة  المتكررة لما احتاجوا الى كل هذا الوقت المهدور وبعد اكثر من شهرين مضت من الاحتجاجات الدامية وسقوط الشهداء والجرحى والعبث بالممتلكات العامة والخاصة ودخول العناصر المندسة والمخربة التي حاولت ان تشوه مسير ومسار التظاهرات والاحتجاجات السلمية عن مسارها الحقيقي المطالب بالاصلاح والحقوق المشروعة وعلى الكتل السياسية المتمسكة بزمام الامور ان تعيد  قراءة المشهد الاجتماعي والسياسي بواقعية وان تؤمن وتتيقن بان ارادة الجماهير المنتفضة هي الارادة الارجح والايمان بالتداول السلمي للسلطة وبحق  الجمهور في الاختيار وتقرير المصير لاختيار رئيس وزراء مستقل ومقبول من جميع الاطراف والسير بالعملية السياسية الى بر الامان وفسح المجال  لصعود اناس يتميزون بالمؤهلات العلمية والقدرة في ادارة الملفات السياسية وتقديم الحلول  والقادرين لحكم العراق وتقليص جميع الامتيازات والفروقات بينهم وبين عامة الشعب واعطاء المناصب لذوي الاختصاص وابعاد الجهلة والاميين من التصرف بمقدرات الناس  ان امام القوى السياسية المتمسكة بزمام السلطة فرصة اخيرة للاستجابة لمطالب المواطنين وان البرلمان هو المسؤول الاول عن ما حل بالبلد ومنه يبدا الاصلاح والرجوع الى الشعب بإجراء انتخابات مبكرة بعد تشريع قانون منصف لها وتشكيل مفوضية مستقلة لإجرائها ووضع آلية مراقبة فاعلة على جميع مراحل عملها تسمح باستعادة الثقة بالعملية الانتخابية  وغلق الباب على الفاسدين ويعيد ثقة المواطنين بالعملية الانتخابية ولا يتحيز للاحزاب والتيارات السياسية ويمنح فرصة حقيقية لتغيير القوى التي حكمت البلد خلال السنوات الماضية واستبدالها بوجوه جديدة ....

 ان اصوات المتظاهرون وافكارهم قد تباينت في اختيار ومواصفات رئيس الوزراء القادم فمنهم من يذهب الى التيار المدني وهناك من يرى ويرشح التيار عسكري واخرى يرى بان يكون من التيار العلماني وهذا من يفضل التيار الديني المعتدل ومنهم من يفضل بان يكون من رحم المؤوسسة التعليمية كان يكون رئيس جامعة او عميد كلية وغير منتمي لجهه معينة او حزب او كتلة ويرفضون ترشيح مزدوجي الجنسية ويرفضون كل المشاركين في العملية السياسية  ورغم كل هذه الأجواء المزدحمة بالتقاطعات الا ان بورصة الترشيحات تسجل ارتفاعاً ملحوظاً في تنوع الاسماء  فالجميع يتوقع ان الفرصة مؤاتية وان العراق به من الكفاءات والعلماء والوطنيين ممن سيحمل المسؤولية لبر الامان ولعراق مزدهر وامان باذن الله وعنايته .

ـــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.41
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محمد : يالله وينكم بس تحچون اتفاقية الصين واتفاقية الصين وكل شي ماكو والصين جاهزين ١٠٠ بالمية اي وينكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... الشيح علي الكوراني يدعو رئيس الوزراء الى تفعيل الاتفاقية مع الصين
Mohamed Murad : ماهذا ...؟؟ هذه وصمة عار ...اين اهل الناصرية ؟؟ كيف يسكتون على هولاء الشاذين وابناء البغايا ... ...
الموضوع :
صدامات بين العشائر ومجاميع الجوكر بالناصرية بعد محاولة المجرمين منع تشييع جثمان الشهيد القائد ابو مهدي المهندس
ام فاطمة : لوانت فقير وماعندك شلون هيج بنات ..فدوة ...مرتبات وتعبانات بالجنط المدرسية تجيبهن؟؟ هذا يستهزأ بعقول الناس ...
الموضوع :
فضيحة ... السفارة البريطانية تجلب شخص ينتحل صفة متظاهر في ساحة التحرير يبيع بناته بكل وضاعة
احمد : لا تقولوا حشد شعبي إنما من الشعب من قلب غير صاف من الكادورات بل قولوا الحشد المقدس ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيان "العهد والوفاء" للمهندس
حسن : لما خرج هذا الاحمق الجاهل الجائع من العراق عام واحد وتسعون ليس هاربا من بطش النظام البائد ...
الموضوع :
بعد تصويت البرلمان ... العميل المرتزق الوضيع عدنان الزرفي : خسرنا حليفاً مفيداً وربحنا عدواً يخشاه الجميع
حيدر زهيره : تربطنا بالتراب علاقة وثيقة فمنه خلقنا كسائر البشر لكننا تفوقنا باتباعنا ابي تراب ...
الموضوع :
بالفيدو .... الشهيد القائد ابو مهدي المهندس ينفض التراب عن احد مقاتلي الحشد الشعبي
احمد : لعنة الله عليهم والملائكة والناس أجمعين الجوكر مثل الإعلام الأموي اوهم الناس ان علي امير المؤمنين عليه ...
الموضوع :
اكاذيب الجوكر
احمد : اللهم عجل لوليك الفرج اللهم فرقهم تفريقا ومزقهم تمزيقا واجعلهم طرائق قددا بحرمة اسمك الشريف الأعظم وصل ...
الموضوع :
فوكس نيوز: استقالة مدير مكتب وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر
احمد : الطرفين خارج والعراق حر ولا الجبناء الذين تترتعد فرئصهم خوف وجبن من اسم اميركا من أراد الحرب ...
الموضوع :
حرب نفسية يقودها الجوكر الإلكتروني ضد طرد الامريكان
فيسبوك